• ×
الإثنين 23 نوفمبر 2020 | 11-23-2020
ديدي

الكرة المصرية تتفوق علينا ولكن !

ديدي

 0  0  764
ديدي
في الصميم
فايز ديدي
الكرة المصرية تتفوق علينا ولكن !
*يفرض الهلال اسمه بقوة في هذه الايام لمشاركته المرتقبة في الجولة الثانية لدوري المجموعات في دور ابطال افريقيا امام الاهلي المصري بالقاهرة ، وكما هو معروف فإن اللقاءات السودانية المصرية في كرة القدم لها نكهة خاصة وطعم مميز لما تسبقها من استعدادات وتحديات ولما تتحلي به من قوة ومنافسة علي ارض الملعب ، رغم التفوق الواضح للكرة المصرية علي الكرة السودانية في مختلف المحافل الاقليمية والدولية ، فوصول المنتخب المصري الي نهائيات كأس العالم 3 مرات في أعوام 1934 و1990 و 2018 وفوزه عدة مرات بكأس أمم افريقيا وحصول انديته علي أكثر من 10 بطولات في منافسات الاندية الافريقية ، كل ذلك كفيل لإثبات تفوق الكرة المصرية بالأرقام والحسابات ، ولكن هذا لا يمنع من التأكيد علي المواقف المشرفة للكرة السودانية امام كرة شمال افريقيا خاصة الكرة المصرية ، فقد سبق للهلال والمريخ ان تجاوزا الاهلي والزمالك وعديد من الاندية المصرية في المنافسات العربية والافريقية ، وان كان التاريخ يتحدث عن ترجيح كفة ابناء شمال الوادي علي ابناء جنوبه .
*ولكن بحسابات كرة القدم او "المجنونة" ، فالملعب هو الفيصل دائماً ، الكرة تعطي لمن يجتهد ويبذل العطاء ويقاتل من أجل الفوز ..
*ورغم هذه الفوارق التي عرضناها في السياق السابق ، الا ان الهلال بمقدوره ان يحقق افضل نتيجة امام الاهلي المصري ، اذا اكتملت جاهزيته الفنية والبدنية ، ودرس منافسه جيداً ، ولم يفرط في التفاؤل الزائد .
*ويجب ان نتوقف عند كلمة التفاؤل الزائد او الاندفاع بلا رؤي او تريث في مثل هذه المباريات ، فالفرق الكبيرة مثل الاهلي المصري ، خاصة حين تلعب علي ارضها ووسط جماهيرها ، تخطط لإحراز اهداف مبكرة وخاطفة ، لشل حركة الفريق المنافس ومباغتته ، ومن ثم تلعب علي راحتها دون توتر او قلق قد تدخل فيه مع مجريات المباراة وتكون عواقبه وخيمة .
*ولذلك يجب علي الجهاز الفني توجيه اللاعبين لضبط ايقاعهم والتحسب لمثل هذه المفاجآت غير المتوقعة مع الدقائق الاولي للمباراة .
*الامر الآخر ، ينبغي ان نضع في الاعتبار ، اللياقة البدنية العالية للاعب المصري وتميزه بالمهارات العالية ، وانضباطه في تنفيذ التكنيك والتكتيك المكلف به ، ونتوقع من الجهاز الفني بقيادة صلاح احمد ادم ، ان يبني خططه من خلال دراسة نقاط القوة والضعف في فريق الاهلي ، وعدم الانشغال بهزيمته امام النجم الساحلي بهدف في نفس لقاءات هذه المجموعة.
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : ديدي
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 09:0 الإثنين 23 نوفمبر 2020.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019