• ×
الإثنين 2 أغسطس 2021 | 08-01-2021
حسن عبدالرحيم

ﺍنتو كضااااااابين ما بتحبوا الهلال

حسن عبدالرحيم

 0  0  6678
حسن عبدالرحيم


ـ في أغنيته الرائعة (مرحبا يا شوق) ردد الرائع دوما محمد وردي (لم يكن إلا لقاء وافترقنا كالفراشات على نار الهوى جئنا إليها واحترقنا، كان حلما ورؤى ثم ودعنا الأماني وأفقنا).
ـ وكلمات هذه الأغنية الرائعة تشابه إلى حد كبير حال الهلال اليوم.
ـ فقد كان الأهلة يعيشون في حلم كبير وفي وهم اسمه (هلال زيو مافي).
ـ الكل كان يتحدث عن البرامج الطموحة.
ـ وظل الأهلة يحلمون ويحكون لبعضهم البعض كما الحبوبات.
ـ سمعوا الكلام المعسول والأماني الطموحة والمشاريع الجميلة والأماني السندسية والكأسات الجوية.
ـ وبعدما شاهدوا الاقتتال في الهلال بسبب أبنائه.. غنوا مع الراحل خليل إسماعيل (باكرة يا قلبي الحزين تلقى السعادة).
ـ فهم حكوا لينا كما كان الحبوبات يحكين لنا عندما يغلبنا النوم وهم يرددون (النوم تعال سكت الجهال).
ـ فقد كنا بالفعل جهال لأننا صدقناهم وأيدناهم وللرئاسة اوصلناهم وتحالفنا معهم وبقينا في خندق واحد.
ـ كل ذلك من أجل أن تظل الديمقراطية هي الأساس في الهلال.
ـ صدقناهم لأننا لم نخف من حكاوى الحبوبات عن أمنا الغولة والبعاتي وود أم بعلو.
ـ لم نكن نخاف لأننا كنا نعلم أن يوم غد سيكون مشرقا ومخضرا.
ـ ولكن.. وآه من لكن هذه!!
ـ كيف يكون هناك اخضرار وجحافل الجيوش بكل أسلحتها المدرعة تقضي على الأخضر واليابس.
ـ وتغتال الأرض المخضرة بالحب المروية بقناعات أناس قاتلوا من أجل الكيان وعملوا من أجل إرساء الحُب والريدة بين أبنائه.
ـ ولكن جحافل الغزاه وبعض الشبيحة والمرتزقة والمأجورين عملوا لاغتيال كل هذا الحب بحروب وهمية من نسج خيال مريض.
ـ وخلال حكاوى الحبوبات سرح الأهلة بخيالهم بعيدا وهم يرددون مع النور الجيلاني ليه رحت عني بعيد شلت الحنان والريد وين حبنا العشنا لو أبعدونا بعيد.
ـ هؤلاء الغزاة و الشبيحة شالوا كل جميل وحلو في الهلال.
ـ ادخلوا فيهم روح الشر وزرعوا فيهم الفرقة والشتات.
ـ فتنوا بين أبناء النادي الواحد وجعلوهم يتقاتلون في وضح النهار يحيكون المؤامرات كيف نضرب ده وكيف نهزمه وكيف نطعنه من الخلف والساقية لسه مدورة.
ـ والحروب مستمرة والقتال يزداد ضراوة في العنف مستمر وياقلبي لاتحزن .
ـ وكل حاجة بقت ماعندها طعم والكوم بقرش والدقة بلاش.
ـ كانت الحبوبات يحكون (كان يا ما كان.. فرسان حكموا الهلال وجعلوا أرضه الصفراء خضراء واحرزوا البطولات وكانوا متحابين زي العنب والتين وعمرهم ما اختلفوا وكانوا يدا واحدة متماسكين وقراراتهم لا يتراجعون عنها وكلامهم ما بتغير ومافي زول كان طمعان أن يكون رئيسا للنادي كانوا كلهم على قلب رجل واحد من اجل كيان يجمعهم ويحبونه، لم يتآمروا عليه ولم يحقدوا على من يجلس على كرسي الرئاسة وكانوا يساندونه ويقفون معه في الحارة والباردة.
ـ وفجأة صرخ الكيان من غير أسباب جافوني الأحباب.
ـ تحولت أرض الهلال الخضراء لبور والحب لكراهية والمحبة لعداوة والملائكة لشياطين والمساكين لتماسيح والحقيقة لكذب والحلم لوهم.
