• ×
الأربعاء 23 يونيو 2021 | 06-22-2021
غبوش

إفعلها ولن تندم .. يا عشري ..!

غبوش

 1  0  1956
غبوش

*نجح الهلال سيد البلد وزعيمها الأوحد في كسب التجربة الودية التي خاضها أمس أمام فريق باشتيل بطل دوري الأولي بالشقيقة مصر بسبعة أهداف كاملة في إطار تحضيرات الفريق الأزرق لمعركة العبور لدور الستة عشر من البطولة الإفريقية التي تنتظره بالمقبرة الزرقاء عشية الأحد القادم أمام أهلي طرابلس الليبي .
* لا أريد هنا أن أتحدث عن غزارة الأهداف في التجربة .. ولا أريد أن أقول أن بعد الفوز الذي تحقق فيها والذي بلغ سبعة أهداف كاملة بات الهلال جاهزاً موية ونور كما يقولون لرد الصاع عشرة للأهلي الليبي والتفوق عليه وإنتزاع بطاقة الترشح منه .
* لا أريد أن أقول كل ذلك لسبب بسيط للغاية وهو أن الفريق قبل السفر لتونس لمواجهة أهلي طرابلس في مباراة الإياب كان قد خاض مباراة دورية في دوري سوداني الممتاز ونجح خلالها في التغلب علي الأمير بثمانية أهداف .. فأقام الجميع الدنيا وأقعدوها وأكدوا أن الهلال بعد تلك المباراة الخدعة إسترد نجاعة خط هجومه الغائبة وأن العشري قد نجح في التعرف علي كل إمكانيات اللاعبين الذين قالوا بأنهم أي اللاعبين قد هضموا خطته تماماً ، لنفاجأ في مباراة الأهلي بمستوي غير .. وأداء مختلف تماماً عن الذي شاهدناه أمام الأمير .
* لم نجد الهجوم المرعب الذي إستأسد علي شباك الأمير ثماني مرات .. وفشل في زيارة شباك أهلي طرابلس ولو لمرة واحدة .. ولم نجد التكتيك المصري الذي بشرونا بأن اللاعبين قد هضموه بسرعة .. بإختصار شديد لم نجد الهلال الذي نعرف ككل بل وجدنا شعاره يركض بتثاقل في أنحاء ملعب الشازلي بن زويتن فقط .
* ماريد أن نقوله للعشري هنا تحديداً أن مباراة الحسم المحدد لها عشية الأحد المقبل يجب أن تكون المفاجأة حاضرة فيها وبقوة ومن بداية المباراة .. والمفاجأة التي أعنيها ليست في طريقة اللعب ، ولا التكتيك الهجومي بدلاً عن الجبن الدفاعي الذي مارسه بتونس .. بل في نوعية وأسماء اللاعبين الذين سيخوضون المواجهة حيث لابد وأن تكون هناك وجوه جديدة لم يشاهدها الفريق الليبي في مباراة الذهاب .. وجوه شابة تملك كل الدوافع التي من شأنها أن تجعل منها ماكينات أهداف لا تهدأ طوال زمن اللقاء .. وأسود جائعة لا تشبع ولا تفتر من الإفتراس .
* مواجهة الأحد سيدي العشري مواجهة شباب في المقام الأول والآخير لأن كشف الهلال يضج بإسماء لامعة من الشباب تنتظر مجرد الفرصة للظهور لإثبات جدارتها .. وتأكيد علو كعبها وفائدتها للأزرق .. وإرجعوا لمباراة الذهاب أمام نفس الفريق الأهلي طرابلس ولاحظوا من كان أكثر اللاعبين تألقاً خلالها وإجادة أو لنقل أفضل السيئين أليس هم الشباب الجدد بقايدة عمار الدمازين وابوعاقلة ؟؟.
* وأنا هنا لا أعني أن يتخلص الفريق من كل عناصر الخبرة الذين إعتمد عليهم العشري ذهاباً في مباراة الأحد.. ولا أعني أن يدفع بتشكيلة كلها من الشباب لأن مثل هذا التغيير الكبير قد يكون ضرره أكبر من نفعة وسيئاته أكثر من إيجابياته فمباراة الأحد مباراة عبور تحتاج لعناصر الخبرة التي تعرف كيف تؤدي في هذه الأجواء شديدة الحماسة .. بل ما أعنية أن يتيح العشري الفرصة من البداية لعدد من لاعبي الشباب مدعمين بعناصر الخبرة والتمرس ويقيني أنه لن يندم بعدها .
* كونوا معي فللمداد بقايا ..
بقايا مداد ..!
