• ×
الجمعة 25 يونيو 2021 | 06-25-2021
محمد كامل سعيد

مرحباًبالهزائم يا مريخ في الوديات..!!

محمد كامل سعيد

 18  0  3010
محمد كامل سعيد

* يخوض المريخ العديد من التجارب الودية في معسكر انطاليا التركية وبصرف النظر عن اسم الفرق التي سيلاقيها او درجاته تبقى الاستهلالية بالفرق الصغيرة مطلوبة لانها تتيح الفرصة للجهاز الفني للوقوف على ما لم تكشفه التدريبات عن اللاعبين..!!
* بحثت عن اسم فريق (كوندو سبور) الذي قيل انه يلعب ضمن اندية الدرجة الثانية فلم اجد اي معلومة عنه لا في المواقع التركية او حتى المواقع الرياضية الاخرى ولم اتعجب ولم استبعد ان تكون الاصدارات الرياضية الحمراء قد اخطأت نقل في اسم الفريق..!!
* وبمعزل عن اسم الفرق التي سيلاقيها المريخ تبقى الاستفادة الفنية هي المطلب الاساسي والهدف الأول الذي يتطلع اليه الجهاز الفني بقيادة المدير الالماني انطوني هاي والذي يتوقع ان يدفع باكبر عدد من اللاعبين للوقوف على مستوياتهم..!!
* الحقيقة ان البداية والتجارب الودية بصورة عامة تحتاج الى صبر من جانب الجهاز الفني وتعامل خاص من جانب الاعلام الذي ينقل تفاصيل تلك التجارب لعامة المشجعين ولعل ما بين واجب الاعلام وصبر الجهاز الفني تتجلى صعوبة المهمة في هذه الفترة..!!
* وهنا نشير الى ان مرحلة البناء تظل على الدوام من اخطر المراحل واكثرها صعوبة خاصة في دوائر فرق كرة القدم.. وعندما نشير الى خطورة الطريقة التي يجب ان يتعامل بها الاعلام فاننا نحذر من صعوبة وخطورة الاسلوب خاصة في التناول..!!
* اذا ما انتصر الفريق ـ مثلاً ـ فان التعامل الحذر يجب ان يفرض نفسه حتى لا يتأثر افراد التشكيلة بعبارات الاطراء والغزل وخلافه من السلبيات التي يعرفها كل عشاق الكرة السودانية وكم تابعوا آثارها الضارة التي تتكرر في كل عام..!!
* حتى اذا خسر الفريق فان حالة من الاحباط ستفرض نفسها وينشغل جل المحبين بما يقال ويكتب حتى ولو كان سلبياً ولا علاقة له بمنطق الاشياء او شكل المرحلة والهدف الاساسي الذي من اجله اقيمت المباراة التي هي في الاصل تجريبية..!!
* ينظر العشاق لمثل المباريات الاعدادية على انها هي الخلاصة التي ستكشف شكل مريخ البطولات والذي سمعوا عن تفرد نجومه الجدد خلال فترة الاعداد الاولى التي اقيمت في الخرطوم مع العلم ان لقاء اليوم هو الاول في فترة الاعداد..!!
* ولانها مقابلات تجريبية فمن الطبيعي ان تحدث فيها بعض الاخطاء والتجاوزات والتي ربما تقود الى الهزيمة مهما كان اسم المنافس.. فهل يا ترى ان شعب المريخ مستعد لتقبل اي نتيجة سواء في اللقاءات التي سيخوضها الاحمر قبل بداية الموسم..؟!!
* الحقيقة ان نظرتنا تبقى سلبية للتجارب التي تؤديها انديتنا في فترات الاعداد بدليل ان الادارة تظل تمارس التهرب من المواجهات القوية رعباً وخوفاً من الهزائم الكبيرة التي لا مكان لها على خارطة كرتنا السودانية..!!
* ولعل الوضع يفرض على الجميع الشروع في تبديل الواقع السلبي الذي ننظر به الى الفترات الاعدادية التي تخوضها انديتنا السودانية سواء في اوروبا او افريقيا وبقية الدول العربية لاننا لا ولن نتعايش الاّ بعد تبديل النظر الحالية السلبية..!!
