• ×
السبت 31 يوليو 2021 | 07-30-2021
حسن فاروق

وقع ما وقع

حسن فاروق

 0  0  6794
حسن فاروق





وقع ماوقع، وقع أربعة سنين، طلع التوقيع إشاعة، شال العقد ورسلو للمحامي في باريس، والمحامي رجعوا ليهو وقال ليهو العقد ده فيهو تفاصيل كتيرة، وماعندها أي معني، وقال ليهو، العقد ده ترجعوا ليهم اليوم قبل بكره، وتقول ليهم، العقد تفاصيله كتيرة ووبدل الصفحات الكتييييرة، تختصرو في صفحتين بس، والعقد وصل من باريس، وتم تسليمه في نفس اليوم، ونفس اليوم ده قبل خمسة يوم، ومازال العقد في الإنتظار.إنتظار شنو؟ سؤال مهم، لأنه يوجد نوعين من الإنتظار اليومين ديل، في إنتظار للرأي العام المريخي عايزين يشوفو اللوبي الضاغط على جمال الوالي بقيادة عصام الحاج ومزمل أبوالقاسم وهم من أعضاء اللجنة الحكومية لتسيير نادي المريخ، حايقدروا يديروا موضوع غارزيتو ده كيف؟، خاصة وإنه مصداقيتهم بقت على المحك، من أول يوم طلعوا فيهو وقالوا نحن قادرين نحرر المريخ من جيوب الافراد، في إشارة لجيب جمال الوالي، وظهروا بفكرة مجلس الشرف المريخي (600 شخص)، بإضافة (30 عضو في اللجنة الحكومية لتسيير نادي المريخ) حدد ليهم عصام الحاج مبلغ 100 مليون لكل واحد يدفعوها دعم مالي للنادي في الفترة الحرجة العايشها من فترة، لم يدفع سوي كم؟.في ناس كتار من أنصار النادي إهتزت قناعاتهم بالكامل في حكاية مجلس الشرف المريخي، وفي واحدين إتصلوا على وشكروني على كتاباتي المتواصلة حول هذا الموضوع وإنها كشفت ليهم كتير من الجوانب الخافية عنهم ، وإنه كل المؤشرات بتقول المريخ مافيهو قروش، واحد من المتصلين، قال لي نحن سميناهو مجلس الفلس المريخي، لأنه ماممكن وده حسب كلامه، من 600 شخص، يدفع 70 شخص فقط ومبلغ ما إتجاوز المليار وبالكتير مليار ونص.ديل وغيرهم منتظرين يشوفوا ناس عصام ومزمل ابوالقاسم حاينجحوا في حل حكاية عقد غارزيتو الطال إنتظاره ( ماشي على تلاتة أسابيع) مابعيد من الشهر، لغاية اليوم ماوقع، وشغالين تخدير في الرأي العام المريخي.النوع التاني من الإنتظار هو إنتظار جمال الوالي، بيراقب بطريقته في عصام الحاج ومزمل ابوالقاسم ممكن يحلوا موضوع العقد الموضوع في الإنتظار ده كيف؟وجمال إنتظاره مختلف لأنه وبعد 14 سنة لقي نفسه مهزوم في القرار، من عصام ومزمل وبقية المجموعة الضاغطة داخل اللجنة الحكومية لتسيير النادي، حرضوا الراي العام، وجهوا الإعلام اللي كان مساند ليهو لوقت قريب وقفوا ضد قراره وساندوا قرار عصام ومزمل، أجبروه على الإنحناء للعاصفة، وعايزنو يدفع، أشعر به يخرج لهم لسانه وهو يردد، ورونا شطارتكم، عايزين المدرب على مزاجكم وعايزني أدفع كمان؟؟؟المريخ إلي غينيا عشان يلعب أول مبارياته في دوري أبطال افريقيا، تحت إشراف المدرب الفرنسي الإيطالي الأصل دييغو غارزيتو، والعقد ينتظر في الخرطوم، في إنتظار التوقيع، إنتظار من؟ لا أحد يعرف، ممكن جمال يظهر في آخر الفيلم ويلعب دور المنقذ، وده متين؟ لأنه ماممكن يظهر في الوقت ده والمريخ ماشي على مواجهة افريقية مهمة، حاينتظر واللجنة حاتنتظر مع المنتظرين، لغاية مايشوف مباراة المريخ أمام الفريق الغيني تنتهي على شنو، وبعد ذلك يحددوا الموقف من المدرب.يعني ممكن وببساطة تكون في مماطلة من اللجنة الحكومية لغارزيتو لغاية ماتتضح رؤية نتيجة المباراة، لو جات إيجابية، ممكن يوقعوا معاه، وفي حال كانت سلبية، يودعوه من المطار. لكن في حالة زي دي بسموهو شنو السلوك ده؟ عموما دعونا ننتظر ونتابع كل السيناريوهات، ونعرف ح يوقع ولا لا؟
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : حسن فاروق
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019