• ×
الإثنين 27 سبتمبر 2021 | 09-26-2021
يعقوب حاج ادم

تاهلنا بدعاء الأمهات وكوليبالي لغز محير

يعقوب حاج ادم

 4  0  1973
يعقوب حاج ادم

بويا واتير وعمر وسليمانو والبقية كومبارس

حمدا لله الذي اكرم هلال العز والفخار بورقة التاهل الى دوري المجموعات الدور ربع النهائي والذي سيلعب بطريقة تجميع النقاط الحمد لله الذي انقذنا من معمعة الكونفدرالية بطولة الترضية والتي لاتشبه هلال الملايين لا من بعيد ولا من قريب والمفصلة على قميص اهلنا الغبش في القبيلة الحمراء. الحمد لله الذي اكرمنا بالخروج بشباكنا عذراء من غير سوء لنتاهل الى دوري المجموعات بنتيجة التعادل الايجابي في ارض الخصم بهدف لكل فريق . الحمد لله الذي اكرم تلك الجماهير الوفية التي ظلت مرابضة في استاد الخرطوم الدولي منذ ساعات الصباح الاولى من النهار وحتى الساعة العاشرة والنصف مساء ومادونها وهي تمني النفس بورقة التاهل والتي لو لم تاتي لكانت صدمة كبيرة لهذه الجماهير الوفية ان تعود الى الديار مكسورة الخاطر وفريقها لايحقق الطموحات المرجوة . ولو عدنا للمباراة الصعبة التي تاهل الفريق الهلالي على اثرها لوجدنا ان اللاعبين قد وضعوا الجماهير الوفية في امتحان عسير طابعه انعدام الوزن وشحتفة الروح وبوظان الاعصاب وبخاصة في شوط اللعب الثاني الذي مارس فيه لاعبي الهلال كل صنوف الخرمجة والعبث واللامبالاة والعشوائية اللانهائية وعدد غير قليل منهم يلعب الكرة بطريقة بدائية وكانه يتعلم ابجديات الكرة للوهلة الاولى فقد كانت الروح القتالية غائبة عن البعض ولعب اكثرهم على الواقف ولانستثني من هولاء سوى بويا الجسور الغيور الذي كان يمثل فريق قائم بذاته مؤكدا نجوميته المطلقة للمباراة وبجانبه اتير توماس هدية السماء لهلال الملايين ولن انسى القائد المعلم عمر بخيت الذي كان يمثل الشمعة المضيئة الوحيدة في وسط الملعب في ظل غياب الشغيل وبشه ومهند الذي كان عالة كبيرة على خط الوسط ببروده واتكاليته وروحه الانهزامية ومن وجهة نظري الخاصة ارى بان المدرب النابي قد اخطا كثيرا باخراج نزار واحلال مهند مكانه فكان خصما على المجموعة المتكاملة وهو امر لم نجد له تفسير البتة كما ان الاصرار على بقاء المهاجم المالي كوليبالي في التشكيل الاساسي قد كان امرا محيرا واللاعب يسجل تراجع مخيف في مستواه وكان الاحرى بالمدرب النابي ان يبقيه على دكة البدلاء ويستعين به في الرمق الاخير من المباريات كما ان انحسار مستوى الرمح الملتهب مدثر كاريكا قد كان نقطة سلبية كبيرة في المباراة القت بظلالها على شكل الفريق العام بحكم ان كاريكا يمثل الترمومترو المحرك للفريق في كل نزالاته ولان اليد الواحدة لاتصفق فان نجومية بخيت في غياب الشغيل وبشه ومهند الطاهر قد اتاح الفرصة كاملة للاعبي وسط فريق ليوبارد وهي المنطقة الاقوى لديهم لقد اتاح لهم فرصة بناء الهجمات وتموين المهاجمين بالكرات السهلة لغزو مرمى الهلال والسيطرة على منطقة المناورة بصورة مخيفة ومزعجه وكانوا قريبين في اكثر من مناسبة لتسجيل الهدف المفاجئ الذي حذرنا منه خصوصا في الكرة البينية التي وصلت للمهاجم المتسلل في الوقت الصعب من المباراة ولكن تدخل النجم الغيور الجسور بويا في اللحظة الحاسمة وتحويل الكرة لركلة ركنية انقذ الشباك الهلالية من هدف قاتل كان سيصيب الكثيرين من الجماهير الوفية بشتى امراض العصر التي تداهم الناس فجأة وبلا مقدمات . واستطيع ان اقول بان ربع الساعة الاخيرة من عمر المباراة مضافا اليها الاربع دقائق المحتسبة كوقت بدل ضائع قد مرت علينا كانها 190 دقيقة وليس 19 دقيقة كانت قلوبنا فيها وجلة والقلق ينتاب كل القلوب والرجفة تعتلي كل الافئدة الى ان اطلق الحكم الغاني صافرة النهاية التي نزلت على قلوبنا بردا وسلاما وهي تعلن تاهل الزعيم الهلالي الى المرحلة الاهم والذي يحق لنا ان نقول بانه قد جاء بدعوات الامهات وتباريك الشيوخ ولانقول سوى الحمد لله الذي هدانا لهذا وماكنا لنهتدي لولا ان هدانا الله .