* مرحباً بخسارة المريخ لكل تجاربه الودية في انطاليا مقابل ان تتضاعف الفوائد الفنية التي تنعكس بالايجاب على مسيرة الفريق سواء في البطولات المحلية او الفريقية او العربية في الموسم الجديد المرتقب والذي يدخله الاخمر بتحديات عميقة وصعبة..!!
* انها فرصة ذهبية تتاح للجهاز الفني بقيادة الالماني انطوني وطاقمه المعاون لتقديم عصارة خبراتهم وتقريب المريخ من الاستفادة وصولاً الى اعلى درجات الجاهزية في سبيل النجاح والتفوق واستعادة التوازن المفقود وتعويض سقطات الموسم الماضي..!!
* تخريمة أولى: اذا ارادت قناة الملاعب الرياضية جذب المشاهدين فعليها الاهتمام بمباريات كرة القدم السودانية القديمة ولا باس من الاستعانة بالتلفزيون القومي ونفض الغبار عن مكتبته التي لا يستطيع احد تقدير قيمة الجواهر والكنوز الموجودة فيها..!!
* تخريمة ثانية: اما قصص برامج نهضة الكرة العاليمة واعادة الاهداف الاوروبية فانها تتحول في ظل غزارة القنوات الفضائية الحالية الى نشرات باهتة وضعيفة ستنفر المتابعين وتجبرهم الابتعاد بالمؤشر وبالسرعة المطلوبة الى قنوات ومحطات اخرى..!!
* تخريمة ثالثة: الاخبار البايتة، الاخطاء البدائية، السقطات اللغوية، البرامج الهايفة وغير ذلك بالامكان ان تتسبب في هدم اي عمل مدروس ومنظم.. فحذاري ثم حذاري يا اسرة الملاعب ولتكن التجارب الفاشلة الغزيرة للقنوات السودانية هي السند لكم..!!
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : محمد كامل سعيد
 18  0
التعليقات ( 18 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    A.M.ALI 12-09-2016 11:0
    وإذا عتبت على السفيه ولمته .... في مثل ما تأتي فأنت ظلوم
    لا تنه عن خلق وتأتي مثله ... عار عليك إذا فعلت عظيم
    (الاخطاء البدائية، السقطات اللغوية)
    (فهل يا ترى ان شعب المريخ مستعد لتقبل اي نتيجة سواء في اللقاءات التي سيخوضها الاحمر قبل بداية الموسم..؟!!)
  • #2
    ابوناصر 12-09-2016 12:0
    ياخوي يامحمد سعيد انت ماعندك غير تكسير. المقاديف ما في نقد بناء كلو تثبيط في الهمم مافي اي حاجه مفرحه تحياتي
  • #3
    خالد 12-09-2016 08:0
    كاتب متناقض لو كان المريخ إنهزم في أولى تجاربه في تركيا لخرج علينا هذا الكاتب بأن مليارات المريخ التي صرفها علي المحترفين ضاعت شمار في مرقة. فحكاية مرحبا بالهزائم في التجارب الإعدادية دي عملتها لأن المريخ خذلك ولم ينهزم
  • #4
    زبير 12-09-2016 08:0
    من اميز كتاب المريخ لانه يكتب الحقائق التى تفيد المريخ . ليس مثل الطبالين امثال مزمز الذين يبيعون الوهم للوصايفة و يجنون المليارات من وراء الوالى و اموال النفرات .. حقيقة نحن نخشى امثال هذا الكاتب الذى يضع يده على مكامن الخلل فى المريخ .. ليتك لا تكتب لهم مثل هذه النصائح و تذرهم فى
  • #5
    زبير 12-09-2016 08:0
    من اميز كتاب المريخ لانه يكتب الحقائق التى تفيد المريخ . ليس مثل الطبالين امثال مزمز الذين يبيعون الوهم للوصايفة و يجنون المليارات من وراء الوالى و اموال النفرات .. حقيقة نحن نخشى امثال هذا الكاتب الذى يضع يده على مكامن الخلل فى المريخ .. ليتك لا تكتب لهم مثل هذه النصائح و تذرهم فى
  • #6
    محمد مصطفى 12-09-2016 12:0
    نفسي يوم تكتب كلام واللذيذ عامل فيه فكر عمل العنوان وفي الداخل شوتر هههههه حتى تضحك الناس العايز تأخذ رضاهم.. عامل شنبك زي اللستك الفوق البير
  • #7
    طارق 12-08-2016 09:0
    لاتبلع ريقك حتي لاتتسمم المريخ فايز وبخماسيه موت بغيظك
  • #9
    أبيض ناصع 12-08-2016 01:0
    كلامك حقيقة بالنسبة لقناة الملاعب علي إدارة القناة الإهتمام بماجاء بمقالكم وبث مباريات كرة القدم السودانية لتعيد لنا الماضي الجميل ولينهل الجيل الحالي من فنون الذين سبقوهم وكما قلت بأن برامج الكرة العالمية والأهداف التي تبث وتعاد مراراً وتكراراً توجد في القنوات الفضائية وما أكثرها ولكن كرتنا السودانية لاتبث ولاتوجد في القنوات الأخري وياريت يعملوا بنصيحتك . ولك التحية.
