• ×
الأربعاء 27 أكتوبر 2021 | 10-26-2021
زاكي الدين

الغريق قدام

زاكي الدين

 0  0  3227
زاكي الدين

*أطل العام الجديد ومازالت التحديات متناثرة في عوالم المريخ ومجلسه المنتخب الذي عبر إمتحان التسجيلات بنجاح عطفا على الوضع الذي صاحب إنتخاب هذا المجلس المحروم من رئيسه بعد قبول الطعون.
*ما قام به مجلس المريخ رغم كل ما قيل عن عجزه وقلة حيلته يؤكد ان المريخ حتى وان صور البعض ان الأوضاع لن تسير فيه للامام سيبقى فقط الفيصل في صحة هذا الحكم الإستباقي هو العمل الذي يتم سواء كان إيجابياً أو سلبياً وأعتقد ان ما تم لا يحتاج لتلميع وقرع طبول كما إعتدنا خلال السنوات الماضية التي كان يصنع منها بعضهم من أعمال الإداريين كرنفالا للفرح في حين ان المعايير التي تمت بها تلك الأعمال تظل محل تساؤلات عديدة وإنتقادات ظل كل من يطلقها يسمونه بالمغرض وخلافه من تسميات ظلت تتنجها أقلام ظلت تؤطر للإسفاف والترهات التي لم تقدم المريخ قيد أنملة بل جعلته يعيش الهوان طوال العهود الماضية.
*وقفنا مع المجلس الحالي لانه أتى بإرادة الأمة المريخية ولم ينتزع هذا الحق عبر المكاتب والخطابات التي جعلت البعض يحكم المريخ بالتعيين لقرابة العاميين.
*المجلس الحالي أتى عبر إرادة مريخية صادقة رأت فيه قارباً يمكن ان يعبر بالمريخ محيطات الخيبات والسياسات العرجاء المتخمة بالفوضوية والتي ظل الأحمر يدفع أثمانها كلما اغربت شمس أو أشرقت.
*مجلس الشرعية الذي يتهكم فيه من جعلوا من هذا المريخ أرضاً حبلى بالمطبات والأزمات لهو أفضل في نظر أهل المريخ من مجالس التعيين ولهو أفضل لهم من مجالس ظلت تمارس "البوبار" الذي أورث المريخ الديون وجعله عرضة للعقوبات الدولية.
*نادي المريخ العريق أنعتق من سنوات التعيين التي فرضت بفضل الواقع الذي ظللنا نهاجم من صنعه ومن جعله بين ظهرانينا بفضل ما ظل يقوم به من سياسات أثبتت السنوات انها خاطئة وأكدت الوقائع انها كانت بمثابة الكارثة التي حلت بديار المريخ التي ضاقت رغم رحابتها، ويكفي ان نشير لنغمة ظلت تردد على المسامع الحمراء وهي غياب البديل الإداري الذي أصبح الأن موجوداً بفضل مجلس تصدى بشجاعة كبيرة لمسؤلياته ولم ولن يتخلى عنها رغم ما يجده من أصحاب الغرض والمرض من الذين أصبحوا بين يوم وليلة من أبرز نقاد الإدارات.
وهج اخير
*من ينتقدون المجلس الحالي تابعوا أرشيفهم الذي يقول انهم تعلموا نقد الإدارات وجلد الذات العنيف مع المجلس الحالي.
*هذه واحدة من أجمل فتوحات الديمقراطية ان جعلت من ظلوا يمارسون صمت أهل القبور من قبل على الإدارات ان يتعلموا الأن كيفية نقد هذه الإدارات.
*مازال الغريق لم يأتي بعد وما زلنا ننتظر المزيد من المثابرة والعمل الجاد من مجلس المريخ.

امسح للحصول على الرابط
بواسطة : زاكي الدين
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019