• ×
السبت 6 مارس 2021 | 03-04-2021
نهلة العوني

مؤتمرات ِالمغتربين بين الواقع والتطلعات

نهلة العوني

 0  0  6383
نهلة العوني


من أجمل ما في الحياة أن يعيش الإنسان بين أهله في وطنه حراً آمناً مستقراُ غير أن هناك ظروف تفرض الغربة عن الأهل والوطن إن قطاع المهاجرين قطاع كبير من الشعب استفادة الوطن اليوم من أبنائه ا لمغتربين لا تمثل فيما يوفرونه من المال ولكنها إلى جانب ذلك تتمثل فيما يكتسبه من خيرات ومن توثيق للصلة والروابط مع الشعوب التي يقيمون بينها فهم سفراء للشعب لدى الشعوب الشقيقة والصديقة التي يعيشون فيها ويعكسون لها بسلوكهم الطيب وتعاملهم النظيف أخلاق السودانيين وأصالتهم وظلوا يعانون آلمين آلم الغربة وآلم ما يلاقيه أهلوهم من ظروف اقتصاديه يسفح عرقه ويكد ويسهر في العمل من أجل أن يوفر لأسرته في الوطن وخارجه العيش الكريم ولأبنائه التعليم ظل المغتربين مشاركين بعواطفهم واحاسيهم هموم الوطن وظل مساهمين مدافعين بكل غالي ونفيس في كل ما تتعرض له البلاد من محن مستشعرين واجبهم الوطني حتى يتسنى لبلادهم النصر ويتحقق لها الخير ما ينشدوه لها من تقدم وازدهار. . يشارك نحو الاف من المهاجرين في المؤتمرات سنويا التي ينظمها جهاز تنظيم شؤون السودانيين بالخارج و برعاية الدوله . وما نرمقه ليس ربط المغترب بوطنه كما ألفنا ان نسمعه دوما من شعارات فهو مرتبط بحكم تكوينه النفسي أصالة هذه الأرض هي وطنهم الذي يهيمون به في غربتهم يعيشون في مهاجرهم أشباحا وأرواحا و أطفالهم مشدودة إليه. ما نتطلع له هو ربط الدولة بالمغتربين وإيصال رعايتها وعنايتها لهم في مهاجرهم والاطمئنان والاستقرار لأبنائهم داخل الوطن وخارجه بالاهتمام بالقضايا ذات الأولوية اهمها قضية التعليم التي ظلت الهم الأول ووضع الحلول لها لابد توضيح حقيقة هامه ان المملكة بها اكبر جالية والقضايا تختلف عن قضايا باقي الجاليات والجامعات والمنظمات والمملكة تزخر بالكفاءات السودانيه في كافة التخصصات وما يشد الانتباه كثر في إعلامنا صفات مثل خبير ومحلل ....الخ ونسال هذه الالقاب ما مرجعها ؟ ومن يمنحها ؟ وما هي شروط منحها ؟ وهل هي ،،تطلق ؛؛بلامواصفات ولا مقايس محلية او عالميه وكل من استهوته صفه اطلقها على نفسه ؟ وصحيح ان هنالك بعض الخبراء يشاركون في هذه المؤتمرات وهذا ما لا تحصيه عين ولكن ما يلاحظ ظل تمثيلنا في المؤتمرات ليس بحجم الطموح وأصبحت المشاركة في الأغلب توكل لغير أهلها دون مواصفات بأعوان واملاءات، كيف يستقيم الظل والعود اعوج مما يعقد ويكبل القضايا ونناى عن الأهداف وحواء السودانية خرج من رحمها الطاهر فيض من العلماء ينشرون العلم والمعرفة في الجامعات والمنظمات بالخارج من الكفاءات السودانية ولنحقق الأهداف المرجوة نأمل إن تتدخل الدولة مع السفارات لتكوين لجان مشاركه بالخارج من المختصين والكفاءات السودانية تعقد اجتماعات قبل المؤتمرات وتحدد المشاركات وطبيعة المشاركة و الاطروحه في المؤتمر تضع ضوابط للمشاركات ويتم تقديم اوراق من أهل الاختصاص بعد عرضها على اللجان للتقييم وحسب القضايا ذات الأولوية وتتابع توصيات المؤتمرات وتنفيذها و وحتى يتحقق ما يطمح فيه المغتربين. أوجه الشكر والامتنان إلى كل الشعوب الشقيقة والصديقة التي تقيمون بينها والى المملكة العربية السعودية الشقيقة خاصة والتي تحت عنايتها ومحل رعايتها اكبر جالية سودانية كما ونوعا ، والله من وراء القصد وهو يهدي السبيل .
*اعلامية مقيمة بالسعودية
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : نهلة العوني
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019