• ×
الجمعة 16 أبريل 2021 | 04-15-2021
يعقوب حاج ادم

اين قدامي لاعبي الهلال !!!!

يعقوب حاج ادم

 1  0  911
يعقوب حاج ادم


يحتاج الفريق الهلالي الممثل الشرعي للاندية السودانية في البطولة الافريقية الام والعلامة المضيئة بين جدرانها يحتاج الزعيم الهلالي في موقعة ليوبارد الليلة الى الوقفة الصادقة من كل الهلاليين في كل المواقع بلا استثناء لاعطاء الدفعة المعنوية للاعبين وهم يتاهبون لخوض المعركة الفاصلة امام فريق ليوبارد الكنغولي في لقاء الاياب الذي سيقود الزعيم الهلالي الى دوري المجموعات باذن الله وبما ان مجتمع الهلال قد عرف بالتكافل والتواصل والحميمية المتعارف عليها فاننا ننتظر ان يسجل اقطاب الهلال ورجالات شرفه وبيوتاته التجارية الحضور المشرف في معسكر الهلال للوقوف خلف اللاعبين واعطائهم الدفعة المعنوية الكبرى قبل الدخول الى المستطيل الاخضر فهذه جزئية مهمة تعطي الدافع المعنوي والادبي القوي الذي سينعكس ايجابا على اداء اللاعبين داخل المستطيل الاخضر وترجمته الى اداء رائع مقرون بالنتيجة الايجابية المنتظرة وبالطبع فان اقطاب الهلال واعضاء شرفه بقيادة طه علي البشير واشرف سيد احمد الكاردينالي وعبد الله السماني وعمر البكري ابو حراز والبلوله وصلاح ادريس ان سمحت ظروفه بالحضور وبقية العقد النضيد فانهم مطالبين بان يكونوا بجانب اللاعبين من داخل ردهات المعسكر طوال اليوم وحتى موعد الانتقال الى ملعب المباراة لكي يعطوا الجرعة المعنوية المطلوبة للاعبين والتي ستشعر اللاعبين بان كل ابناء الهلال يقفون معهم في صعيد واحد رائدهم من ذلك ان يبقى الهلال كعهده حاديا للركب وقائدا للمسيرة ويقيني بان كل اقطاب الهلال واعضاء شرفه ورؤسائه السابقين لن يبخلوا باى دعم معنوي او ادبي او مادي في سبيل ان يحقق الفريق الهلالي الغايات المنشودة من هذه الليلة الليلاء ويبقى ان نشير الى جانب مهم من جوانب الدعم المعنوي والادبي والفني الذي ينبغي بل يجب ان يقوم به قدامى لاعبي الهلال بقيادة الكابتن الخلوق نصر الدين عباس جكسا والرمح الملتهب علي قاقارين ونجم النجوم زكي امين
والولد الشقي محمد محي الدين الديبة واحمد ادم وشيخ ادريس بركات وشوقي عبد العزيز وبقية العقد النضيد من قدامى النجوم الافذاذ الذين تركوا بصماتهم ظاهرة جلية على مسيرة الهلال الظافرة عبر العقود الطويلة الماضية فنحن حقيقة نفتقد وقفتهم ومساندتهم ونفتقد الى تواجدهم الفعلي في تدريبات الهلال ومعسكراته وتحضيراته المحلية والخارجية حيث ان تواجدهم وتفاعلهم خصوصا في مثل هذه المباريات القارية سيعطي مردود ايجابي كبير لنجوم العصر الحالي كما انهم يمكن ان يقدموا المشورة الفنية ويقدموا النصح للاعبين الشباب والاخذ بيدهم وتبصيرهم باخطائهم وعثراتهم ونواقصهم للعمل على تلافيها في المباريات ولكن شيئا من ذلك لايحدث وقدامى اللاعبين يكتفون بالفرجة من منازلهم او من المدرجات او من مقاعد الدرجة الاولى في الملاعب التي تقام عليها مباريات الهلال وهو امر لانجد له تفسير البتة فدور اللاعبين القدامى لايقل اهمية عن دور المدربين واعضاء الجهازين الفني والاداري فمتى نرى قدامى لاعبي الهلال يمارسون دورهم الريادي بكل مسئولية وتجرد ونكران ذات رائدهم مصلحة الهلال واعلاء شانه وبقائه في مقدمة الركب كعهده فكونوا لها ايها المخضرمين ولاتجعلوا صلتكم بهلال العز تبقي هامشية بلا معنى !!!

أخر التمريرات
ـــــــــــــــــــــــ
* الهجوم خير وسائل الدفاع في لقاء الليلة

* لبويا نقول حذاري من الاندفاع غير المؤسس

* ولمساوي واتير توماس نقول لاتتضاربوا في الاختصاصات ولاتلعبوا على خط واحد

* جيناروا مطالب بتوجيه المدافعين واليقظة في الكرات العكسية والضربات الثابتة وعدم الشرود الذهني .

* وجود سيدي بيه ضرورة تقتضيها مفاجأة الكنغوليين بورقة رابحة .

* الهدف المبكر سيريح الاعصاب وسيلخبط اوراق الضيوف .

* التمرير الخاطئ معضلة يجب التحرر منها لانها باتت صفة ملازمة لمعظم لاعبي الوسط الهلالي .

* نظافة الشباك مسئولية الجميع وليس جيناروا والمدافعين وحدهم .

* نعول على كوليبالي كثيرا في حسم موقعة الايابحتى يؤكد بانه صفقة رابحه .

* اتشأم كثيرا من تواجد الخندقاوي في الخرطوم ليلة المباراة وربنا يكضب الشينة .

* الاستفادة من انصاف الفرص جزئية هامة بل اكثر اهمية فلا تفرطوا في انصاف الفرص على اعتبار ان الفرصة التي تتهيأ مرة قد لاتتهيأ مرة اخرى .

* يخاجني شعور اكيد بان بشه ستكون له بصمة مضيئة في شباك ليوبارد .

* التراجع مخيف وعواقبه وخيمة .

* الضغط على حامل الكرة عدم ترك المساحات الخالية من اهم الأولويات .

* الاعتراض على قرارات الحكام سيصرف اللاعبين عن اداء واجبهم الاساسي على ارضية الملعب .

* المدينة تقع على عاتقه مهمة مزدوجة في تفتيت دفاعات الضيوف وفتح الثغرات فيها ومساندة رباعي الوسط عند فقدان الكرة .

* كاريكا تواجده في الصندوق هو الاهم حتى لاتتبعثر جهوده في الطالع والنازل فخطورته في منطقة العملياتوعلى الاطراف .

* التشجيع المتواصل والهتافات المستمرة والاهازيج المختارة ستكون السلاح الأمضى لدخول الرعب في نفوس الكنغوليين .

* حتى لو استقبلت شباك الهلال هدفا لاسامح الله فيجب ان لايتسرب الاحباط الى نفوس الجماهير الهلالية بل يجب ان يكون دافعا اكبر لمواصلة المساندة والمؤازرة الى مالانهاية .
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : يعقوب حاج ادم
 1  0
التعليقات ( 1 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019