• ×
الأربعاء 28 يوليو 2021 | 07-27-2021
يعقوب حاج ادم

كردنه في خوف مافي

يعقوب حاج ادم

 0  0  3559
يعقوب حاج ادم


* اي والله نقولها وبالفم المليان كردنه في خوف مافي فمن كان كردنه معه فلا يحزن فنحن نحمد الله كثيراً ان منحنا رئيس مثل كردنه قلبه مفعم بحب الهلال الاعظم فهو رئيس لاككل الرؤساء ومن الظلم والظلم الشديد ان نقارن الدكتور كردنه بأي رئيس اخر من رؤساء الهلال السابقين او اللاحقين فالسابقين مع تقديرنا لكل جهودهم وبصماتهم التي خلفوها من ورائهم فانها والحق يقال لاتساوي قطرة في بحر الكاردنال الذي استطاع وخلال اربع سنوات ان يفوق مافعله كل رؤساء الهلال منذ العام الميلادي 1930 وهو العام الذي تاسس فيه نادي التربية البدنية وحتى يومنا هذا فاعمال كردنه وافعاله ووعوده واياديه البيضاء باتت ظاهرة لكل ذي عين بصيرة فالرجل اعطى بلا من ولااذى فالانجازات التي سطرها الرئيس المثالي الدكتور اشرف الكاردنال تجعلنا نتمسك به إلى مالانهاية ليس للخمسة والعشرين عامة التي حددها العراب بل إلى امد غير محدد لاننا تواقين إلى ان يصل بنا مستر كردنة إلى مصاف العالمية لنجلس جنباً إلى جنب مع اندية البرشا والريال وجوفنتوس وبورتا وباريس سان جيرمان وغيرها من الأندية العالمية ويقيني ان خلافة كردنة في رئاسة نادي الهلال للتربية البدنية تصبح من رابع المستحيلات لأن اي رئيس هلالي ياتي لخلافة كردنه على كرسي الرئاسة سيتردد عشرات المرات قبل الاقدام على هذه الخطوة المحفوفة بالمخاطر حيث ان من يخلف كردنة في رئاسة نادي الهلال لابد له من ان يكون في مستوى الحدث ولديه المقدرة المالية التي ستقوده لتخطي كل الانجازات التي سطرها العراب الهلالي اشرف الكاردنال فجماهير الهلال وشعب الهلال وكبار الهلال وعقلاء الهلال ومحبي الهلال لن يرضوا وبأي حال من الاحوال ان ياتيهم رئيس اقل قامة من كردنه لا من حيث الفكر والدهاء الكروي والحب الكبير والاخلاص الذي هو بلا حدود للكيان الهلالي كما ان اي رئيس قادم للبيت الهلالي إن لم يكن يمتلك المال الوفير بصورة اكبر من تلك التي توفرت عند الملياردير اشرف الكاردنال فهو لن يكون له مكان في رئاسة الهلال مهما كان تاريخه في نادى الهلال ولكل ماتقدم فاننا على ثقة تامة بان المستر كردنة ينافس نفسه بنفسه في هذا الزمان الذي نعتز ونفاخر بان نقول بانه عصر الكردنة،،

* وهاهو عرابنا يبشرنا مع بواكير فترة التسجيلات الشتوية بوضع يده على النجم الاستثنائي حسين افول الظهير العصري لفريق الشرطة القضارف والذي يحتاجه الهلال بشدة في وظيفة المساك الايمن وبالطبع فنحن لاننظر إلى قيمة التعاقد التي تمت مع افول وناديه لاننا ندرك جيداً بان عرابنا لن يبخل على الهلال باي مال او جهد ولكننا ننظر فقط لحاجة الفريق في ضم النجوم الذين يحتاجهم لتدعيم صفوف الفريق الذي سيواجه في الموسم الجديد بمغازلة حلم الاميرة السمراء التي طال تمردها علينا وافول هو الغيث في هذه التسجيلات وننتظر انهمار الخير من عرابنا فالفريق يحتاج إلى التدعيم في كل الخطوط هجوماً ودفاعاً ووسطاً فصفقة محمد موسى هداف الاهلي الخرطومي نتمنى ان يحسمها العراب بجانب ياسر نجم الامل العطبراوي

* وحرياً بنا ان نشير إلى ان نشير إلى ان الدكتور اشرف قد تعهد باضافات نوعية في التسجيلات الشتوية وهو قطعاً لن يخيب آمالنا وتطلعاتنا فقد عهدناه رائد لايكذب اهله وهذا يعني بان هلال العز سيخرج من معمعة التسجيلات الشتوية بنصيب الاسد وكردنه قادر على.تجريد الوصيف من ابرز نجوم الساحة لاسيما وهم يعيشون ومنذ امد ليس بالقصير في حالة فلس مدقع لم يتحرروا منه حتى يومنا هذا وهم مهددين بعد تسجيل اي لاعب اجنبي مالم يسددوا الديون المتراكمة للاعبين الاجانب على النادي كما ان اللاعبين المحليين الذين لديهم متاخرات او مرتبات شهرية تعدت حاجز آل 3 اشهر فيمكنهم ان يغادروا اسوار النادي الحزين بلااستئذان ويلعبوا للنادي الذي يروق لهم مع جزئبة مهمة تتعلق بمستحقاتهم المالية حيث ستبقى حق مكتسب يسدده النادي اليهم برغم انتقالهم من النادي لنادي اخر بعد قرار الفيفا الجديد الذي بات يناصر اللاعبين ويقف بجانبهم بعد ان تعددت تجاوزات الاندية عليهم بين الفينة والفينة"

تغريدة

* سؤال برئ جدا غياب جريدة الأقلة عن الصدور هل يعود لأزمة مالية ام ان مهمتها انتهت بسقوط رئيس مجلس ادارتها في انتخابات الهلال وحصوله على 7 اصوات فقط .. والسؤال الاكثر اهمية اها الناس الغلابة الغبش الذين تكبدوا مشاق اخراج الجريدة في فترة المخاض التي لم يكتمل جنينها بعد فاولئك الرجال هل تسلموا حقوقهم المالية ام انهم لايزالوا يجارون بالشكوى من ظلم ذوي القربي"


الكلام .. الأخير

* اها ياكردنة بعد ده افتح لينا ملف اللاعبين الاجانب وجيب لينا محترفين سوبر استار باص وخانة معذرة اقصد خانة ومركز حسب حاجة الفريق حيث اننا نحتاج فعليا لمهاجم قناص يعرف طريق الشباك من اقصر الطرق لدية المقدرة على خلخلة دفاعات الخصوم وفتح الثغرات فيها ومن ثم الوصول ألى شباكهم كذلك فاننا بحاجة ماسة لصانع العاب ماهر يعرف حدود واجباته جيداً في ربط الدفاع بالهجوم وتموين المهاجمين بالكرات السهلة المريحة لغزو مرمى الفريق المقابل بالاضافة إلى مدافع فولاذي كقلب دفاع لقيادة الخطوط الخلفية في دوري ابطال افريقيا الذي كان وسيبقى هو غاية الطموحات التي تداعب مخيلة كل الهلاليين بلا استثناء"
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : يعقوب حاج ادم
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019