• ×
الإثنين 2 أغسطس 2021 | 08-01-2021
محمد احمد سوقي

لابد من صنعاء وآن طال السفر يا هلال

محمد احمد سوقي

 3  0  1334
محمد احمد سوقي

* قيمة أي صحفي بمهنيته وموضوعيته وإحترام القراء وتقديرهم لما يطرحه من آراء وأفكار ومعالجات منطقية من أجل المصلحة العامة بعيداً عن الأهواء والاغراض والمصالح الذاتية والمنافع الدنيوية.
* وقد شرفني عدد كبير من الأهلة من بينهم رموز وأقطاب ومشجعين بالإشادة والثناء على ماطرحته من آراء حول القضايا الهلالية في هذه المرحلة المهمة في تاريخ النادي والتي يحتاج فيها لتضافر الجهود والأفكار والقدرات للإنطلاق بقوة نحو ذرى المجد وقمم الإنجازات كما يحتاج الهلال لمعالجات منطقية تخاطب العقول بعيداً عن حملات الهجوم وتبادل الأساءات والاتهامات والتي مارسها بعض الأهلة كثيراً ولم يجنوا منها غير الفرقة والشتات. وانتظار الهزائم والإنعكاسات ليشتموا في الذين اختلفوا معهم رغم أن الخاسر هو الهلال الذي لو كانوا يدينون له بالولاء لما أفرحتهم تعثراته وخسائره ولكنهم يحبون أنفسهم وليس الهلال لأن الحب عطاء وتضحية ورغبة في أن يكون المحبوب دائماً هو الأجمل والأكثر بهاءً واشراقاً وألقاً. كذلك يحتاج الهلال لمن يأتي متجرداً من أجل العمل الخالص للهلال وليس طمعاً في شهرة المناصب وجاه السلطة وشهوة الحكم لأن المواقع لاتطلب ولكنها تعطي لصاحب الكفاءة والقادر على الاسهام الجاد والفاعل لخدمة الكيان بالأفكار النيرة والرؤي الثاقبة والبذل المتفاني بالجهد والمال أن توفر ولذلك فلنترفع فوق الخلافات ولنغسل دواخلنا من الرواسب والمرارات ولنضئ قلوبنا بأنوار الصفاء والنقاء لنتطلع لغد أكثر أشراقاً بقلوب مفعمة بالثقة والآمال والاحلام نحو الإنتصارات الداخلية والخارجية, ولاشك في أن الصراعات الهلالية التي لم تتوقف لحظة طوال السنوات الماضية دون أن نترك ذرة في جسده لم تصبها طعنة رمح أو سيف قد أقعدته عن التحليق في سموات الإنجازات العظيمة والتي نحمد الله أن الأزرق قد بدأ الدخول إليها بمشروع الجوهرة العملاق الذي وضع الهلال على طريق المستقبل المشرق بهذه البنية الأساسية التي تضم صالات الجمانيزيوم والعلاج الطبيعي وحمام السباحة والفندق والمستشفى والملعب الرديف والمركز الإعلامي والاستاد بطابقه الثاني ومظلاته واضاءته الحديثة ونجيله الرائع الخضرة وأبوابه الاليكترونية التي ستوقف كل عمليات السرقة والاحتيال لتدخل عائدات المباريات لخزينة النادي وليس لجيوب اللصوص الذين فشلت كل الأساليب في ايقافهم رغم الحرب على الفساد التي يقودها عبدالعزيز نصر الدين أمين خزينة اتحاد الخرطوم والتي هي حرب ضد اشباح أدمنت نهب أموال الهلال.
* أن دورنا وواجبنا كاعلام هلالي أن نقف مع الكاردينال الذي أعطى ولم يستبق شيئا بالحق والمنطق بعيداً عن التطبيل الأجوف أو التملق والتزلف الذي لن يضيف اليه شيئاً أو يكسبه تأييد مشجع واحد اذا لم تقتنع الجماهير بجهده وعطائه وإنجازاته على أرض الواقع ولذلك فان مصلحة النادي تفرض علينا أن نقود حملة إعادة إنتخابه لولاية ثانية ليواصل مسيرة العطاء بإكمال الاستاد ودعم الفريق بنجوم من العيار الثقيل يجعلون منه قوة تتحدى الصعاب وتهز الأرض تحت أقدام أعظم الأندية وتشق طريقها نحو الانجاز الذي انتظره الهلالاب العزاز تحت الشمس والرزاز دون أن يصيبهم اليأس أو الإحباط لأنهم يدركون أنه لابد من صنعاء وإن طال السفر.