  • #11
    سامي 12-08-2016 09:0
    يا محمد كامل، أنا بحثت زيك، هذا الإسم لا يوجد في الدوري الممتاز التركي، ولا في الأولى ولا في الثانية المجموعة 1 ولا المجموعة 2، ولا في الثالثة المجموعة الأولي ولا في الثالثة المجموعة 2 ولا في الأندية الهواة الذين يبلغ عددهم 195 نادي.
  • #12
    حسن الامبن 12-08-2016 09:0
    كلتشي كلتشي كلتشي هاترك معليش يا زعيم المريخ فاز بالمغصه ههههههه
  • #13
    حسن الامبن 12-08-2016 09:0
    عارفنك يا طبال عبدالصمد انك بترحب بالهزائم للمريخ في كل وقت واي زمان مو المباريات العدادية فقط
    فرصة تتفسح فيها وترحب بهزائم زعيمك بصوت عالي
    اها المريخ كسح الفريق المجهول بخمسة
    ك ك ك كلتشي جاب هاترك اكيد زعلك معليش جات كدا تاكل غيرها يا ابو قلب حاقد
  • #16
    مريخابي أبها 12-08-2016 07:0
    (الحقيقة ان البداية والتجارب الودية بصورة عامة تحتاج الى صبر من جانب الجهاز الفني وتعامل خاص من جانب الاعلام)..
    عليك الله يوم واحد كتبت عنوان يدل على شيء غير حقدك على الفريق .. انت بتكتب لي منو بالضبط هل مره سألت نفسك أن كتاباتك لا تعجب إلا صفراؤنا الكرام ولا أظنك بعيدا عنهم.
  • #17
    جلابي - الدوحة قطر 12-08-2016 07:0
    تلميحك لهزيمة المريخ واضح حتي في المباريات الاعداديه كم وتلميحك للفريق المنافس وباي درجه يعطي انطباع بتقليل اهمية المباراة علي رغم من انها وديه اعداديه ولكن ما لا تعرفه يا استاذ ان فرق الدرجه الثانية باثيوبيا افضل من فرقنا بالممتاز ناهيك عن فرق اوربيه منظمه تعرف كيف تهتم بفريقها وبالامس فوز المريخ بخماسيه قد يغضبك جدا ولكن بالنسبه لنا كما قلنا هي مباراة اعدادية للتجربه والتجانس والفائده ولم نهلل كثيرا ولكن دخل بعض الاطمئنان قلوبنا بعد ماعاناه المريخ في الفتره الماضيه
    تمنياتنا للمريخ بالتوفيق ...وللكاتب بمراجعة اسلوبه وحشو المقاصد بين طيات صفحاته
  • #18
    صلاح ابراهيم محمد 12-08-2016 07:0
    من أكثر الأشخاص حقدا علي المريخ ، تعلم اولا تعلم ملايين السودانيين علي قلب رجل واحد خلف المريخ وزعيمه الوفي جمال الوالي . اعتقد مادعاك تكثر من مقالاتك السلبية عن هذا الصرح العظيم أو العالمي هو تجاهل الصفوة عماتكتب ، أما المطلعين علي مقالاتك هم من أمثالي واقلة تراهم في التعليقات ، نريد النقد الفني الهادف وليس المحبط. مارسنا كرة القدم داخل الملاعب وليس علي الورق فلاعبين المريخ اليوم مؤهلين لتمثيل السودان أكثر من غيرهم هل تعلم ذلك أيها الصحفي الرياضي الكبير
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019