• ×
الثلاثاء 2 مارس 2021 | 03-01-2021
زاكي الدين

لا للتسيير مرة أخرى

زاكي الدين

 0  0  843
زاكي الدين

*مازالت الأوضاع في نادي المريخ تحفل بالكثير من الغموض ومازال هنالك من يترقبون إعلان فشل الجمعية العمومية ومن ثم القفز على كراسي الإدارة بالتعيين للعام الثالث.
*هؤلاء أس البلاء وسبب الأزمة المريخية ولا عجب ان يفرحوا ويهللوا لتغييب العملية الديمقراطية.
*جماهير المريخ قالتها بصوت عالي لا للتسيير وهذا الرفض نابع عن قناعات توالدت بعد سنوات من حكم لجان الفشل التسيرية.
*من أشترط ان يقدم له الدعم وان تفتح له الخزائن كي يعود معيناً كان عليه ان يبادر بالرفض وان يتمسك بخيار الأغلبية من شعب المريخ.
*ظلوا لسنوات يحكمون هذا النادي بالقرارت الإدارية فما الذي فعلوه وما الذي أورثوه لهذا النادي الذي دارت أحاديث عن إنقطاع الماء والكهربا فيه ومع ذلك هنالك من لا زال يتشدق متحدثاً بالحديث عن صرف البعض صرف من لا يخشى الفقر فبركم هل يوجد لعب على الدقون أكثر من هذا.
*العملية الإنتخابية في نادي المريخ رغم التعقيدات التي تمر بها، لكن كل هذه التعقيدات في طريقها للحل وبالتالي يصبح اي حديث عن تكوين لجنة تسيير خلال المرحلة الحالية إستهداف واضح لما تم من إجراءات تهدف للخروج بهذا النادي من جلباب الوصاية والإشتراطات التي جعلت البعض يطالب ان تغدق عليه الأموال كي يقبل قيادة المريخ بالتسيير خلال المرحلة المقبلة.
*الوضع الراهن يعتبر نتيجة طبيعية لأوضاع مزرية و أخطاء كارثية ظل ينغمس فيها هذا النادي طوال السنوات الماضية.
*من غير المعقول ان تظهر مشكلات بهذا القدر في نادي المريخ وهنالك من ظل يتشدق بإستمرار ان لا مشكلات وانهم قد قاموا بحل جميع المشكلات وخلافه من أكاذيب تكشفت خلال فترة وجيزة ،و أعتقد ان هذا الذي ظهر للعلن ما هو إلا عرض مصغر لسيناريوهات سوداء ستشهدها سوح المريخ خلال الفترة القادمة.
*جماهير المريخ من حقها ان ترفض وتستنكر محاولات البعض لوأد إجراءات الجمعية العمومية خاصة ان هذا الأمر لم يحدث لأول مرة بل تجري محاولات إعادته لثاني مرة.
*من قبل تمت الإطاحة بالجمعية العمومية لتعيين لجنة أستمرت في حكم النادي عام ونصف ومع ذلك فشلت في إنجاز جميع المشاريع التي طرحتها وها هي تلوح بوادر لتكرار ذات المشهد.
وهج اخير
*الفصل في الطعون بات وشيكاً وبالتالي سيكون هنالك رئيساً فائزاً بالتزكية خاصة ان جل الطعون المقدمة يستحيل قبولها لانها قدمت بلا اساس قانوني صحيح ولان ما قدمت لأجله غير موجود وهو إدانة الأخ آدم سوداكال.
*يوم غداً سيكون حاسماً بالنسبة للأوضاع في المريخ وعلى الساعيين للعودة عبر بوابة التعيين ان يبحثوا عن تعيين في نادي أخر بخلاف المريخ.
*هنالك بعض الشخصيات بات جمهور المريخ يدرك خطورة وجودها في المحيط الإداري وهؤلاء جلهم يتحينون فرصة التعيين بعد ان هربوا من سوح العملية الإنتخابية.
*من يرفض الصناديق لا يمكن ان يقبله شعب المريخ معييناً وعلى هؤلاء ان يدركوا جيداً ان الجمعية الحالية هي خيار الأغلبية وهي الخيار الصحيح للإنعتاق من أزمة التعيين الوزاري.
*لا للتسيير بات شعار المرحلة لقطاعات كبيرة من جماهير المريخ التي كابدت مع ويلات اللجان المعينة.
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : زاكي الدين
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019