• ×
الإثنين 6 فبراير 2023 | 02-04-2023
اماسا

المريخ المهدور بسبب أبناءه..!!

اماسا

 0  0  960
اماسا
زووم


المريخ المهدور بسبب أبناءه..!!


* بمناسبة تواجدي هذه الأيام بدوحة الجميع لمتابعة مباريات كأس العالم وفعالياتها الشيقة، تذكرت أنه وفي آخر زياراتي لها في ٢٠١٦،شهدت حفلاً فخيماً أقيم بقاعة فندق الريدز كارلتون، بتنظيم رائع من رابطة المريخ هنا، كان موضوعه إتفاق توأمة بين المريخ والنادي العربي في قطر، حرص المنظمون على دعوة مناديب الإعلام.. من الزملاء السودانيين وغيرهم من ممثلي وسائل الإعلام المختلفة واحتشدت القاعة بالحضور المتنوع في أجواء توحي بالهيبة والفخامة في كل شيء.
* جلس على المنصة فيما أذكر الأستاذ/أسامه ونسي وكان وقتها رئيساً للنادي، وبعد لحظات ولج المكان شخص قطري، عرفنا فيما بعد أنه رئيس النادي العربي (الهتمي علي الهتمي)..
* حدثني مرافقي ان هذا الرجل لا يظهر كثيراً في المناسبات الرياضية، ولكنه خص هذه المناسبة بإهتمام نابع من مكانة السودانيين الخاصة لديه، فحرص على الحضور والتوقيع على الإتفاقية بنفسه...
* هذه الإتفاقية كانت تحتوي على اوجه تعاون كبيرة جداً بين المريخ والعربي القطري في توأمة حقيقية تمتد من الدعم اللوجستي في المجالات الإدارية والفنية وتأهيل الكوادر في المجالين وتبادل الخبرات، مع فرص يتم الإتفاق عليها لإستيعاب لاعبين لقضاء فترات تعايش في النادي القطري العريق فضلاً عن علاج المصابين وأشياء أخرى، وكان فريق المريخ في ذلك المعسكر يتخذ من إستاد العربي وملاعبه الرديفة مركزاً لنشاطه وتدريباته، وقد خرجت من ذلك المؤتمر بحالة معنوية لا تضاهى، لأن التوأمة مع النادي العربي تعني ان المريخ سيجد من يقوده إلى النور في المجال الإداري، وأخيراً سنجد من ننقل عنه أبجديات العمل المؤسسي، رغم أنني كنت على ثقة ان المريخ لم يدخل المتاهة التأريخية لقلة النماذج والقدوات وإنما بسبب عناد إدارييه وإصرارهم على الإبقاء على النادي في حالة الفوضى الإدارية، بلا ملامح مؤسسية تدل على أن عمره يتجاوز المائة عام.
* بعد مرور أكثر من ست سنوات كاملة لا يستطيع أحد من المريخاب أن يسألني ما الذي حدث لذلك الإتفاق، أو كيف فرط أهل المريخ في تلك الفرصة.. وكلنا يعرف الآن أننا أهدرنا كل ما مضى من هذه السنوات ما بين لافتتي المجلس الحقير الذي قيل أنه أضاع الخبير ولافتة ستاد كوستي.. وبين اللافتتين شهد المريخ معارك كثيرة من نوعية المعارك الفارغة التي أهدرت مقدرات النادي وتسببت في هروب كوادر كثيرة بسبب الكراهية وغياب الوعي، وأطاحت أكثر من فرصة لإعادة المريخ إلى الريادة في شتى المجالات.. ومعها أصبحت الأوضاع غير قابلة للتصحيح.. لدرجة أنه عندما جاء حازم مصطفى رئيساً وفكر في توأمة مع النادي الأهلي المصري لتبادل الخبرات.. ذهب البعض بتفسيراتهم نحو أشياء أكدت بالفعل أننا متخلفون ويقودنا صنف من البشر غير قابل للتطوير فأهدرنا فرصة توأمة تأريخية مع نادي القرن في أفريقيا..!!

حواشي
* لو حاول جمال الوالي في ٢٠١٤ أن يبرم إتفاقاً مع بايرن ميونيخ بعد مباراة الفريقين الشهيرة بالدوحة لقفز أحدهم في وجهه ليتهمه بأنه يبيع المريخ للألمان..!!
* كرة القدم تحتاج للعقليات المتحررة ولا يقيدها إلا العقليات الرجعية التي لا تنظر أمامها في الأفق المفتوح ولا تركز إلا تحت أقدامها، وأنظارها لا تذهب إلى أبعد من أرنبة أنفها..!!
* بالمناسبة.. أيمن أبجيبين كان يبشر بأن تكون إحدى إستادات كأس العالم من نصيب المريخ.. وذلك بناءً على علاقاته مع القطريين... وأنا الآن أستبعد ذلك بعد أن ذهبت كل الإستادات إلى دول أخرى ربما تستحق أكثر منا..!!
* حتى لا يسألني أحد عن (المصدر) فقد سمعت هذا الكلام بأذني هاتين ومعي ثلاثة من الأصدقاء..!!
* بعد وعود سوداكال التي سمعتها بأذني ونقلتها بقلمي هذا لم أعد أثق في وعود أي شخص يطمع في رئاسة المريخ.. ففي العادة تذهب الوعود مع أدراج الرياح وتبقى أحلام الجماهير واقفة في انتظار زمن لم يأت بعد.. وأعمار هذا الجيل يهدرها بعض الفارغين في صراعات ومؤامرات أحالت المريخ إلى جحيم سيلتهم من هم في مطبخها أولاً..!!
* من حيث القدرات والإمكانيات المادية هنالك فرق هائل بين حازم مصطفى وبقية المرشحين بإستثناء أوكتاي شعبان.. ولكن.. بيئة المريخ الطاردة منعت حازم من فعل شيء في الفترة السابقة..!!
* أقلاها كانت شكوى سوداكال في (كاس)... كانت تهدد بإبطال شرعية المجلس تحت أي لحظة وبداية عمل يستغرق فترة من الزمن في ظل شرعية منقوصة كان ضرباً من المغامرة..!!
* سوداكال يمثل واحدة من عقبات تقدم وإستقرار المريخ.. والشاهد على ذلك قصة فريق الشباب وإقصاءه من الدوري..!!
* لو أخذنا قرار إبعاد أوكتاي من ناحية مصلحة المريخ سنجد أننا أخطأنا في إقصاء رجل كان سيدعم النادي بملايين الدولارات وراهنا على الترماي... سأعود لأكتب عن هذا الأمر بإسهاب في مقال الغد...!!

أبوعاقله أماسا- الدوحه
٣٠/نوفمبر
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : اماسا
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019