• ×
الأربعاء 22 سبتمبر 2021 | 09-21-2021
الصادق مصطفى الشيخ

التسجيلات والازمة الاقتصادية

الصادق مصطفى الشيخ

 0  0  1095
الصادق مصطفى الشيخ

اسبوع واحد تبقى لانطلاق حركة تنقلات وتسجيلات اللاعبين فى الفترة الاولى والثانية فى عهد الاتحاد الحالى حيث كانت الفترة التكميلية لنهاية المؤسم السابق التى اعلن خلالها الاتحاد ان العايد من ارانيك التسجيل فقط بلغ مليلر وثمانماءة الفجنيه سودانى فى اشارة الى ان التسجيلات وحدها كانت كافية لتسيير دفة الادارة بالاتحاد والمحافظة على الاكاديمية التى لايسر منظرها عدو ولا حبيب بحجة قلة ذات اليد
وعلى الرغم من ان التسجيلات ظلت تاتى طوال سنى الانقاذ فى ظروف صعبة اجبرت الخلص من داعمى الاندية واقطابها الى الانسحاب من المشهد للابتداع الذى خطط له النظام لتنصيب منسوبيه بالاندية الكبرى بعد ان منح الجيش والشرطة وجهاز الامن والمخابرات دعم الاندية ورعايتها لذات الغرض فهاهى الازمة الاقتصادية الخانقة تجبر المؤسسات المذكورة على الابتعاد عن الاندية التى انهارت تمتما كامر متوقع اشرنا له مرارا وتكرارا وحذر من مغبته د. شداد قبل عشرات السنين لكنهم لم يعوا الدرس الا اليوم الذى تصادف مع عودة شداد نفسه والذى لن يسمح بتسجيل حراس مرمى اجتنب ويسعى للتقليل منهم لاقصى مدى لفايدة الكرة السودانية والمنتخبات
فقد شهدنا فى الماضى تسجيل لاعبيين ذات مستويات متواضعة بمليارى جنيه سودانى يتم شطبهم بعد ستة اشهر وهكذا حتى مع الاجانب الذين لا يحتاجو لتبيان
كنا نتوقع ان يعود الاتحاد للاكاديميات ويعقد ورش قبل التسجيلات كما كان يفعل شداد فى عهد سابق لتقييم حركة التسجيلات قبل انطلاقاها ولان الاكاديمية لم تعاد للعمل بعد يبقى اضعف الايمان ما يتحدث عنه قادة الاتحاد والمختصين هو المفترض ان يسود وقد اجمعوا على عدم جدوى التسجيلات بصورتها الراهنة وعلى الاندية ان لا تتعجل النتايج وتصرف ما تريد انفاقه فى التسجيلات على المدارس السنية بالاندية
قلت ذلك بسبب ما تم اعلانه بتكوين لجان تسجيلات هنا وهناك خاصة الاندية التى اعتادت ان تاخذ من خزاين الولاة وتلك التى يصرف منسوبوها من لا يخشى الفقر وان ظننا انها انتهت مع ذهاب الوالى وصلاح ادريس على اعتبار انهم مبتكرى المبالغ الخرافية فى التسجيلات فهاهى الاخبار تحمل عودتها هذه المرة من القصر الجمهورى ممثلا فى المستشار ابراهيم السنوسى واخرون كلجنة تسجيلات نادى المريخ وبالطبع الميزانية ستكون مفتوحة فى ظل التقشف والمعاناة وميزانية الافقار التى هدت كيان الحكومة وجعلتها فى وضع صعب جعله يقلص البعثات الدبلوماسية
فاذا كان الهم تعويض المريخ لفقدانه من كان ياخذ كان من الخزانة ااعامة يبقى ان الامر سياتى بنتايج عكسية خناصة ان المجلس الحالى رفع شعار تحرير المريخ من قبضة الافراد
مرصد اخير
لماذا لا تاتى تسجيلات هذا المؤسم خالية من الشفونية واستقلال الوضع الاقتصادى بالاتجاه لابناء البيت وههم الششباب والناشءيين؟
دمتم والسلام
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : الصادق مصطفى الشيخ
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019