• ×
الإثنين 30 نوفمبر 2020 | 11-29-2020
رأي حر

الشتامون مرضي ...

رأي حر

 3  0  1117
رأي حر

صحافة الاجتراء والبذاءات والتطاول لم يعد لها سقف وتجاوزت كل الحدود وضربت بكل المبادي المهنة وقيمها عرض الحائط لا مسئولية ولا ضمير مهني ولا اخلاقي صحافة فوضوية تعتقد ان قامتها سوف تعلو بالصعود فوق رقاب الناس وتلويث سمعتهم وانتهاك حرماتهم
هذه الصحافة السوداء لا تعرف من قريب او بعيدمعنى حرية الصحافة ولا تمت بصلة للشجاعة او المواقف او التضحية حملة اقلام اشبه بحملة السلاح الفتاك يريقون الحبر الاسود فى صحفهم ويهددون امان الناس وطانينتهم
تذكروا هذه الكلمات جيدا قبل ان تقودنا هذه الصحافة الى كارثة سوف يدفع ثمنها .
فى كرنفال الشتيمة التى تنصبه الصحافة الرياضية هذه الايام يمكنك ان تقرا العجب العجاب
بالرغم منحها الحرية لتكن اداة اتصال بكل الفئات الرياضية لان فاقد الشي لا يعطيه والمصداقية ليست بالردح والسب والنعوت ولا بخلط الحقائق وفبركة المواقف لشخصيات رياضية قدمت الكثير للرياضة فى كثير من المواقع
نافذة
الصحفيون ليس فوق القانون بحيث اذا تجاوز احدهم واخترق ميثاق الشرف الصحفى كان يسب او يقذف احد الا تمر الواقعةدون محاسبة او معاقبة صاحبها هذا الطبيعي والمنطقي فى كل بلاد الدنيا لكن عندنا فى السودان الكل ساكت ولا احد لديه الجراة لمعاقبة المخالف بالرغم الكل يؤكد بان هذه الصحف مصيرها الي زوال الا ان تاثيرها فى الراي العام الرياضي كبير وخاصة عدد كبير من اصناف المثقفين والشباب يحرص على شرائها ليخرج شحنة الغضب
خاتمة
الشتامون مرضي الصوت العالى والبذاءة وسيلتهم لما يعتبرونه نجاحا .يعانون من خلل نفسي وقراءة موضوعاتهم اشبه بتعاطي المخدرات عندما تكون الصحيفة عبارة عن ماوي لاشباه الصحفيين او الذين يتمسحون بالصحافة الرياضية ويرددون الالفاظ البذيئة والسباب بدون سبب فالامر وقتها لا يختلف كثيرا عن تعاطي المخدرات ومن السهل ان يدمنها هواة البحث عن الفضائح والفضوليون وبالتالى تصبح هناك صعوبة فى علاج اثارها الجانبية الخطيرة

امسح للحصول على الرابط
بواسطة : رأي حر
 3  0
التعليقات ( 3 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    العالمى 09-01-2018 10:0
    توقيت هذا المقال غريب. ...بعد خروج ذلك الفريق من الدوره وتحصله على مرتبه طيش الطيش...
    ...لا نرى مثل هذه المقالات عند تعثر العالمى الاوحد.
  • #2
    هاشم 09-01-2018 10:0
    ايها الاخ الكريم الاحمدي الوسط الرياضي عموما يعاني من ازمة اخلاق بيع وشراء سوق اسود للاخلاق تامل حديث هيثم مصطفي وكيف تباع وتشتري الاخلاق لن ينصلح الحال طالما كانت هذه اخلاقنا ولن نرقي الي مصاف غيرنا
أكثر

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:0 الإثنين 30 نوفمبر 2020.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019