• ×
الثلاثاء 18 يونيو 2024 | 06-18-2024
صديق ابونبيل

نظرة

صديق ابونبيل

 0  0  12667
صديق ابونبيل

فوز طبيعي و منطقي


*افتتح مريخ السودان اهم مبارياته في قلعته الحمراء بفوز ثمين و غالي على نده هلال امدرمان بهدف قاتل من السواها- ساكواها في اول اختبار له مع الشباك الشبكة الزرقاء التي تمزقت بفاعل احمر اللون .. انتصر ابناء البدري رغم الاجواء التي احاطت بالمباراة قبل و بعد الماتش إذا حقق المريخ اول فوز له على الهلال من غير جمهور بحيث يضاف اللقب الي دولاب القابه المتعددة في كل الاتجاهات - تتعدد الالقاب و المريخ واحد
*نكهة فوز الزعيم على( متلبط اللالقاب) جاءت برداً وسلاماً على القبيلة الحمراء التي كانت تبكي اسبوعاً على فقداءها من شهداء ام مغد الي الفقيد ايداهور الذي رحل ايضاً في مارس وما بين مارس و مارس سقط-الحمل- الازرق في فخ المريخ متلقياً ضربة قاضية أشبه الضربات التي كان يوجهها ايداهور للشباك الزرقاء ..
*صحيح ان المباراة كانت دون المستوى رغم ان الاحمر كان الافضل كعادته و نحسب ان مرد ذلك توقف النشاط الكروي لفترة طويلبة مما كان له اثره البالغ في أداء الفريقين عموماً و أداء الزعيم خصوصاً ذلك ان الهلال و منذ انتهاء الموسم ظل في حالة إعداد من خلال وجود 95% من لاعبيه في تشكيل المنتخب الوطني الذي خاض دورة حوض النيل بمصر ثم بطولة امم افريقيا للمحليين باتلخرطوم ولكن بخبرنه و إصرار ابطاله تمكن المريخ من تطويع كل الظروف و ترويض الهلال الجاهز و هزيمته ..
*انصار الازرق بذلوا الغالي و النفيس من أجل الغاء المباراة بدواعي عديدة منها المباريات الافريقية و اسباب تانية حا.....- لكن الاتحاد العام الذي نشيد به لإصراره على اداء المباراة بدون جمهور و في موعدها قد خذل الازرق الذي كان ينوم على عسل التأجيل وعلى ازرعه الاخطبوطية في كافة الاتجاهات و المجالات من اجل تأجيل الماتش- لكن ضاعت الاحلام و ذهبت المحاولات سدى و تساقطت الدموع و تعالى الصراخ في البيت الازرق حد الهستيريا بسبب الانزال الجوي للكتيبة الحمراء على- اشبال الاسد في ضربة سميت بضربة معلم
* سيناريو قصة جرسة الازرق للهروب من مواجهة الإعصار الاحمر لا تختلف كثيراً من سيناريوهات سابقة و قصص بذات التفاصيل و الحبكة .. فقد بدأ بعضهم المطالبة بالسماح للجمهور بالدخول و بعضهم طالب بتحكيم اجنبي و مضى اخرون لمقابلة الخبير ( دكتور شداد ) و ذلك لانقاذ الموقف بفتوى تتيح لمساوي خوض المباراة مع ان رئيس الهلال الجديد ظل منذ سنوات يؤكد ان الهلال دائماً جاهز في اي مكان و زمان للمريخ و ان ( اي حداعشر لاعب يمكن ان يهزموا المريخ ) و لكننا شهد الكيماوي بلحمه و دمه يقود قصة الفتوى .. قصة الفتوى توكد بالدلائل و البراهين ان المريخ كبير و
مخيف و مرعب .. و هكذا اذا تكلم اسمع و اذا مشى اسرع و اذا ضرب اوجع ..
*السيناريو الحزين تفاصيل ما قبل المباراة لم تنتهي بقصة الفتوى بل طالب الاسد بعدم السماح لكابيلا بالجلوس مع الاحتياطي باعتباره عضو مجلس و لكن كبيلا قائد السبتين- طالبهم بوجوده الكيماوي نفسه مع ميشو طالما الزلزال الاحمر سيقضي على اخضر الازرق و يابسه و قد كان بحيث ذهب الهلال في مهب الريح .. و بات من المفقودين ..