ـ اتدرون لماذا؟ لأن الأهلة تخلوا عن حب الهلال الكيان الماعون الواسع الذي يجمع ويلم الأهلة يجلسون في حضرته متحابين الصغير يسمع كلام الكبير، الحوار بروح الأخوة الصادقة.
ـ ولكن الآن دخلت روح شريرة بين أبناء الأسرة الواحدة وتفرقوا لشيع وطوائف وأحزاب.
ـ وبات الحب والولاء للافراد وتخلوا عن الماعون الواسع وبقوا مع الفرد وتخلوا عن المجموعة.
ـ كثرت الاتهامات والظنون والإساءات والتجريح والتنكيل والاغتيال المعنوي.
ـ وكان الأهلة يغنون لهلالهم من شدة العشق والهيام (أعمل شنو في ريدك) (حسيتك فرحة في جواي) (بسأل عليك بدرا تفوقو جمال ونور) اريد تعرف لحدت وين بعزك وفي اعماقي ختيتك).
ـ وكانت سيرة الهلال هي العطرة بين أبنائه وكانوا يرددون مع الرائع محمد ميرغني تبقى سيرتك هي الكلام وتبقى صورتك هي الرؤى الحلوة البعيشا في صحوتي أو في عز المنام.
ـ كانوا محبوبين من الجماهير وكانوا سعيدين لنبض الجماهير الوفية لذلك احبتهم ورفعت مقامهم وساندتهم.
ـ والمؤامرات مستمرة والاقتتال يمين وشمال وأسلحة الدمار الشامل تضرب في كل الجبهات.
ـ ويصرخ الكيان بالصوت العالي أفيقوا يا ناس.
ـ الهلال ده ما حقكم براكم .. الهلال ده ما حق الكردنه ولا الأرباب ولا طه ولا البرير .. الهلال ده حق الجماهير.
ـ اتعرفون ماهي الجماهير ده الروت أرض الهلال بدموعها ودمها من أجل أن يكون ناديا للديمقراطية وقولة الحق بعيدا عن أي إساءات وتجريح واقتتال.
ـ افيقوا يا ناس تعال يا بابكر قباني تعال يا أمين بابكر تعال يا حمدنا الله أحمد تعال يا مكي عثمان أزرق، بشرى عبد الرحمن صغير، الحاج عوض الله، محمد حسين شرفي، محمد خالد حسن، أحمد محمد علي السنجاوي، فوراوي، محمود أبو سمرة، محجوب طه، السر محمد أحمد ، محمد عبد الله قلندر، صالح محمد صالح، زين العابدين محمد أحمد عبد القادر، عمر محمد سعيد، الطيب عبد الله، نور الدين المبارك، عبد المجيد منصور، أحمد عبد الرحمن الشيخ.
ـ تعالوا شوفوا المأساة، شوفوا كيف أولاد الهلال يتقاتلون ويتحاربون؟
ـ شوفهم كيف يتآمرون على الكيان وشوفهم كيف حولوه لدمار وأرض قاحلة؟
ـ تعالوا وروهم أدب الهلال وكيفية الخلاف بالحوار الهادئ بعيدا عن إساءة وتجريح.
ـ وروهم وقولوا ليهم الهلال ده ما حقكم ده هلال الشعب وهلال الجماهير.وهلال الديمقراطيه والراي الاخر في حدود الادب
ـ ده الهلال البنريدو وبنحبوا.
ـ ده الهلال الغنينا ليهو .. لينا حبيب بنحبو اهلا ليهو الهلال هلا.
ـ وحليلو هو!!
آخر المشاوير
ـ ما يحدث الآن في الهلال من خلافات وإساءات شئ مؤسف.
ـ أرحموا جماهير الهلال وانظروا لمصلحة الكيان وتكاتفوا من اجل غد مشرق.
ـ ماذا تستفيد الجماهير من هذه الترهات والإساءات والتجريح؟
ـ ندعو للم شمل الهلال ليس خوفا من أحد او انحيازا لآخر ولكن من اجل الهلال الذي يضيع من بين الأيادي.
ـ جماهير الهلال قالتها لكم بالصوت العالي ابحثوا عن مصالحكم بعيدا عن الكيان.
ـ غدا يخوض الهلال أولى مبارياته في الدفاع عن لقبه والكل هائص ولا يص وإساءات وتجريح في بعض.
ـ خبر طازج: كضابين ما بتحبوا الهلال..
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : حسن عبدالرحيم
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019