تلكس خاص
ــــــــــــــــ
اشفقت كثيرا على الزميل المعلق السوداني الغيور الذي يتدفق وطنية وولاء لتراب الوطن الاستاذ حاتم التاج وهو يعلق على لقاء الهلال وليوبارد واحسست بان شباك الهلال لو تلقت هدفا في اللحظات الاخيرة من عمر المباراة لكان وضع الاستاذ حاتم التاج سيكون صعبا جدا وهو يتابع اللقاء بكل احاسيسه ومشاعره ووطنيته التي لايتطرق اليها الشك لا من خلفها ولا من بين يديها كم نحن في حاجه الى معلقين بمثل هذه الروح الوطنية بعيدا عن روح الآنا والذاتية الضيقة عندما تلعب انديتنا باسم السودان الوطن الواحد ويستحق الاستاذ حاتم التاج ان نهدي له ورقة التاهل التي خرج بها الزعيم الهلالي لانه كان احدى صناعها وهو يبث روح الحماس ويتحلى بروح المواطنة الحقة .

التمريرة الاخيرة
ـــــــــــــــــــــ
الان وقد قدر لهلال الملايين ان يعلن عن تاهله الرسمي لمرحلة دوري المجموعات الان فقط يحق لنا ان نقول وبملء الفيه بان الفريق قد بات في حاجه ماسه الى ان تمسسه يد التغير في عدد من المراكز وبخاصة منطقة المحاور وخط المقدمة وبما اننا على مقربة من الفترة الصيفية للتسجيلات القادمة فلابد لرجالات الهلال من تدعيم الفريق بلاعبين اجنبيين متميزين يكونا اضافة حقيقية للفريق في مشاويره بدوري المجموعات الذي يحتاج الى ان يكون الفريق في كامل حضوره البدني والفني والذهني وبلاشك فان مهاجم مثل كوليبالي لن يكون هو المهاجم الامثل لتلك الموقعة التي تحتاج الى مهاجم قوي متمرس يمتلك كل مقومات المهاجم الصريح ليعزز حضوره بجانب بكري المدينة الذي وضح بانه يحتاج الى دروس خصوصية في التعامل مع المباريات الحساسة والمواقف الحرجه ولمجلس الامراء وللمجلس الذي سيعقبه نقول بان استمرار الهلال في المنافسة حتى منصة التتويج يحتاج الى اضافات قوية وكبيرة في عدد من الخطوط حتى يصبح الزعيم قادرا على تحقيق الطموحات المرجوة والتي لن تتوقف هذه المرة عند منصة التتويج بل تتعداها باذن واحد احد الى جزئية تحقيق البطولة وحصد اللقب الغالي المتمرد على هلال الملايين وهي الجزئية الاهم بل الاكثر اهمية
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : يعقوب حاج ادم
 4  0
التعليقات ( 4 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    ابوصلوات 03-31-2014 10:0
    اتفق معك بان المذيع حاتم تاج يستاهل ان نهدى له التاهل لانه كان يتعامل ويتابع المباراة وهو يتقطع وينفعل شكرا لك يا استاذ على واقعية التحليل ..
  • #2
    سيف الدين سرالختم 03-31-2014 10:0
    انت مالك ومال الكبار ...لم تجيبوا كاس تتصنفوا مع الكبار لكنك ياصفيرابي لم تنل هذا الشرف واهلك الغبش زي ما بتقول مسجلين بمداد من الذهب في سجل الاندية الافريقية التي أهدت الى أوطانها كاسات محمولة جوا فما تعيش الدور وتغش نفسك وإذا كنت كبيرا لفزت على ليوبار في بلدك...
  • #3
    ابو محمد عثمان 03-31-2014 07:0
    الحل في استعارة جون اليتون لاعب الفتح السعودي لأن الدوري السعودي سيتوقف بعد اسبوع من الآن
  • #4
    ابو قصي 03-31-2014 07:0
    التهنئة موصولة لك يااستاذ يعقوب ولكل اهل الهلال وفعلا يستحق الهلال ان يتاهل لانه قاتل بشراسة وضراوة وعقبال الكاس باذن الله
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019