• ×
الثلاثاء 9 مارس 2021 | 03-08-2021
يعقوب حاج ادم

(( نحن وراك ياجعفر ))

يعقوب حاج ادم

 0  0  2165
يعقوب حاج ادم
* الجريمة النكراء التي ارتكبها الصيدلاني الشهير معتصم جعفر ومساعديه من شلة الانس في اتحاد الفشل والفساد والتطوير العكسي لاينبغي ان تمر مرور الكرام دون ان يجد مرتكبيها العقاب الرادع الذي يجعلهم عبرة لمن يعتبر فما اقترفوه في حق الكرة السودانية هو ومن.وجه نظري الخاصة اكبر من كل جرائم الحرب في جنوب السودان ودارفور وغيرها من المناطق التي تاثرت بجرائم الانسانية البشعة ولابد لنا من التحرر من طيبتا الزائدة وسذاجتنا وعفويتنا التي اضرت بنا واودت بنا الى موارد التهلكه وقادتنا الى هذا المصير المظلم الذي لم يدر بخلد اي متشائم من متشائمي بلادي المغلوب على امرها والتي اصبح مصيرها معلقا برقبة هولاء المنتفعين الذين لايندرج تحت قواميسهم غير مصلحتهم الخاصة وليذهب السودان وأسم السودان الى مذبلة التاريخ ان كان ذلك سيتعارض مع مصالحهم الخاصة وارصدتهم البنكية التي لم تعرف النمو والازدهار الا خلال الستة سنوات التي جثموا فيها على سدة الحكم في اكبر اتحاداتنا الرياضية على الاطلاق وبالطبع نحن لانتحدث الان عن التجاوزات المالية الخطيرة التي اقدم عليها الثلاثي الطروب والتي قفزت بهم من عالم القحط والحرمان والحياة البسيطة المتواضعة الى عالم المليارديرات الذين يشار اليهم بالبنان حيث تحولت حياتهم البسيطة خلال الستة سنوات الماضية بنسبة تتعدى ال 180 درجة فتلك تجاوزات مرصودة وحسابها سياتي لاحقا إن لم يكن اليوم فسيكون غدا او بعد غدا فليس هنالك من هو فوق القانون ولكننا بصدد هذا الجرم الذي لايغتفر والذي اقدموا عليه بلا واعز من ضمير وساهموا به وعن طريقه في وآد الكرة السودانية وقتلها والقذف بها الى طي النسيان لنبدا رحلة البحث عن الذات على مدى السنوات التي سيحددها الاتحاد الدولي كعقاب للكرة السودانية عطفا على الجرم المرتكب من مجموعة الهدم والفساد وبلاشك فاننا ننتظر من ولاة الامر ان يحكموا العقل بعيدا عن العاطفة lllll

صلاح ادريس مشجع عاق

* يذخر مجتمع الهلال بالمشجعين النبلاء الذين يمثلون الاضافة الحقيقية للفريق الهلالي من حيث المساندة والدعم الفكري والمالي واللوجستي وهم كثر بحمد الله ولكن وآه من لكن هذه ففي نفس الوقت فان بين جماهير الاسياد وبكل اسف مجموعة متناحرة فاقدة لابسط قواعد الانتماء لهلال الملايين لاتجد نفسها الا في وضع المتاريس والاشواك في طريق الهلاليين لتعطيل المسيرة والجلوس على الرصيف وياتي على رأس هولاء السيد صلاح ادريس الرئيس الهارب الذي وصفه عرابنا الهلالي الدكتور
اشرف الكاردنالي بمجرد مشجع لايهش ولاينش وعلى الرغم من ان معظم الرؤساء الهلاليين قد جاءوا من مقاعد المتفرجين ولكنهم بعقليات رؤساء لهم وزنهم وتركوا بصماتهم على جدار النادي القيادي اما من يتعامل بعقلية المشجعين كما وصفه رئيسنا الهمام فلا مكان له بيننا حتى لو تركنا النادي ليحكمه مجموعة من الناس الكومبارس وتبعا لذلك فاننا لن نسمح لنادينا ان يقوده مشجع متشنج قضى اكثر عقد من عمر الزمان يحارب في رؤساء الهلال ويضع المتاريس في طريقهم لتكسير المقاديف ونشر السموم الحارقه،،

تلكس ... مستعجل

* اندية السعودية ترمي شباكها علي عدد من لاعبي القمة بعد تجميد النشاط خصوصا اللاعبين الاجانب فامسكوا الخشب،،

الكلام ... الاخير

((ناس بجري المدينه ديل في دوري الاولى السعودي مافي ليهم مكانه الكوره هناك علم وفن وهندسه وليس جري ونطيط وبرطعه على اطراف المستطيل،،








امسح للحصول على الرابط
بواسطة : يعقوب حاج ادم
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019