* الشكر والتقدير لكل من إتصل وأشاد بما نطرحه من أراء هدفها خدمة الهلال بتوحيد الصفوف وتجميع القدرات لغد أكثر اشراقاً وفي مقدمة من اشادوا الخليفة مختار مكي الرمز الهلالي الشامخ والذي وصف ماجاء في مقالاتي بصوت الحكمة والعقل , والقبطان عوض شبو الذي قال أن ماكتب في هذه الزاوية يمثل رأي أغلبية جماهير الهلال التي ترفض الصراعات وتدعوا للتوحد خلف المجلس, ونصر الدين التيجاني محمد ابراهيم الذي قال أن الدعوة لمساندة المجلس بقيادة الكاردينال.
*الشكر والتقدير لكل من إتصل واشاد بما نطرحه من اراء هدفها خدمة الهلال بتوحيد الصفوف وتجميع القدرات يفيد اكثر اشراقاً وفي مقدمة من أشادوا الخليفة مختار مكي الرمز الهلالي والشامخ والذي وصف ما جاء في مقالاتي بصوت الحكمة والعقل في زمن الصراعات وتصفية الحسابات ،القبطان عوض شبو الذي قال ان ما كتب في هذه الزاوية يمثل رأي اغلبية جماهير الهلال التي ترفض الصراعات وتدعو للتوحد خلف المجلس وقطب الهلال ورجل الأعمال نصر الدين التجاني محمد ابراهيم الذي قال ان الدعوة لمساندة المجلس بقيادة الكاردينال هي مساندة للإستقرار وللتوازن والإعتدال البعيد عن التطرف والعصبية للأفراد والتنظيمات والتي الحقت ابلغ الضرر بالهلال وتسببت في إبتعاد عدد كبير من القيادات حفاظاً على سمعها ومطامعها،وقطب الهلال حضرة الذي أكد ان كل ما قيل في الاعمدة الماضية جاء متنسقاً مع ماظل بنادي به من ضرورة التمسك بالكاردينال ودعمه ومساندته ليكمل مشروع الجوهرة ودعم الطريق بعد أن رجح الصرف بهذا المستوى قاصراً على الرئيس كما أشاد رجل الأعمال معتز النور محمد النور والصحفي المخضرم عمر بلة والمشجع الهلالي بالقضائية الطيب ابراهيم ورجل الأعمال محمد حسين محمد ابراهيم الذي نقل إشادة عدد كبير من العاملين بسوق الموبايلات بامدرمان بالنهج الموضوعي لصاحب هذا القلم في مناقشة القضايا الهلالية وبتوظيفه للرأي المنطقي لدفع المسيرة بعيداً عن إثارة الفتن والمشاكل لنادي عانى كثيراً من إشتعال نيران الخلافات من سنين طويلة.
مرة أخري شكراً للجميع على هذه الاشادات والتي تعتبر وساماً نعتز به ودافعاً لنا لمزيد من العمل المهني الجاد لخدمة الكيان والتي يفترض أن تكون الهم الأكبر لكل من يريد الخير للهلال .
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : محمد احمد سوقي
 3  0
التعليقات ( 3 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    abu leen 03-18-2017 08:0
    الهم وحد بين الهلالاب وجزاك الله الف خير وهي ثواب واجر لك يا رب
  • #2
    ابايزيد علي الصديق 03-17-2017 09:0
    جزاك الله خير استاذنا دسوقي
    نعم العقل والمنطق ونعم القلم قلمك
    وانت دائمآ مقﻻتاتك وتحليﻻتك موضوعيه وعقﻻنيه
    نسأل اله لك التوفيق وللهﻻل لم الشمل والوحده
    معآ لدوره أخرى للكاردينال رئيسآ
  • #3
    عاطف البدوي 03-17-2017 10:0
    السلام عليكم استاذ الدسوقي
    نثق كثيرا في مايخطه قلمك عشقا وحبا
    وحكمة تصب جميعها في مصلحة الهلال الكيان
    معشوقنا الابدي الذي تدور مشاعرنا في فلكه
    قبطه وسرور واهازيج وشجن وحزن كيفما يكون الهلال نامل ان يحزوا كل كتاب للهلال حزوك لمصلحة الهلال
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019