* كد انسى ان الجماعة ايضاً راهنو على كرت الحضري المحروق بان قضيته معلقة طويلة علة استار الفيفا و ان سيد حراس افريقيا لن يلعب بالشعار الاحمر و هكذا وقع انصار الازرق فريسة لحكايات تطول ابطالها من طال السفر الي الشرايين و مشاوير - ثم ناس ضفاري و كداري الحلوين الذي افردوا المساحلت بغرض السخرية من الفكر المريخي في قصص التسجيلبات .. هكذا كانت المساطب الجنوبية ضحية لاعلام ينفخ ثم ينفخ حتى سواها ساكواها و نحسب ان ( الخطة ب) ستكون تقديم شكوى ضد المريخ لعدم صحة مشاركة الفرعون في لقاء القمة . هذا ان لم يكن قد قدمت الشكوى بالفعل
..
* المباراة في مجملها لم ترقى لمستوى فريقين سيخوضان دوري ابطال افريقيا بعد ايام لكن تيتيك ميشو الذي سعى للخروج باقل الخسائر قضى على جماليات المباراة و جعلت من القمة مجرد عك كروي ذلك ان لاعبي الهلال كعادتهم نعمدوا اللعب على الاجسام و محاولة تعطيل خطة المريخ الهجومية الكاسية بالضرب و الشليت بحيث نال الازرق وحده خمسة بطاقات صفراء و لولا تساهل الحكم ابوشنب مع مصارعي الهلال لطرد اكثر من ثلاثة لاعبين .. لكن متى يلعب الازرق الكرة السهلة البسيطة مع المريخ ؟؟ و متى تتاح للزعيم تقديم محاضراته الكروية بعيداً من ناس الشلاليت و الضرب ؟؟ فقد
صار لاعبي المريخ من اشهر لاعبي الدوري الممتاز الذين يعانون من حكايات الضرب في المباريات .. لكن رغم ذلك يظل الابداع احمراً و النصر احمراً و الموهبة حمراء..
*نعود ونقول ان ادارة المريخ ممثل في رئيسه جمال الوالي قد فعل صنيعاً جميلاً لاحباب الاحمر بحصوله على خدمات حارس افريقيا في انجاز سيظل باقياً و الدليل ان الحضري الذي يصفونه بالمتقدم في السن قد نال الان شرف حراسة عرين مصر مرة اخرى في مباراته القادمة و هذا بمثابة شهادة ايزو منحت لادارة المريخ بخصوص الحضري و هي محررة بالتأكيد من -حسن شحاتة- افضل مدرب افريقي و عربي .. ثم ماذا بعد يا ناس الحضري ..
* الحضري يا سادتي ليس ايفوسا و لا وارغو قليلي الخبرة خاصة في مسألة التعامل مع الاعلام المضاد الذي يترصد
المواهب و يقتلها في مهدها و انما الحضري بخبرته الواسعة التراكمية قد اكتسب مناعة ضد الترويج السالب و الاغتيال المعنوي و التشويه .. اذاً هنئيا ً لادارة المريخ الفوزين الثمينين ( نقاط المباراة و مشاركة و الحضري ) ودقي يا مزيكا..

*كما نصفق طويلاً للوالي الذي اثبت مقدرات فائقة في تجاوز محن التسجيلات و عوارضها و مقالبها و التي انكوى بنيرانها في مرات عديدة ليكسب اخيراً نجماً من ذهب لا يصدأ و لا يهدأ و نجماً من عيار ( 21) يزيد لمعاناً كلما ادركته الايام بحيث يؤكد ان الدهن في العتاقى..
* وسعادة الوالي بالنصرين الثمينين تبرز في الحافز الخرافي الذي منحه للابطال و الذي يفوق ميزانيات مرتبات لاعبي ناس حاحا لعام كامل .. إذا المريخ الذي يتصدر الان سيظل باذن الله جالساً على كرسي النصر اجل غير مسمى كما ان اثار ضربة المريخ على الازرق المهزوم ستظل باقيا لحين قفل الموسم الكروي و بعدها لكل مقام مقال ..

نظرة اخيرة
*المريخ زينة للسماء و فخر للارض

امسح للحصول على الرابط
بواسطة : صديق ابونبيل
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019