• ×
الثلاثاء 18 مايو 2021 | 05-18-2021
عمرابي

*اهلا بيهو الهلال هلا

عمرابي

 0  0  1104
عمرابي
مقهي الحكاوي
*اهلا بيهو الهلال هلا
**يقول علم التدريب الحديث الغلبة والافضلية دائما ماتكون للفريق الذي يفرض اسلوبه علي الخصم في الملعب
*وهذا مافعله الهلال امام الاشانتي كوتوكو... فكان ثمار تلك الأفضلية انتصارا ولا اروع جاء بامضاء الجلاد الكنغولي فيني.. ليؤكد بيان بالعمل بأن الهلال عاد من بعيد كبعبع لكل أندية القارة السمراء
*قلت قبل ذلك.... ليس حظا... حين يفوز فى الثلث الأخير من مبارياته خارج الأرض
*.. لا.. لا.. ليس حظا، ولكنها شجاعة، وإرادة. وقوة وقدرة. . تطويع المستحيل وانتزاع الفوز
*هذا الفوز والهدف الهلالي القاتل.... اللدغة في شباك الاشانتي الرهيب درس مهم جدا عن معني الايمان بالقدرات الذاتية وهي عنوان عريض علي ثقل ووزن وقيمة الفانلة الزرقاء
* فوز الهلال في الشوط الثاني وتحديدا في التلت الاخير وهو يلعب خارج أرضه معناه أنه فريق كبير وسيد بلد بحق وحقيقة ....فريق لا يعرف اليأس. تربت أجياله على العمل وعلى الأمل وعلى النضال وعلى الكفاح وعلى الكبرياء وعلي قهر كل الظروف الصعبة من ملاعب سيئة وتحكيم قاسي...وكلتشات قذرة وتلك كلها من قيم الهلال الجميلة
*فاز الهلال لأنه كان الفريق الأكثر استحواذا..والأكثر إصرارا وتنظيما
**فاز الهلال على الاشانتي لانه ارد الفوز وعمل له منذ البداية والتي كانت بإرسال سعادة الجنرال حسن محد صالح كوفد مقدمة إضافة إلى أن زوران عرف كيف يدير المباراة تكتيكياً بدرجة الامتياز ولعل النجاح التكتيكي الواضح هو الذي غطي علي بعض السلبيات التي ظهرت علي شكل الاداء لاسيما الهجومي
*باختصار فاز الهلال لانه الافضل والأقوى والأكثر انتشارا ولانه عمل للفوز واجتهد... ولأن لجنة التطبيع اشتغلت صاح
*قلنا من قبل أن الهلال قادر على تجاوز كل العقبات حتى وإن كانت عقبة الاشانتي العنيد صاحب التاريخ التليد
*وقلنا أن الهلال ما دام بعيداً عن الاستهتار فلا تتوقعوا من أقماره أي ودار لأنه ليس فيهم فقير موهبة أو قليل خبرة.
*مبرووك لجماهير الهلال ومجلس التطبيع....وللاعبين وجهازهم الفني...
*و... تذكرو أن أجمل احتفال حين تنتهي الحفلة...
*اخيرا نطق الهلال وحين ينطق فانصتوا
*حكايات وحكايات
*إذا كانت هناك كلمة سر لانتصار الهلال على الاشانتي فهي سعادة الجنرال حسن محمد صالح الرجل الذي نجح في تمهيد طريق الفوز من خلال تذليله لكل المصاعب التي اعترضت سكة البعثة...
*بشكل شيك وأنيق نجح الموهوب ارنق في تقديم نفسه لجماهير الهلال واجتاز التجربة الرهيبة بدرجة ممتاز... وذات الحال ينطبق على مؤيد عابدين...
*لاحظت عقب نهاية المباراة هجوما لازعا للماكوك نزار حامد بسبب الفرص التي اضاعها...
*نزار الذي حمل الهلال على كتفيه في الدور التمهيدي وكان علامة فارقة ضمن كوكبة زَران لايستحق مثل هذا الهجوم
ماهكذا تورد الإبل ياهؤلاء
*مين المظلوم ده
*انتظرو نوارة الصحافة الرياضية قريييب جدا.... جدااا
*حكاية اخيرة
هلالابي أحمد الله هلالااااااااابي
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : عمرابي
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019