• ×
الجمعة 7 مايو 2021 | 05-06-2021
ديدي

نصبر ..ولكن للصبر حدود يا هلال

ديدي

 0  0  1941
ديدي
*من الواضح ان ترمومتر الأداء لمعظم فرق الممتاز لم يرتفع الي الدرجة المطلوبة ،حتي نطلق علي البطولة وصف منافسة ،فبالرغم من الإشراقات التي قدمتها بعض الفرق مثل هلال الابيض والخرطوم ثلاثة والي حد ما الامل والأهلي الخرطومي ،الا ان حمي التنافس القوي لم يستعر حتي الآن ،وقد يعود السبب للبدايات التي دائماً ما تحتاج الي وقت حتي تدخل هذه الفرق الي جو المنافسة ،ومعروف أن الاندية السودانية تطيل فترات جس النبض والتسخين الي ما بعد الإسبوع الرابع في الممتاز تقريباً.
*ولذلك طالما نادينا بالصبر علي الهلال وعدم الحكم علي المدير الفني واللاعبين من الإسبوع الاول ،كما أن بعض اللاعبين الاجانب يحتاجون الي فترة للتأقلم مع الوضع الجديد ،وكلنا يذكر كيف كانت بدايات يوسف محمد وقودوين وكلتشي في الهلال ،لدرجة ان البعض طالب بشطبهم بعد مرور فترة قصيرة من إرتداء الشعار الأزرق ،ولكنهم إنتفضوا بعد ذلك وخطفوا الأضواء وقادوا الهلال الي مراكز متقدمة في البطولة الافريقية ،ونالوا مع الفريق الكثير من بطولات الممتاز .
*بالطبع من البديهي ،ومن متطلبات المحترف الحقيقي أن يأت جاهزاً ، ولا يحتاج الي فترة إنسجام وتأقلم ،ولكننا هنا نتحدث عن محترفين أفارقة وليسوا اوروبيين ،فهنالك فارق جيني ونفسي كبير ،كما أن المحترفين الأجانب الذين تتعاقد معهم أنديتنا ،محترفون من الدرجة الوسط ،الأقل مستوي وسعراً مقارنة ،بأولئك الذين تتعاقد معهم اندية شمال افريقيا واوروبا .
*ولذلك نجد أن الأجانب الذين يستقدمهم الهلال والمريخ ،لا يتفوقون علي اللاعبين الوطنيين كثيراً ،بل في كثير من المواسم ،كان بعضهم يجلس إحتياطياً للاعب الوطني!
*والهلال لا يشذ عن هذه القاعدة ،فمازال الفريق في البدايات ،مدير فني يجس النبض ولاعبون اجانب ومعهم جدد وشباب يحتاجون لبعض الوقت لنحكم بعدها لهم او عليهم ،ولكن هذا بالتأكيد ليس مبرراً ،لاي أداء سلبي او نزيف للنقاط ، لأن حسابات البطولة في نهاية المطاف لا تعطي إعتبارات لهذه الحالات .
*ولكننا نتوقع عودة الهلال الي قوته الحقيقية ومواصلة حصد النقاط من مباراته المقبلة امام مريخ نيالا علي ملعبه بأم درمان .
*كافالي تعرف الآن علي مكامن الضعف ـ كما صرح ـ عقب لقاء هلال الابيض ،ويبدو انه سيعمل ،اكثر ، علي تنشيط الناحية الهجومية ،الشغل الشاغل الآن للجهاز الفني ،فهنالك عقم تهديفي رغم وفرة المهاجمين وتميزهم .
*وكما ذكر الرجل ،فقد دفع في لقاء هلال الابيض بأربعة مهاجمين ولكنهم ـ لم يترجموا الفرص الي اهداف ،وكان هنالك عمل هجومي بحسب كافالي ،ولكننا نقول أن العبرة دائماً بتنفيذ طرق اللعب والخطط ،وهذه بالتأكيد ليس خطأ المدرب ،وهذا ما لا يريد بعض الذين يهاجمون المدربين من ادراكه او تفهمه.
*ولكن هذا لا يعني ان المدرب لا يخطئ ،فكافالي يتحمل المسؤولية أيضاً في النتيجة التعادلية امام هلال الابيض ،وسيكون مشاركاً في اي إخفاق للهلال ،طالما انه يقود دفة التدريب .
*ولا نعتقد ان الصبر سيطول علي كافالي او اللاعبين في حالة إستمرار نزيف النقاط أكثر وأكثر ،فللصبر حدود ،وجماهير الهلال لا ترحم ،قد تصبر لفترة ،ولكنها تنفجر إذا نفد صبرها !!
*نأمل ان لا يصل فريق الهلال الي درجة خيبة الأمل فيه !!
*سيد البلد الآن في أمس الحاجة للتشجيع والمساندة وهو يلعب اول مباراة تنافسية في هذا الموسم امام جماهيره ضد مريخ نيالا ،وهنالك لاعبين سيلتقون بهم لأول مرة ،فلابد من تناسي نتيجة الأبيض وفتح صفحة جديدة ،من الإستقبال والتحفيز المعنوي ،فهم في أمس الحاجة لذلك في الوقت الحالي .
*فالتسخين يحتاج الي سخان ،والهلال سيكون في الموعد بإذن الله.
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : ديدي
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019