• ×
الأحد 11 أبريل 2021 | 04-10-2021
ياسر بشير ابو ورقة

منتخبنا في مهمة مُستحيلة

ياسر بشير ابو ورقة

 1  0  928
ياسر بشير ابو ورقة

* وجد منتخبنا لوطني للشباب نفسه في وضع صعب بعد أن رمته القرعة في المجموعة الحديدية في بطولة كأس الأمم الافريقية تحت عشرين سنة والتي انطلقت عصر أمس بلقاء زامبيا المستضيف وغينيا.
* المجموعة الحديدية تضم منتخبات السودان وجنوب أفريقيا والسنغال والكاميرون.
* المنتخبات الثلاثة التي تتواجد مع منتخبنا تميّزت طوال تأريخ الكرة الافريقية بأنها الأعلى كعباً على مستوى المنتخبات السنية ناشئين، شباب، وأولمبي.
* لذلك ستكون مهمة منتخبنا التي تبدأ اليوم بلقاء منتخب أسود التيرنغا السنغال- أشبه بالمهمة المستحيلة.
* استعد منتخبنا جيداً تحت قيادة جهاز فني وطني وبإهتمام لا بأس به ونجح في أداء عدد من المباريات الودية الدولية من خلال معسكره الذي أُقيم مؤخراً في تركيا.
* مطلوب من نجوم منتخبنا الاجتهاد وتقديم كل ما عندهم عسى ولعل أن تتغير الموازين في أيّة لحظة من عمر البطولة بحدوث المفاجآت التي لا تنقطع عن كرة القدم وتخدم منتخبنا ليجد نفسه في المربع الذهبي.
* معروف أن مجرد الوصول إلى المربع الذهبي يكفي لبلوغ نهائيات كأس العالم القادمة.
* المنتخبات الثلاثة المنافسة لمنتخبنا في مجموعة الموت تتوافر على عدد من المحترفين في الدوريات الأوربية.
* حتى منتخبات الناشئين لهذه الدول الثلاث يوجد ضمن كوكبتها عدد من المحترفين.
* لا نستبعد أن يضم منتخب الأسود غير المروّضة الكاميرون- الذي يواجه منتخبنا في الجولة الثانية عدداً من اللاعبين الذين قابلوا منتخبنا للناشئين ونجحوا في إقصاء صقور الجديان بمجموع مباراتي الذهاب والإياب.
* في المباراتين المذكورتين أظهر لاعبو الكاميرون نبوغاً مبكراً وأدواء بمهارة عالية رغم خسارتهم بمدينة الأبيض برباعية مقابل هدفين؛ ثم قضوا على آمالنا بخماسية مقابل هدف في ياوندي.
* ما يُميز كلية منتخبنا للشباب أنها تضم عدداً كبيراً من اللاعبين خارج كشف فريقي القمة المريخ والهلال- وهذه الميزة تعني أن الاغلبية منهم يحظون بفرص المشاركة مع فرقهم في ظل توقف منافسات الشباب أحياناً.
* تابعنا أمس مباراة افتتاح هذه البطولة بين منتخبي زامبيا وغينيا وتفاجأنا بتواضع مستوى المنتخبين وإن كان صاحب التنظيم الأفضل نسبياً.
* واضافة إلى زامبيا وغينيا هناك منتخبا مالي ومصر.
* لا توجد أدنى مقارنة بين المجموعتين ومع ذلك علينا أن نصوغ طريقنا نحو نهائيات كأس العالم بإجتهادنا.
* المستحيل يمكن أن يصبح ممكناً في عالم كرة القدم وبالتوفيق لمنتخبنا الوطني للشباب وهو يخوض غمار أصعب منافسة على مستوى هذه الفيئة في أفريقيا.
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : ياسر بشير ابو ورقة
 1  0
التعليقات ( 1 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    سيد البلد 02-27-2017 09:0
    اللعب بروح قتالية واصرار هو مفتاح النصر. لكن مشكلتنا المزمنة هي نحن يوم في السما ويوم في الواطة.

    * لا اظن ان السنغال والكمرون وجنوب افريقيا في مستوى اقوى من نيجيريا التي هزمناها في ارضها بعشرة لعيبة.

    ** المهم اللعب باصرار وتركيز بدون اي انفعال كما فعل المصريون والماليون امس.
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019