• ×
الجمعة 18 يونيو 2021 | 06-18-2021
احمد علي عبدالقادر

ركلات حرة

احمد علي عبدالقادر

 0  0  7421
احمد علي عبدالقادر
ركلات حـــــــــــــرة

أحمدعلي عبدالقادر

البيت الأزرق على شفا حفرة!!

*أجد نفسي في غاية الإستغراب من الذي يحدث ويتكرر كل عام في نادي الهلال الكبير!!

* نادي بحجم الهلال سادتي لا يستفيد من أخطاء الماضي وتكرر إداراته المختلفة أخطاء من سبقوها وبالكربون!!

* وكأن الذي كُتِبَ على الأزرق هو الشتات والمشاكل والإعتراك في غيرمعترك!!

* نادي الهلال سادتي ظل (أسيراً) للمشاكل لأكثر من خمس سنوات والكل يتفرج!!

* البداية بالمجلس ومرورا بالمدرب واللاعبين وبالعكس!!

* تبدأالمشاكل صغيرة ..خلاف بالمجالس ..ثم ينتقل عدم الإستقرار للمدرب ..ومنه الى اللاعبين ثم في المحطة الأخيرة تسوء نتائج الفريق لتطالب اللاعبين إما بتغيير المدرب أوشطب بعض اللاعبين!!

* والأسطوانة مستمرة ..في وسط المواسم تمتلئ الأماكن العامةوحدائق الإسكلا وفنادق الخرطوم بالاجتماعات والمبادرات من كبار الشخصيات الرياضية والوزارات الولائية والنتيجة (ارتشاف) مشروبات غازية!!

* تنتهي الجلسات التي عقدت بغرض المصالحات بين ذلك القطب والآخر والحقيقة المرة أن هذه الإجتماعات التصالحية لاتساوي ثمن (المشروب الغازي) الذي أُرتُشِفَ عندها!!

* فقط ثمت قراءة للنوايا بين هذا وذاك لمعرفة ما يفكرفيه العدو الآخر لتعمير خطة مناسبة للقضاء على نقاط ضعفه وبعدها فليذهب الهلال الى الجحيم وفق رؤاهم!!

* لأنهم خرجوا منذلك الإجتماع بمغانم عدة أقلها كاميرات الإعلام الفلاشات التي يرسمون أمامها ضحكات (صفراء) (غاتمة اللون) متعددة الأغراض!!

* والهلال (ربما يتذكرون) في آخر الإجتماع أنهم اجتمعوا بخصوصه!!

* هذا يبرر موقفه ..والآخر يستعطف الجماهير بالتخدير..وذاك (يبرئ)نفسه بطريقة تدعو للسخرية.. وجهة أخرى تقف متفرجة وشامتة في الأفلام (الآكشن) التي تستمتع بها وتفضلها وتتمنى (عرض) المزيد من (الآكشن) لإشباع رغبتها في التشفي من الهلال وتصفية حساباتها كآخرمنال!!

* وجهة أخرى خالص مهمتها متابعة المشهد عن كثب ووظيفتها فقط تحويل (ملوك) لعبة الشطرنج من مربع لآخر وتنتظر فقط عبارة (كِش مَلِك)!!

*البيت الأزرق آئل للسقوط..وعلى شفا حفرة من الهبوط فهلا افقتوا؟؟

*ركلات مباشرة

وصل طائر الهلال الميمون وحطرحاله بالعاصمة الآفرو أوسطية بانغي ووجد الإستقبال الرائع من فريق الدبلوماسيين !!

*وتأكدبأن الفريق سيتمرن مساء اليوم ظهرا علمابأنه أخذ راحة سلبية بعد رحلةالوصول الشاقة التي استغرقت اكثر من 8 ساعات طيران!!

* ولكن ذاك الاستقبال أفسده سائق مركبة البعثة الهلال بعد أن أستغرق وقتا طويلا في (اللف والدوران) في طريقه للفندق من أجل إرهاق لاعبو الهلال !!

*وهذه عادتها الفرق الأفريقية دائماما تستخدم أساليب ليس لها علاقة بكرة القدم ولا حتى الروح الرياضية!!

* شباب من أجل الهلال!!

* تتعدد الجهات التشجيعية التي تدعم وتؤازر فريق الهلال ،فبعد وجود الرابطة المركزية توجد (ألتراس الهلال ،وجوارح الهلال، والموج الأزرق، وأقمار الهلال) والعديد من الروابط المتعددة وبمختلف مسمياتها ولكل طريقتهاونظامها!!

* وهذا بالتأكيد يصب في مصلحة الهلال وإن كان البعض يرى أن الأفضل هو توحد كل هذا الروابط في بوتقة واحدة!!

* ولكن رابطة شباب من أجل الهلال رابطة أستطاعت أن تكون متفردة في طرحها التشجيعي وأنظمتها الجماهيرية!!

* فكل من تابع مباراةالهلال الأخيرة أمام الأفيال رأى ما قامت به رابطة (شباب من أجل الهلال) من مؤازرةبوسيلة مستحدثة ومختلفة عن نظيراتها!!

*وإسم الرابطة وحده يكفي أنه لاينتمي لجهة من التنظيمات المعروفة وإنما يقوم على جهد وعرق شباب إتضح فعلا أنهم من أجل الهلال فقط!!

* ركلة غير مباشرة

بالتوفيق لممثلي السودان قاريا
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : احمد علي عبدالقادر
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019