* العناصر التي أعنيها تحديداً المهاجم العائد بقوة وصاحب الهاتريك في تجربة الأمس محمد عبد الرحمن وصانع الألعاب المتميز والمظلوم صهيب الثعلب هذا الفنان الذي راهنت عليه من بداية مشواره مع الأزرق ولم يخيب ظني أبداً ولا أظنه قد خيب من قبلي ظن جماهير الهلال فيه ولا مدربه في ذلك الوقت الكوكي الذي أتاح له العديد من الفرص ولم يخذله فيها .
* وهناك أيضاً الغاني ايشيا صاحب التسديدات القوية والخبرة الجيدة في أحراش وأدغال أفريقيا والذي جاء للهلال وهو يملك سيرة ذاتية ممتازة ومن فريق كبير وعريق ولكنه للأسف لم يجد الفرصة الكافية ليثبت وجوده حتي الآن لا أقول إستهدافاً بل ربما لوفرة العناصر التي تلعب في خانته وتألقها مثل بشة وموكورو وحتي نزار حامد الذي يتميز أكثر في كونه يمكن أن يؤدي دوري لاعب الوسط المدافع والمهاجم معاً رغم تحفظي علي مستوي الفتي منذ إنطلاقة الموسم الحالي .
* مباراة أو معركة الأحد تعتبر لقاء حماس وإصرار ودافعية وإثبات للذات قبل كونها مجرد مباراة عادية في البطولة الإفريقية يريد الهلال فيها التأهل فقط .. لأن الهزيمة التي تجرعها الأزرق من أهلي طرابلس ذهاباً جاءت مؤلمة للغاية ولابد من رد أكثر إيلاماً خلالها وشباب الهلال يملكون تلك المقومات .
* اليوم سيكون هو الختامي في معسكر الأسياد بمدينة السادس من أكتوبر المصرية حيث ستعود البعثة غداً للسودان لتواصل الإعداد لمعركة الأحد .
* عودة بعثة الهلال تفرض علي جماهير الأزرق إعلان حالة الطوارئ القصوي في صفوفها وترتيب كافة أوراقها من أجل إشعال حماس الأقمار قبل معركة الثأر .
* وإشعال الحماس يكون بالتشجيع الإيجابي والحضور المكثف في كل التدريبات التي ستسبق اللقاء وتجديد الثقة في اللاعبين والجهاز الفني من أجل أن يشعروا أن كل كل شعب الهلال يقف خلفهم في معركة الأحد فيشتعل الحماس والأصرار أكثر في دواخلهم .
* لا نريد رأي سلبي في لاعب أي كان أو مدرب لأن هذا الوقت تحديداً للتجويد والترتيب والتأهب بقوة وليس لأية إنتقادات .. لا نريد صراعات ولا شلليات بل نريد وحدة زرقاء كاملة خلف الفريق وتطبيق عملي وواقعي لشعار (لن تسير وحدك يا هلال ) .. وبعد المعركة المرتقبة يمكن لصاحب كل رأي أن يجاهر به .
* معدن جمهور الهلال يبين وقت الشدة وفي اللحظات التي يكون الفريق في أمس الحاجة لجماهيره وليس وقت الإنتصارات والأفراح .
* لا نريد شماريخ ولا ألعاب نارية ولا إقتحام لأرض الملعب من قبل الجماهير لحمل اللاعبين علي الأعناق كما تعودنا في معركة الاحد لأن الكاف متشدد للغاية في هذا الموسم خاصة مع القمة السودانية بعد التجاوزات الكثيرة التي حدثت في العام والبطولة السابقة وهدد بلإقامة مبارياتها بدون جماهير أن تواصلت ذات الظواهر السلبية .
آخر مداد ..!
فرهدت بيك فرهيد .. وانتشيت بالريد .. طرت بيك الجو .. قالو أيضا بت قلت مالو ولو .
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : غبوش
 1  0
التعليقات ( 1 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    صفر الكرة الارضية 03-17-2016 11:0
    فزتم على الصاعد من الأولى للممتاز 8-0 ثم خسرتم أفريقيا مع بطل من توقف لديهم الدورى منذ خمس سنوات ثم فزتم على بطل الدرجة الاولى فى مصر 7-0 ثم ..... مع من فاز عليكم أيابا بهدف
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019