• ×
الأربعاء 22 سبتمبر 2021 | 09-21-2021
زاكي الدين

زامر الحي لا يطرب

زاكي الدين

 0  0  3820
زاكي الدين

*الجميع بلا شك سمع مقولة "زامر الحي لا يطرب" فهذه المقولة ظل بجسدها بعض من لا يرون في عمل المجلس الحالي شيئاً جميلا وفي سبيل إثبات ذلك طرقوا كل الأبواب التي تصور لشعب المريخ ان المريخ قد ركب قطار الضياع واللا عودة طالما أن من يقودنوه هم هؤلاء الذين نال منهم إعلام الإسفاف والترهات ما نال فلم يسلموا منه بعد ان تبارت الأقلام التي ظلت تطلق الأكاذيب وسرعان ما تقوم بتصديق هذه الأكاذيب وهكذا حتى وصلنا مرحلة متقدمة باتت تحمل الكثير من الرهانات التي جعلت البعض يجزم ان المريخ لن يتمكن من ضم أي محترف أجنبي وان أفضل لاعبيه سيذهب للهلال لقمة سائغة وكل هذا الخطل يمارس على عينك ياتاجر في وقت تعرت في وجوه أولئك من مزعة لحم تبرز ولو القليل من إحمرار الخجل الذي أظنه الأن قد تحكر بقوة بعد أن أثبتت الأيام أن إعلام الترهات سيظل حديثه عن الأوضاع في المريخ ليس لأجل المريخ الكيان بل يمثل جهات بعينها تمارس دور المعارضة خلف أقلام امتهنت الترصد متجاوزة الخطوط الحمراء في سبيل إظهار الولاء لأفراد أصبحوا جزء من ماضي المريخ.
*لم نكن مخطئين عندما وصفنا هؤلاء بإعلام الترهات ولم نخطئ في حقهم بوصفنا لهم بأقلام الترصد لانهم بادروا بتأكيد كل هذا خلال الأيام الفائته التي كشفت الكثيرين على حقيقتهم.
*بحمدالله انجز المريخ تسجيلاته بصورة أكثر من رائعة رغم حالات الإشفاق التي سيطرت على الكثيرون بعد أن تفننت بعض المنابر في إبراز الشائعات والأخبار المحبطة التي كان وما زال إعلام الترهات يعتقد أنها يمكن أن تقصر له طريق إسقاط المجلس الحالي الذي رد على الحاقدين والمشككين بيانا بالعمل محطما كل أوهامهم التي رسموها بخيال معطوب حول الأوضاع في المريخ.
*إستماتوا بعنفوان لإثبات أن المريخ يعيش الخطر بعد إنتخاب المجلس الحالي وظلوا يقللون من مجهودات الشخص الوحيد الذي تقدم الصفوف والذي تم إبعاده ظلما وهم لذلك من المبتهجون ومع ذلك رد سوداكال بقوة على كل المتآمرين ودعم المريخ رغم إبعاده بقرار ليس مستغرب على مفوضية الأزمات الرياضية التي لم يركن الرجل أو مجلس المريخ لقرارها ليساهم بقوة في تسجيلات المريخ التي ينظر إليها هؤلاء بعين السخط رغم إجماع الفنين على تميزها لا سيما بعد أن قامت لجنة التسجيلات بإعمال النظرة الفنية فيها دون أي تدخل إداري كان هو الديدن فيما مضى.
وهج اخير
*التجديد للحارس الأوغندي جمال سالم حتى ديسمبر المقبل أمر مميز وسيجعل اللاعب يخوض الموسم المقبل بأريحية تمكنه من التألق مع الفرقة الحمراء.
*من راهنوا على ذهاب اللاعب للهلال خاب رهانهم الكسيح والذي ابرز ترصدهم المفتضح للكيان.
*من يبشرون الناس بسؤ الأحوال في المريخ عليهم مراجعة مريخيتهم لا سيما وأن كان ذلك التبشير مندرجا في باب الأكاذيب والترهات.
*لمصلحة من يمارس هؤلاء أدوار التهريج وأي فائدة ينتظرونها من بث الأخبار المغرضة والكذوبة.
*معارضة المجلس الحالي إتخذت من بعض المنابر منصة لقصف جبهة الكيان المريخي وهؤلاء نبشرهم بالخسران الكبير.
*جماهير المريخ التي اتابع نبضها في العديد من المواقع لا يمكنها أن تنصاع مع من اصبح ديدنهم العمل على هدم إستقرار المريخ الكيان بإستهداف قبيح ومفتضح.
*نوايا سوداء تجاه الإدارة الحالية ما زال أصحابها متحفزين لمواصلة لعب أدوارهم التي تتمحور في التشكيك والتقليل من قيمة كل ما يتم عمله الأن.
*المجلس الحالي صامد وسيلاوي كل من تسول له نفسه السير في طريق معاداة الكيان الأحمر.
*ضم قصاري والتجديد لجمال سالم الجم الأبواق التي كانت تتنظر عدم حدوث ذلك حتى تطلق العنان لنفسها محتفية بذلك.
*الإندياح في بعض القروبات أمر سيجعل البعض يراجع حساباته بعد ان طمأن المجلس الأمة المريخية على مريخ 2018.
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : زاكي الدين
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019