• ×
الخميس 23 سبتمبر 2021 | 09-23-2021
ابراهيم عوض

مولد وضاع

ابراهيم عوض

 0  0  933
ابراهيم عوض

راي رياضي

راي رياضي
ابراهيم عوض
مولد وضاع
في كل مباراة، وعند احرازه لأي هدف يؤكد محمد عبدالرحمن (الغربال) مهاجم فريق الهلال انه لاعب من كوكب آخر.
لا يقتصر دور الغربال على التسجيل الذي هو حرفته، وانما يمتد للغربلة والتمهيد والصناعة والتوجية.
صنع الغربال أمس كرة للموهوب عثمان ميسي بطريقة ذكية سجل منها الأخير الهدف الأول للهلال في هلال الساحل.
وتكفل هو باحراز الهدف الثاني الذي انتهت عليه المباراة بطريقة عجيبة، ذكرتنا باهداف (ناس) باجيو الإيطالي ورومارنهيو البرازيلي.
رفع الغربال رصيد أهدافه مع الهلال الى 21 ، منذ ان عاد الى دياره معززا مكرما قبل نحو ستة اشهر في معركة، ما كان يسمى (بذات العيوب القانونية).
اقترب محمد عبدالرحمن من معادلة رقمه الذي سجله مع المريخ في موسم 2017، واصبح على بعد هدف واحد فقط لمعادلته.
مع علم الوصيفاب ان الغربال سجل اهدافه الـ 22 مع المريخ في موسم كامل، بينما سجل أهدافه الـ 21 مع الأزرق في نصف موسم.
فوز الهلال على هلال الساحل أمس ،هو الفوز السابع على التوالي لرفاق غربلة، وهي السلسلة الأطول التي يحققها فريق في الدوري.
كما ان مباراة أمس تعد السابعة للفريق الأزرق تواليا التي يحافظ فيها على شباكه نظيفة (كلين شيت)، وهو الإنجاز الذي ينفرد به دون سائر الأندية الأخرى.
الهلال رفع رصيده الى 55 نقطة، وابتعد في الصدارة من جديد بفارق ثلاثة نقاط عن الوصيف المدعوم من لجنتي المسابقات والتحكيم.
عودة الغربال لبيته بعد غربة قصيرة ، وتألقه مع الفريق تحسب للجنة التطبيع ورئيسها هشام السوباط ورئيس لجنة التسجيلات المهندس الطاهر يونس.
بذل الرجلان الجهد والمال، وسخرا كافة إمكاناتها، مع رفاقهما في اللجنة، واعادوا الغربال بمبلغ اقترب من المليون دولار.
الغربال يستحق أكثر من المليون.
7 انتصارات متتالية وبشباك نظيفة، واقع يؤكد ان الهلال يتطور من مباراة لاخرى، وانه كان فعلا جاهزا لاكتساح المريخ في قمة الجمعة المؤجلة.
لكن عبث لجنة المسابقات، ومجاملتها (لناس) المريخ، وخوفها على قتل المنافسة مبكرا، أضاع على الهلال (مولد) كان يمكن ان يسجل فيه أرقاما جديدة في لقاءات القمة.
منكم لله يا ناس لجنة المسابقات.
آخر الكلام
لا اجد سببا واحدا لصمت اتحاد القدم على الخروقات المتكررة للمريخ وازدراء ادارته للوائح وأنظمة الدوري ، دون ان يجد العقاب اللازم.
من قبل اشرك المريخ اربعة لاعبين أجانب في مباراته مع هلال الساحل بدلا من ثلاثة ولم تحاسبه لجنة المسابقات على هذا الخرق الواضح.

وفي مباراته أمس أمام الأهلي الخرطوم وفي سابقة خطيرة مارس المريخ ذات الازدراء عندما اخرج الجزولي نوح ومحمد عباس وادخل توني وبكري المدينة مكانهما..
الخطوة التي اقدم عليها المريخ تعد مخالفة صريحة لشروط المنافسة التي تلزم الاندية باشراك لاعبين تحت سن 20 و 23 طوال زمن المباراة، وهو ما لم يحدث بعد خروج نوح وعباس.
كما ان فريق الأهلي لم يشرك اي لاعب تحت السن طوال المباراة، ولم يقدم اعتراضا احترازيا قبل اللقاء أو يشكو المريخ بعدها وهو الخاسر لنقاط المباراة.
ما حدث أمس يلقي بظلال كثيفة من الشكوك حول وجود اتفاق مسبق بين الناديين، يرقى الى مستوى التواطؤ حول شروط لاعبي السنية.
إن الاستمرار في سياسة الصمت تجاه الانتهاكات المتكررة للمريخ اغرى النادي الأحمر وشجعه على تكرار المخالفات بل والتمادي فيها.
الاتحاد اصبح أمام مفترق طرق وعليه أن يختار بين إعادة الهيبة للوائحه بمعاقبة الناديين الذين تحوم حولهما شبهة التواطؤ ،بحرمانهما معا من نقاط المباراة والغاء نتيجتها ، أو السماح بنسف شروط اشراك لاعبين تحت السن التي قصد منها تكوين لاعبين للمنتخبات السنية.
وللعلم فان معاقبة الناديين بالغاء نتيجة اللقاء لا يحتاج لتقديم اعتراض قبل المباراة أو حتى شكوى بعدها.
يجوز للجنة المسابقات ان تفرض العقوبات من تلقاء نفسها وبدون تقديم شكاوى ويجوز لها كذلك تحويل حالات سوء السلوك الى لجنة الانضباط، حسب نص المادة 3/ثانيا، البند 7.(اختصاصات لجنة المسابقات).
وداعية:
اثنين حلال .. ميسي والغربال.
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : ابراهيم عوض
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019