• ×
الإثنين 14 يونيو 2021 | 06-13-2021
سمية طه

رابطة الصحفيات الرياضيات العربيات!!

سمية طه

 0  0  6841
سمية طه


*باﻷمس كنت قد نوهت إلى أنني سأكتب اليوم عن ملتقى اﻻعﻻميات الرياضيات العربيات والذي بدأت فعالياته باﻷمس بالعاصمة اﻷردنية عمان وسط مشاركات واسعة من مختلف الدول العربية وهي الدورة التاسعة بينما كانت الدورة اﻷولى بذات الدولة الأردن في العام 2004 وكنت بحمده تعالى من المشاركات فيها بصحبة اخوات فضليات..
*معروف عن هذا الملتقى الاعﻻمي الضخم أنه يقام تحت رعاية اﻹتحاد العربي للصحافة الرياضية ويسعى اﻹتحاد من خﻻله على تزويد الاعﻻميات بمزيد من التجارب لمواكبة التطور في شتى مجاﻻت اﻹعﻻم إضافة للتعارف وتبادل الخبرات بين اعﻻميات الوطن العربي وهو مجهود جبار من قبل الاتحاد العربي للصحافة الرياضية يستحق منا الثناء والدعم الﻻ محدود..
*ولكن...!!
*هذا ما كان عن ملتقى اﻻعﻻميات الرياضيات ..لكن ماذا عن الرابطة التي تكونت باسم اﻻعﻻميات العربيات؟..السطور أدناه ترسم بلون السواد مأساة وطن ﻻ يزال يجهل البعض قيمته!!
في أول تجمع عربي للصحفيات الرباضيات وكان لي شرف المشاركة باسم الوطن وكان ذلك في الاردن الشقيق كما أسلفت وفي اليوم الختامي للفعاليات كنت قد تقدمت بطلب للجنة المنظمة برئاسة اﻷستاذ محمد جميل عبدالقادر رئيس اﻹتحاد العربي للصحافة الرياضية بضرورة تكوين لجنة خاصة بالمرأة داخل الاتحاد العربي للصحافة الرياضية وبررت طلبي بأنه طالما اﻹتحاد العربي يجتهد ﻷجل ترقية المهنة ويخص نون النسوة بدورات فمن باب أولى اﻹستفادة من هذا التجمع بتكوين لجنة للمرأة وتمت الموافقة الفورية على الطلب بل وكانت له اﻷسبقية في التوصيات ..وشعرت بزهو لم أحس مثله حتى اﻵن رغم مرور أكثر من عقد من الزمان على هذا اﻷمر..مبعث الفخر وكل الزهو أن الطلب تم تقديمه رسميا باسم السودان..إقرأوا جيدا ام تقديمه بإسم السودان بل وتم قبوله!ليس هذا فحسب بل وأرسل اﻹتحاد العربي لمنسوبيه بكل الدول خطابا يفيد بإختيار ممثلة حتى يتم تكوين رابطة تضم كل الدول العربية المنضوية تحت لواء الاتحاد..يومها إختار المكتب التنفيذي لجمعية الصحفيين الرياضيين الزميلة هنادي الصديق ورغما عن العﻻقة الطيبة التي تجمعنا إﻻ أنني أشرت صراحة إلى أن جمعية الصحفيين نظرت لﻷمر بمنظور (هﻻل /مريخ)كحال كثير من اﻷشياء ولم أحزن ﻷن فرحتي بأن الفكرة صناعة سودانية خالصة طغى على كل شيئ!
*ثم؟؟وويحي من ثم وما بعد ثم!!
