• ×
الأربعاء 30 سبتمبر 2020 | 09-29-2020
حسين جلال

ثلاثية نارية تحرق الشباك اللبيرية

حسين جلال

 0  0  1276
حسين جلال


حسمت الفوارق الفنية والتكتيكية المواجهة الهامة للهلال امام ضيفه ليسكر بثلاثية من دون مقابل لعب بشة دورا مقدرا ومجهود عصارة سنين الخبرة عندما وضع الهلال في المقدمة في الدقيقة الثانية بهدف راسي علي الطائر من عكسية شيبولا اليسارية منح لاعبي الهلال الثقة وازاح الضغط المتواصل علي لاعبي الفريق والجمهور بعد الهدف السريع رغم الاستحواذ الكامل للفرقة الهلالية في استلام مقاليد الامور الفنية من جانب تحركات شيبولا في الجانب الايسر والبرازيلي جيفاني في الجهة اليمني كانت هناك اخطاء بالجملة في عملية الاستلام والتمرير من جانب شرف شيبوب وكاريكا اضافة الي ابوعاقلة حيث شكلت المساحات التي تريط لاعبي محور متوسط الميدان المدافع والخطوط الخلفية للفرقة الزرقاء مشاكل فنية حبست انفاس الجماهير الزرقاء الغفيرة ووجد من خلالها المنافس المساحة وشكلت الناحية اليسري التي يتواجد عليها بوي مصاعب عديدة من واقع التحركات المزعجة للجناح الايمن ومساندة لاعبي الوسط في الضغط علي دفاعات الهلال الا ان عدم وجود النجاعة الهجومية والخبرة التراكمية حالت دون الوصول الي شباك مكسيم وهي علي بعد خطوات من مرماه
سلبية كاريكا في عدم استغلال امكاناته الفنية والمتمثلة في السرعة والتخلص من دفاعات الخصم اثرت بصورة مباشرة علي خط المقدمة ولولا خبرة بشة التي زامنت المواعيد الافريقية خاصة بعد احرازه الهدف الثاني من بينية اليرازيلي من الناحية اليمني وتحركه في المساحات الخفية مابين المدافين وحارس المرمي ووضح جليا من خلال مجريات المباراة المساحات العديدة التي وجدها هجوم الازرق خاصة في اطراف الملعب وقلة التجانس مابين قلبي الدفاع لفريق ليسكر وكان بامكان افضل مماكان ان يضيف بشة اكثر من هدفين وهو علي بعد خطوة من مرمي المنافس وابرزها عرضية بويا المتقنة من الناحية اليسري التي مرت تحت اقدام بشة وحتي في الجانب الايمن لم يتقن السمؤل طرف الايمن التمريرات العرضية لخط المقدمة بالصورة المطلوبة اضافة الي اخطاءه في التمرير حيث شكلت تلك الاخطاء ضغطا علي دفاعات الهلال خاصة العمق في سرعة الارتدات والتحويل لفريق ليسكر الذي يجيد الانتشار وتنويع اللعب ووضحت الهنات مابين حسين الجريف والعاجي اوتارا واصراره علي اللعب الطويل والارسال الخاط في اغلب الاحيان
في شوط المدربين دخل فريق الهلال اكثر تماسكا واصرارا علي هيمنة المستطيل الاخضر وساعد علي ذلك التبديل التكتيكي الذي منح الهلال السيطرة بخروج شيبولا الذي بذل مجهودا مقدرا في الشوط الاول وتدني مجهوده في بداية الشوط بقلة المردود البدني ليحل الطاهر الحاج صاحباالمجهود الخارق في الوسط صانع الالعاب ومن ثم الوسط المدافع حيث شكل اضافة هجومية وضغط متواصل علي مرمي ليسكر وتضيع الفرص بالجملة من جانب الطاهر وكاريكا وهو في مواجهة المرمي حتي جاء الفرج واضاف شيبوب الهدف الثالث في سقف المرمي من عكسية حتي جاء موعد خروج البرازيلي جوفاني بصادق سلش الذي سبب خطورة بالغة بعامل السرعة الفائقة في الجانب الايمن واحيانا في الجانب الايسر بتبادل المراكز وبعد الاطمئنان بثلاثية تم اخراج شيبوب الذي نجح كثيرا خاصة في الشوط الثاني في التحركات الايجابية وسيطرة الفريق علي منطقة المناورة وبعد خروجه ودخول الشغيل نشط الفريق الضيف كثيرا وكثرة الاخطاء من جانب لاعبي الهلال في التغطية والرقابة واحيانا التمرير والاستلام والمخالفات العديدة في المناطق الاستراتجية لمرمي مكسيم الذي كان يغظا واستطاع ان ينغذ مرمي الهلال من فرصتين الاولي انفراد نام والثانية تصويبة ابعدها خارج الخشبات والفرصة الاخطر وهي الكرة التي ارتدت من العارضة حتي تم اعلان نهاية المباراة بفوز الهلال بثلاثية والانتقال الي دور32 في مواجهة الفائز من بطل توغو وبطل الكنغو برازفيل
اخر الاسوار
لمرحلة القادمة تحتاج الي اعداد خاص خاصة معالجة سلبيات الاستلام والتمرير والتركيز علي معالجة منطقة محاور متوسط الدفاع وربطه بخط الدفاع
اخطاء المخالفات العديدة التي ارتكبت امام مرمي الهلال تحتاج الي وقفة طويلة
كاريكا بعيد جدا عن مستواه والبرازيلي يرجي منه الكثير
خط الدفاع يحتاج الي تجانس اكثر واقوي
نذار مازال مكانه شاغرا في ابطال افريقيا
كرر بشة هدفه الجميل وهو سابح في الهواء عندما احرز هدفه بالكربون عام 2013 امام سيوي العاجي بملعب الهلال انذاك

امسح للحصول على الرابط
بواسطة : حسين جلال
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 06:0 الأربعاء 30 سبتمبر 2020.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019