• ×
الأربعاء 30 سبتمبر 2020 | 09-29-2020
اماسا

المضحك المبكي في المشهد المريخي...!

اماسا

 0  0  2557
اماسا
* إنتبهت بالأمس أن (80%) من جماهير المريخ التي إنجذبت للدراما الخاصة بلاعب ودهاشم والمنتخب عمر صولون لا تعرف أنه نفسه عمر سليمان لاعب الجريف والذي كان قد وقع في كشوفات المريخ قبل ستة مواسم أو تزيد وتمت إعارته في ساعات للموردة، ومنها إنتقل إلى الأهلي الخرطومي حيث رافق المدافع المالي الأسبق للمريخ عبدالقادر كيتا، ومكث في صفوف الفريق مواسما أجاد فيها وأمتع وشكل صمام أمان للدفاع لسنوات قبل أن يكمل قيده..
* شخصيا لم أتحصل طيلة هذه السنوات على أسباب مقنعة لتسجيل اللاعب والإستغناء عنه لساعات، غير أنني كنت واثقا من موهبته في تلك الفترة وأنه من المواهب الشابة التي كان ينبغي أن تترعرع في البيت المريخي ويكون جزء من بناء الفريق، ولكن الوهم المسيطر على المريخاب أن الفريق لايحتاج إلا للاعب الجاهز.. ومفهوم الجاهزية بحسب التجارب السابقة يعني أن يكون اللاعب قد طعن في السن وبلغ من العمر عتيا، لذلك لم أستغرب من كل هذا الحماس والدراما والآكشن في ملف اللاعب بعد أن تجاوز الثلاثين من عمره.. وأظنه قد سكب أفضل ماعنده مع الأهلي ولم يعد هو عمر سليمان موهبة الجريف الصاعدة.
* عمر صولون هو نفسه عمر سليمان لاعب المريخ الأسبق، وقد تحسرت قبل خمسة أشهر على أنه ظل حرا طليقا ولم يفاوضه مسؤولي المريخ وأعضاء مجلسه، ولم يرشحه كشافي هلال التبلدي رغم أن الصفقة كانت حرة وبدون أرقام مالية خرافية كما حدث الآن، بل فضل عليه (خبراء) المريخ صدام سنجة وكيتا مدافعي مريخ نيالا والوادي.. مع أن مجرد المقارنة لم تكن مقبولة.. ولكن ذلك ماحدث ولولا أننا مواكبين ومعايشين للتفاصيل لما صدقنا.
* في أسافير وقروبات المريخ.. حيث يهدر عشرات الآلاف من مريدي وعشاق النادي قدراتهم في (الجدل البيزنطي).. والغلاط المانافع بالدارجي.. إنجرفت القضية من مجرد صفقة إنتقال لهجوم عنيف على صحيفة الصدى عندما أوردت خبرا بأن هلال التبلدي قد حسم صفقة اللاعب نظير مليار لود هاشم ومائتي مليون للاعب، بينما ظهر الأخير في إفطار التعبئة الذي أقيم بدار النادي وتبارى الجميع بإلتقاط الصور معه كرد مفحم للصدى، وعندما وقع اللاعب ظهر أمس في كشوفات هلال التبلدي كانت ساحة القروبات والأسافير شاهدة على هجمات مرتدة وعنيفة جدا على المجلس المنتخب وتهافت كبير على إثبات فشل المجلس المنتخب بهذه الواقعة.. مع أن هنالك أكثر من عشرين دليلا أقوى من هذه ولكن عشاق الجدل يحبون أن يصنعوا من الحبة قبة.
* عمر صولون في تصريح سابق له أن المريخ يفاوضه عن طريق آدم سوداكال، وهو من اتصل به وقدم له عرض النادي.. مع أنني أشرت في هذا المقال أن اللاعب كان حرا طليقا قبل خمسة أشهر كان فيها سوداكال نفسه رئيسا للنادي.. وبعد أن وقع لهلال التبلدي أمس عاد اللاعب ووصف مفاوضات المريخ بأنها لم تكن جادة.. ومابين التصريحين يتضح شيء مهم للغاية سبق أن أشرت إليه.. وهو أن سوداكال يصر على مباشرة كل شيء بنفسه وبالإيقاع الذي يتناسب مع مزاجيته وليس بما تقتضيه حاجة النادي.. وهو يعرف تماما أن الغالبية العظمى تنتظر فشله... ومع ذلك يصر على هذه الطريقة.
* بعض أنصار المريخ يهمهم فشل المجلس أكثر من نجاح المريخ... مع أن فشل هذا المجلس لم يعد بحاجة إلى معامل وأجهزة كشف.. ولكن هنالك خيط رفيع يفصل بين الصراعات الإدارية ومعايير الحب والكراهية ومصالح النادي العليا.. يجب أن نحرص عليه وألا نخلط بين هذه وتلك.. فمن هذا الثقب تتسرب أشياء المريخ الجميلة..
