• ×
الخميس 4 مارس 2021 | 03-02-2021
جعفر سليمان

اللعب على الورق

جعفر سليمان

 0  0  2112
جعفر سليمان
اللعب على الورق
الخوف من الوالي!
وعندما أطالع سطورا زرقاء تحاول النيل من المريخ، وتتحدث عن عقم حواء المريخ، وان النادي الكبير يرزح تحت سيطرة رجل واحد، وأن اهل البيت المريخي لن يستطيعوا مطلقا إحضار آخرين محل الوالي.
أطالع تلك السطور، وأتيقن تماما، ان الخوف من الوالي، بلغ مداه، وأن وجود الرجل على رأس الإدارة المريخية، يعني إتساع الفارق بين المريخ والهلال إلى حدود بعيدة، وهو ما يعني قطعا الشعور بالدونية.
من يكتبون عن تمسك اهل البيت المريخي بالوالي رئيسا لعدم وجود البديل، يدركون تماما ان مقدرات الرجل الفكرية والمادية يمكن أن تمثل ضغطا نفسيا على القاعدة الزرقاء التي ترى ما يحدث كل يوم بالقلعة الحمراء، وتقارنه بالواقع المزري الذي يشهده نادي الهلال كل يوم.
وفي المقابل يتمسك الصفوة بالوالي رئيسا لانهم يدركون تماما ان قدرات الرجل الادارية والمالية تصنع الفارق دائما بين المريخ وبقية الفرقن وان إجتهاداته المتكررة ستفرز ذات يوم نتائج مذهلة، وان المريخ نعه يكون دائما بأمان.
سيظل الأخ جمال الوالي هو الخيار الأول لدى الصفوة ..وبالتالي غصة بحلوق أعداء الزعيم الذين يرون قوتهم في إضعافه والنيل منه!
وحتما فإن عطاء الوالي الثر، وإجتهاداته الكبيرة، وطموحه اللامحدود سيصنع المزيد من الفوارق، وهو ما لم يتمنونه أبدا، وتنمناه كنعمة نخشى عليها من الزوال، وحتما هو واقع جميل لنا ..ومؤلم لهم.
الإستغناء عن وارغو
أتعجب كثيرا للمنادين بضرورة إنهاء تعاقد النجم النيجيري الشاب إستيفن وارغو، هكذا دون النظر إلى تبعات ذلك.
وعجبي يسيطر على قلمي، وانا أتابع البساطة التي يكتبون بها حول هذا الموضوع، وكأنما أياديهم بدواخل جيوبهم إسهاما في تحمل تبعات إنهاء التعاقد مع وارغو الذي يحاربونه بلا مبرر فني مقبول!
قناعتي التي لم تتغير يوما هي أن وارغو لاعب موهوب، ويمكن أن يقدم للمريخ الكثير خاصة بعد ان تكاثفت خبراته واصبح في وضع جيد يمكنه من زيادة مردوده ويصل إلى اعلى المستويات.
ووارغو قطعا ليس بالسوء التي يكتب بها البعض، ولتلك الدرجة المزعجة، فهو أفضل من عناصر وطنية كثيرة بالكشف الأحمر، وهو ما يجعله أمام نظر أي مدرب تولى تدريب الفرقة الحمراء.
كما أن فرص وارغو تبدو أفضل مع قدوم المدرب البرازيلي ريكاردو ..وربما قدم مع وارغو ما عجز عنه أسلافه من المدربيني الذين تولوا تدريب الفرقة الحمراء خلال فترة وجود وراغو.
من يتحدثون عن ضرورة الإستغناء عن وارغو، ان يضعوا حلولا جوار مطالبهم تلك، وان لا يكون الحديث على طريقة البرنامج الشهير ما يطلبه المستمعون، لأن الذي يده بالماء ليس كالذي يمسك النار!
سادتي ..مردود وارغو بعد عودته من ليبيا لم يكن بالسوء الذي يصوره البعض بشكل إنطباعي، بل كان واحدا من أهم اللاعبين الذي حققوا إنجاز الدوري الممتاز، خاصة وأنه كان لاعبا أساسيا حتى آخر جولات الفريق.
في نقاط
إن كان لابد من التعيين بالمجلس المريخي ..نرى أن يتريث أعضاء المجلس قبل أختيار الأسماء التي سيتم ضمها عبر التعيين!
أختيار عناصر يمكنها أن تنسجم مع الأعضاء الجدد، هو الشرط الأساسي، وإلا فلا داعي لحشد المقاعد بأسماء تضر ولا تنفع.
والإنسجام هي المفردة التي تماثل كلمة السر في نجاح أي عمل جماعي!
سيبقى الوالي رئيسا للمريخ..ومن لا يعجبه هذا الواقع البحث عن واقع مماثل ..وإلا فالصمت أفضل
بمناسبة الصمت ..علا صوت رئيس الهلال الأسبق ..صلاح إدريس ..وخفت صوت الرئيس الحالي تماما!
المال يمكنه فعل الكثير..والحاجة قد تدعوا للصمت ..والصمت التام!
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : جعفر سليمان
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019