*قبل أشهر فوجئت باتصال من الزميلة الاستاذة ميرفت حسين دار حول رابطة الصحفيات العربيات ..وعلمت منها أن الأستاذة هبة الصباغ قد قامت بتكوين رابطة للصحفيات الرياضيات!!وأسقط في يدي..وناقشت من كن حاضرات من الزميﻻت ..كلهن أكدن على أن الفكرة هي فكرة السودان سابقا لكنها لم تفعل !!ترى كيف لم تفعل والملتقى اﻹعﻻمي مستمر بشكل دوري..و...احداث كثيرة ليس من داع لسردها ثم كان قطع جهيزة لقول كل خطيب ومحادثة طويلة عبر الواتس تجمعني بالزميلة (اﻷردنية )اﻷستاذة هبة الصباغ التي أصرت أنها من قامت بتكوين الرابطة ثم بعد ﻷي إعترفت انه حتى لو كنت أنا صاحبة الفكرة فهي التي إجتهدت وقامت بمجهود جبار إستمر أكثر من أربع سنوات وهي تجمع الصحفيات وعليه فإن لبلدها شرف تكوين الرابطة ..ودعتني للﻹنضمام إلى الرابطة ولكني لم أعدها بشيئ..كنت متألمة للغاية وكنت أقارن كيف نفرط نحن في أشياء ترتبط بالوطن وبمقدراته في صناعة القرار..وبين آخرين يمتلكون نفس الفكرة لكنهم يلتقطونها بعد مخاضها فيجتهدون ويبذلون جهدا خرافيا ويحتوونها حتى تضحى بإسم اوطانهم!!!
*يومها حاولت اﻹتصال باﻷستاذ رمضان أحمد السيد ﻷسأله لم صمتوا وخطاب يأتيهم يطلب إختيار ممثلة للسودان بعد أن تم تكوين رابطة الصحفيات بمقترح من اﻷردن ولكني والله فشلت في الوصول إليه حيث علمت وقتها أنه خارج البﻻد..وكما قلتها من قبل لزميﻻتي اﻹعﻻميات من الرائدات بضرورة مناقشة هذا اﻷمر حفظا لحق السودان فها أنا أطلب منهم ذلك اليوم خاصة وأن الفرصة أتتنا من ذهب واﻹعﻻميات يلتقين مجددا من خﻻل الملتقى اﻹعﻻمي فهﻻ سمعنا ردا يعيد لوطننا بعض حق مسلوب!
*همس الخواطر:
*أتمنى أن تصل حروفي هذي بشكل خاص ﻷستاذنا محمد جميل عبدالقادر ..وﻷعضاء المكتب التنفيذي بجمعية الصحفيين الرياضيين.
*حملت اﻷنباء أن حارس المريخ (المحترف)جمال سالم من المفترض أن يكون قد وصل مساء اﻷمس للبﻻد والمغادرة فجر اليوم للحاق ببعثة المريخ ..!!
*هكذا..يحضر متى شاء ويغادر متى ما أراد ..وﻻ عزاء لشعب المريخ الماسك على جمر القضية..
*وليس جمال سالم وحده فقبله عﻻء الدين وقبله مصعب و..و..و..تطول القائمة!
*وهذا ما يدفعنا للحديث دائما عن ﻻئحة اﻹنضباط الغائبة والتي تظل مجرد حبر على الورق!
*تصريح الكابتن أبو جريشة بأن المعز أفضل من جمال سالم تصريح وجد اﻹستهجان من الجميع فكﻻ اللاعبين ينتمي للمريخ..وحتى لو كان المعز افضل فهذا ﻻ يمنع أن جمال سالم ﻻعب المريخ ويفترض أن يلتزم باللوائح!
*بدﻻ أن يحدثنا كابتن أبو جريشة عن أفضلية المعز عن جمال..كان عليه أن يحدثنا عن اﻹنضباط الغائب وسفر البعثة بالقطاعي.
*ست أيام تبقت وﻻ صوت يعلو فوق صوت معركة المريخ امام وفاق سطيف
*كل التهاني واطيب الأماني لﻹبن د.محمد توم يوسف عبدالله سعدالدين بمناسبة زواجه الميمون الذي يكتمل مساء اليوم ..الف الف مبروك والتهاني لعموم آل سعدالدين
*اللهم نسألك النصر للمريخ باﻷمس واليوم وغدا وكل يوم ..اللهم أنصر المريخ دائما وأبدا..اللهم آميييين
*همسة أخيرة:
ما بيفيد أنا لو ألملم من عيونك ذكريات..
نلتقي إن مد الله في العمر
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : سمية طه
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019