• ×
الإثنين 8 مارس 2021 | 03-07-2021
تيتاوي

بدلوا الهيبة بالصلات الطيبة !

تيتاوي

 0  0  6976
تيتاوي


* لحظة الانتقام دوما يملؤها الغرور الذي يجعل المنتقم يزهو ويختال أمام ضحيته إلا من رحم ربي ممن لايملكون الرغبة في الانتقام فذلك مرض نسأل الله أن ينقي قلوبنا وقلوبكم منه ويعافينا واياكم
* هؤلاء القلة اللذين لا يظهرون الفرح الهستيري والشماتة ساعة إعلان الانتصار قوم تميزهم سماحتهم وتصالحهم مع انفسهم وعدم الرغبة في التشفي وسلخ الآخر بسكين حاد
* سألت نفسي لماذا لم يحتفل لاعب المريخ محمد عبد الرحمن المنتقل حديثا من الهلال وهو يهز شباك فريقه السابق في مباراة تاريخية بكل معنى الكلمة
* الاحتفال بتسجيل هدفين من عدمه لايقلل من قيمة الهدفين ولا يشي سوى بأن اللاعب يحترم فريقه السابق الذى ارتدى شعاره وتفاعل مع هتافات جماهيره فهو الغربال وهو أيضا جكسا وكثرة الأسماء تعبر عن عظمة المسمى ومحبته في النفوس
* ومحبة جماهير الهلال لمحمد عبد الرحمن لاتحتاج إلى كثير عناء لاثباتها فقد كان فتاها المدلل الذي لم تترك له كثرة الإصابات مجالا ليصبح نجم الهلال ومهاجمه الأول حتى لفظته قائمة الفريق بداعي الإصابة المزمنة والتي تكشف بعد ذلك أنها لم تكن حقيقة وإنما مبرر فقط لشطب اللاعب بسوء تقدير وجهل بقدرات نجم صغير يمثل المستقبل
* هدايا الهلال للمريخ لم تتوقف فبعد بكري المدينة جاء الدور على جكسا أو الغربال بينما لا يحصل الهلال من المريخ سوى لاعبي " الصلات الطيبة " اللذين لا يقدمون شيئا مفيدا
* ان عدم احتفال جكسا يؤكد ان الهلال لم يفقد لاعبا مميزا وهدافا فحسب وإنما خسر أيضا إنسانا خلوقا على قدر كبير من التهذيب والعمق
* لقد استمعت لوالد محمد عبد الرحمن يتحدث بمرارة في اليوم التالي لشطب ابنه من قائمة الهلال وكيف أن جزاء ابنه الذي ضحى بمستقبله الدراسي لم يكن سوى التجاهل والابعاد
* أمر عادي جدا أن ينتقل لاعب من فريق إلى آخر وطبيعي أن ينجح اللاعب هنا ويخفق هناك لكن ليس عاديا أن تتخلى عن لاعب موهوب لتلهث وراء آنصاف المواهب
* تخلى الغربال الذي " غربل" دفاع الهلال بشعار المريخ عن مستقبله الدراسي وبدل مدرجات الجامعة بمدرجات الملاعب ولكن تلك التضحية لم تجد من يقدرها ويرعى موهبة الصغير الذي أصبح الآن كبيرا بل هو حاليا ولا ابالغ المهاجم الأول في السودان
** نواصي
* لن نحمل عدم احتفال الغربال بهدفيه أكثر مما يحتمل و لكن تصرف اللاعب كان ملفتا وفارقا فهو على الاقل التصرف الوحيد في ملاعبنا الذي يشبه كرة القدم العالمية وسلوك النجوم الكبار
* قبل الغربال لم يحتفل بكري المدينة بهدفه في شباك الهلال وهذا تأكيد على أن الهلال مؤسسة كبيرة لايجب ان يتحكم فيها أصحاب القلوب الصغيرة
* يستحق الغربال كل ما يجده من تمجيد لأنه كان نجم أهم مباريات ديربي هلال مريخ بنكهته الافريقية في ليلة غاب فيها الكبار بينما توهج الغربال
* عندما تتخلى عن لاعب يرتدي الرقم 10 فلابد أن تتحسس القلم الذي تشطب به أسماء اللاعبين في قائمتك
* الهلال في عامين تخلى عن لاعبين يرتديان الرقم 10 هما مهند الطاهر ومحمد عبد الرحمن وكل منهما يساهم مع فريقه الجديد في كتابة التاريخ في البطولة الأفريقية بينما دخل اوكرا صاحب الرقم 10 في الهلال حاليا إلى إجازة مدفوعة الأجر
* قد يكون الغربال آخر هدايا الهلال فلم يعد هناك هدية تهدى فقد طارت "الأكياس" بارزاقها بعد ان بدلوا الهيبة بالصلات الطيبة ورحل عن الهلال قائده الوفي وسيفه البتار
** آخر ناصية
* في زمن السمؤال وابراهومة وعمار عزاؤكم ياجماهير الهلال في الثعلب المكار

عامر تيتاوي
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : تيتاوي
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019