* قصة عمر صولون ذكرتني لاعب الأهلي والمريخ الأسبق الصادق النور.. أول تسجيل أثار شكوكي حول الأسلوب الذي سيمضىي به المريخ في فترة مجلس العقول الشابة، فقد كان اللاعب حرا طليقا يستجدي الفرق لتسجيله بعد أن أكمل فترته مع الأهلي بحصيلة لم تشجع النادي على إعادة قيده.. إلا على مضض ونظير خمسة ملايين فقط بالقديم.. ولمدة ستة أشهر فقط بإتفاق غير رسمي.. وبعد الستة أشهر رأت إدارة الأهلي تسويقه للمريخ بدلا عن شطبه وفقا للإتفاق بين الطرفين، وبالفعل... أغدق عليهم جمال الوالي بمائة وسبعين مليونا لم تكن في حسبان اللاعب ولا ناديه.. ولأن الموضوع كان فوق احتمال العقل الرياضي السوي غادر الصادق النور كشوفات المريخ سريعا..
* إذا نفذ المريخ تسجيلاته بطريقة الصحف ووسائل الإعلام والأسافير في كل موسم لهبط إلى الدرجة الثانية.. والصحيح أن تتقدم إدارة واعية وضليعة في إدارة شئون كرة القدم وبقيادة جهاز فني ولجنة كرة مقتدرة تبدأ معهم جهود بنيان الفريق.. وبعد تحديد حاجة الفريق الفنية بعيدا عن أسلوب التهافت المعروف عن تسجيلات القمة.. ولكن.. كل ذلك لن يكون في بيئة النادي وظروفه الحالية.. والأجواء التي تسيطر عليها الكراهية وأساليب الضرب والدفن والحفر.
حواشي
* المريخاب رفضوا عمر صولون مرتين.. الأولى بعد أن وقعوا معه قادما من الجريف وأعاروه في غضون ساعات للموردة في سابقة خطيرة وغامضة لم نعرف تفاصيلها حتى الآن.. وفي المرة الثانية عندما انتهت فترته مع الأهلي وشح عليه الطلب وكان بإمكانه الإنضمام للفريق بسهولة.. ولكن المريخاب كعادتهم لم يتجاوبوا إلا بعد عرض هلال التبلدي بمليار ومائتي مليونا.
* بأسلوب سوداكال الذي يعمل به الآن لن ينجح النادي في تنفيذ تسجيلات نوعية بضم مواهب يافعة وبأسعار زهيدة.. ولا حتى تنفيذ التسجيلات العنترية الخنفشارية المعروفة عن ثنائي القمة في السنوات الأخيرة.
* إذا كانت هنالك أموال بالفعل.. أو لنقل: إذا كان هنالك إستعداد للإنفاق في ظروف المريخ الراهنة فالأولى أن تسدد متبقيات حوافز تسجيلات اللاعبين المتواجدين مع الفريق.. خاصة بكري المدينة وبيبو والتش وغيرهم من الذين لديهم مطالبات قديمة وهذه أولى الخطوات نحو تحقيق الإستقرار.
* أما تسجيل لاعبين جدد فهي تأتي بتكاليف وأعباء جديدة تجعل المجلس عاجزا عن حل المتراكم من الإلتزامات وكذلك عاجزا عن مجابهة الجديد منها..!
* المخرج من الأزمة الإدارية الحالية واضح وواحد لو ابتعدنا عن المكابرة والتحديات ونظريات لحس الكوع.... وهو الصبر مع العمل على تشجيع الأنصار على العضوية حتى تخرج عن سيطرة البعض.. وبعدها تعود السلطة لشعب المريخ..!
* الصدى تستحق إعتذارا من بعض الذين بالغوا في مهاجمتها بخصوص خبر عمر صولون..!
* هنالك أمثلة كثيرة جدا للاعبين رشحناهم للإنضمام وهم يافعين ولم نجد آذانا صاغية.. وبعد مرور سنوات يدخلوا الكشف بعد أن بلغوا من العمر عتيا.. ومثال لذلك علي جعفر الذي رشحناه وهو في صفوف الجريف يافعا متحمسا فلم يضمه خبراء المريخ إلا بعد أن طاف العالم وجاء متوكئا على عصا الأقدمية.
* ومجدي أمبده.. تحدث عنه لأول مرة الراحل صديق العمدة رحمه الله.. عندما كان في صفوف أم بدة في 2001... ومرة أخرى تحدث عنه الناس وهو في صفوف مريخ الثغر في 2004.. ولكن المريخاب تعاودهم حالات الزهايمر فعاد اللاعب نفسه ليوقع في كشوفات الفريق في موسم 2013.. أي بعد 12 سنة من ترشيحه للمرة الأولى..!
* عمر صولون.. أو عمر سليمان إمتداد لهذه الحكاوي التي تفسر أسباب اضطراب المريخ وإخفاقه كفريق في تحقيق نتائج تتناسب مع إسمه.
* إحتج المريخاب على منح الهلال جنسيتين.. مع أن الموضوع معروف منذ بداية التجنيس أن الجهات المسؤولة تتعامل معهما على جناح المساواة... ومع ذلك عندما تم التصديق للنادي بجنسيتين لم نر حتى الآن من وعد بهما المجلس..!
* المضحك من هذا المشهد أن (الهنتر عامل منظر)..والمبكي أن المريخاب يمارسون عشقهم للكيان بإلحاق الأذى بناديهم... كما يفعل أولئك القوم في كربلاء.. يؤذون أنفسهم..!
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : اماسا
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 03:0 الأربعاء 30 سبتمبر 2020.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019