• ×
الأربعاء 3 مارس 2021 | 03-02-2021
بلل

عفواً أيها الضيف نحن الجمعة شغالين وما تجينا ..!!

بلل

 0  0  1536
بلل
في الصمت كلام
محمد عثمان بلل
عفواً أيها الضيف نحن الجمعة شغالين وما تجينا ..!!
_____________________
.. ما اظن في زول يقدر ينسى (لمة الجمعة) و(فطور الجمعة) زمن الدنيا كانت بخيرها ،، والناس كانت بتتجمع في البيت الكبير ،، أو تحت الشجرة في الشارع ،، وكمان في ناس كانت بتتضبح عديل كدا في يوم الجمعة ،، (الخير كان راااقد) ،، كلنا كانت عندنا طقوس معينة لهذا اليوم ،، أي مشوار خلال الاسبوع كان بتأجل ليوم الجمعة ،، والعايز يعرس بختار يوم الجمعة ،، والطالعين رحلة في يوم الجمعة ،، والعايز يصلح عربيته برضو في يوم الجمعة ،، وحتى نظافة يوم الجمعة كانت مختلفة وما زي باقي ايام الاسبوع ،، ودا عشان احتمال قدوم ضيف عزيز في هذا اليوم السعيد والمبارك ،، طبعاً زمان الضيف كان (يزور) البيت بدون مواعيد أو يضرب تلفون عشان يأخد إذن وكان يجد أجمل استقبال وترحاب كأنه راجع من (الحج) ،، وحاليا جارك القريب ليك عشان يزورك في البيت إلا يضرب ليك أول حاجة يشوفك موجود ولا مافي ،، فما بالك الزول العايز يزورك من مكان بعيد ،، وهسي الناس أصبحت بتخاف من يوم الجمعة نسبة للتغيير الكبير في الظروف المالية طبعاً ،، نحن والله ما رافضين استقبال الضيوف ،، بس بنخاف من الاحراج ،، عشان الضيف لازم يجد الاستقبال المناسب ،، وأول حاجة وأهم حاجة لازم يجد (الرغيف) متوفر ،، وعشان تعمل ليهو قراصة أو كسرة أو حتى عصيدة ،، دي تعتبر ميزانية خرافية ،، ستؤدي الى خراب في الميزانية ،، وكمان الخوف ما من عدم توفر (الرغيف) ،، زمن الدنيا كانت بخيرها فطور الضيف والغداء كان زي القادم من فندق (خمسة نجوم) ،، والصينية عامرة بأشهى أنواع الطيبات من المأكولات ،، ودا طبعا غير التحلية والشاي والقهوة ،، احساسنا بالجمعة اختلف كثيراً عن الماضي ،، وحاليا يمكن تجد معظم ناس البيت شغالين ،، بعد أن كان اليوم دا خاص بالراحة والاستجمام من تعب بقية ايام الاسبوع ،، وعادي ممكن تزور ليك زول يقولوا ليك مافي وطلع أو الليلة شغال ،، وترجع من باب البيت بالرغم من إنك جاي من مشوار بعيد ،، ركبت ليهو كم (بص) والي وحافلة كبيرة وهايس وحبة ركشة ركشتين كدا ،، وبالرغم من الحاصل دا الذي لا يسر عدو أو صديق ،، بنتمني تعود أيامنا الجميلة في بلدنا دي مع بداية العام الميلادي الجديد (2021م) ..
((صمت اخير)) ..
.. بتمنى فقط عام خالٍ من الأوجاع ..
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : بلل
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019