• ×
الخميس 1 أكتوبر 2020 | 09-30-2020
يعقوب حاج ادم

فزنا بدعاء الامهات

يعقوب حاج ادم

 0  0  1249
يعقوب حاج ادم
نقطة .... وفاصلة

يعقوب حاج آدم


فزنا بدعاء الامهات


* الحمد لله وحده الذي سخر لنا هذا الفتى الابنوسي الذي يدعى محمد موسى ليحرز لنا ذلك الهدف الغالي الذي جير لنا النقاط الثلاثة لهلال الملايين وقربنا من التاهل لمرحلة الدور ربع النهائي متى مانجحنا في ترويض فراعنة مصر في موقعة الاهلي المرتقبة في مدينة أم درمان العاصمة الوطنية فلولا جهود هذا الفتى ولولا نجاعته وشجاعته وقوة إرادته في احراز الهدف الغالي لكنا قد عدنا بتعادل سلبي قد يدخلنا في حسابات معقدة ويحق لنا ان نرفع القبعات لهذا الفتي المتوثب الذي يصر المدرب المتخندق الفاتح النقر على اجلاسه على الكنبة كل ذلك الوقت ويحرق اعصابنا بلاعب مستهلك مثل وليد الشعلة لايفلح الا في اضاعة الفرص السهلة امام المرمى فيما يبقى علي العراقي عماد محسن كل ذلك الوقت من المباراة وهو كان خصماً على الفريق الهلالي اضف إلى كل ذلك بان هذا الفاتح قد فشل حتى في اسلوب الخندقة الذي اشتهر به حيث باتت خطوطه مفتوحة على مصراعيها امام لاعبي فريق بلاتنيوم حديث العهد بالتنافس الافريقي ولو كان امامنا في تلك المباراة اي فريق اخر غير فريق بلاتنيوم لمنيت شباكنا بالاهداف مثنى وثلاث ورباع ولاادري ماهي الحكمة في البداية بذلك التشكيل الخاطئ الذي بدا به النقر المباراة وهو يحرم الفريق من اهم عناصره النجم الموهوب الرهيف الحريف محمد سليم الذي غير شكل الهلال 180درجة بعد دخوله وكذلك الهداف الاسمراني محمد موسى الضي الذي لاغنى عنه في اي تشكيلة هلالية وكاني به يريد ان يسلم المباراة لمدرب البلاتنيوم وقد فعل في اجزاء كبيرة من المباراة لولا ان تداركتنا عناية الرحمن لتطلف بهلال الملايين وبجماهيره الصابرة المكلومة وهي تتأرجح بين المدربين الصالح والطالح من مباراة إلى اخرى لكنا قد ودعنا المنافسة بلا جدال،،


* نعم لقد فزنا بدعاء الامهات وتبريكات الحبوبات وعدنا بالاهم من معقل البلاتنيين ولكن وآه من لكن هذه فهل هذا الفريق المتواضع وبمدربه الاكثر تواضعاً فهل هو قادر على اسقاط فريق القرن اهلي القاهرة الذي سقط ثلاثة مرات في الخرطوم وأم درمان على ايدي هلال الملايين اشك في ذلك كثيرا واخشى ان يعلن الاهلي تاهله للدور ربع النهائي من داخل قلعة الاقمار فتصبح تلك طامة كبرى بل وكارثة اليمة قد تكتب اخر فصل في رواية هلال الملايين في دوري الابطال لهذا الموسم فهل سيقوى هذا الفاتح المتخندق على تغير هذه الصورة الكالحة التي شهدنا عليها هلال الملايين في زيمبابوي ام انه سيسعى إلى عمل شئ نافع ومفيد يقود به الهلال إلى دور الثمانية مع اكبر فرق القارة السمراء ونحن مع تخوفنا من اسلوب النقر وطريقته الدفاعية العقيمة إلا اننا ليس امامنا سوى التسليم ببقاء النقر حتى نهاية مباراة الاهلي القاهري لان التغير في هذا الوقت من الصعوبة بمكان وليت النقر يستفيد من اخطاء هذه المباراة ويعمل على اصلاح ماافسده في اللقاء الماضي والخروج بسلام من موقعة الاهلي وبعدها سيكون في الوقت متسع للاستعانة بمدرب قادر على تفجير الطاقات الكامنة في جعبة لاعبي الهلال وهذا المدرب قطعاً لن يكون الفاتح النقر باي حال من الأحوال،،


فاصلة ... أخيرة


خذلتني يااباتشي
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : يعقوب حاج ادم
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:0 الخميس 1 أكتوبر 2020.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019