• ×
الثلاثاء 13 أبريل 2021 | 04-12-2021
محمد احمد سوقي

دعوة الكاردينال للوحدة لن تتحقق على أسنة الإساءة والتجريح

محمد احمد سوقي

 4  0  1034
محمد احمد سوقي

من أجل هلال موحد ومتسامح ويسع الجميع لابد من صفاء النفوس وحسن النوايا

*خصص السيد أشرف الكاردينال رئيس نادي الهلال الجزء الأخير من خطابه في حفل تدشين قناة النادي الفضائية للدعوة للوحدة بين أبناء الهلال وطالب الجميع للمشاركة بآرائهم وأفكارهم في دفع المسيرة التربوية والاخلاقية التي لايوجد لها مثيل وقال إنهم لم يلتفتوا لمن يتعنت لأن قطار الانجازات لن يتوقف وناشد عظماء الهلال للعودة للهلال الجميل والرائع الذي يسع الجميع.
*ورغم التحفظات على بعض النقاط التي وردت في خطاب رئيس النادي عن الوحدة أن الدعوة لتجميع الصفوف تستحق الاشادة لأن الوحدة الحقيقية النابعة من دواخل مخلصة هي الطريق الوحيد لتحقيق الاستقرار وتهيئة الاجواء للعمل الجاد بعيدا عن الصراعات والخلافات والتراشقات التي تشغل الناس عن أداء مهامهم وواجباتهم وتهدر الوقت والجهد في قضايا انصرافية لن تفيد الهلال في شئ.
*ونحن كأقلام يعتبرها البعض غير مؤيدة للمجلس ورئيسه نعلن بالصوت العالي ترحيبنا بدعوة الرئيس للوحدة والتي سنبذل كل جهد ممكن لتحويلها إلى واقع يصب في إتجاه الإستفادة من كل الكفاءات والخبرات لترسيخ وتعزيز وحدة الصف التي هي القوة الدافعة لتحقيق الاهداف والغايات الكبرى المتمثلة في البنيات الأساسية والفوز بالبطولة الافريقية.
* ان دعوة الوحدة التي طرحها رئيس الهلال لاخلاف عليها من كل هلالي حادب على مصلحة النادي ويتطلع لرؤيته دائما منتصرا ومتفوقا في كل المجالات ولكن تبقى المشكلة الكبرى بين مايدعو له رئيس النادي وبين مايكتبه الاعلام الموالي له والذي ينسف أي مبادرات لتصفية الخلافات وتوحيد الجهود بما يوجهه للمختلفين مع المجلس من شتائم وإتهامات في الشرف والاخلاق والذي يوغر الصدور ويجرح المشاعر التي يصبح من الصعب جدا إندمالها لأن الانسان قد يتسامح في كل شئ إلا كرامته التي قد يدفع حياته ثمناً لهاً.
* وبما أن كل ماتكتبه الاقلام الموالية للرئيس محسوب عليه وعلى مجلسه وتنظيمه فإن دعوته للوحدة بدون ايقاف حملات السباب والتجريح للرؤساء لن تحقق أي قدر من النجاح بل سيكون نصيبها الفشل المؤكد لأنه من غير المعقول أن يطالب الرئيس بتنقية الاجواء وتصفية الخلافات والاقلام المساندة له تتحدث في نفس يوم تدشين القناة عن خلافات الأسر والخرف والتهافت علي المناصب وتعابير مثل (تسقطوا مين يا رجال يا عجائز يا أصحاب الثمانين عاما). (بعد ده شوفوا ليكم سبح وجامع قبل أن يدرككم الموت).. (انتو فيكم حيل للكلام حتي تحكموا الهلال والهلال ده تاني بعد كردنة قفل).. يعني .(نقطونا بسكاتكم واكتبوا ذكرياتكم) (أما داك الحلمان بالوزارة وهو في هذه السن فكيفية ما هو عليه) (اكل في روحك بس كده لمن تلاقي وجه كريم).
وقبل هذا بيوم انتهكت الاقلام الموالية حرمات البيوت بصورة تستدعي تدخل الجهات المختصة لايقاف مثل هذا الخروج المتعمد على قيم المهنة وأخلاقيات المجتمع والذي تجاوز كل الحدود, ولم يقف الأمر عند هذا الحد بل واصلت الأقلام المتفلتة حملة الاستفزاز لطه علي البشير الذي طالب بمناظرة مع الكاردينال لاثبات براءته من تهمة التآمر على النادي بقولها إن الكاردينال لن يناظر طه لأنه ليس في مستواه والمؤكد أن هذه الترهات يمكن الرد عليها بأسوأ منها ولكننا لن نخوض في مستنقع المعارك الشخصية لأن هذا ليس من شيمنا وأخلاقياتنا التي تعصمنا من توجية الإساءة لأي شخص ناهيك عن رئيس الهلال الذي تفرض علينا تقاليد النادي إحترامه وعدم تجاوز الحدود معه مهما كانت حدة الخلاف.
وإذا كان رئيس الهلال جادا في دعوته للوحدة لابد أن يعمل على ايقاف الحملات التي تشنها الأقلام الموالية له على كل المختلفين مع المجلس من رؤساء سابقين وأقطاب وقدامى لاعبين واعلاميين لان لم الشمل لا يمكن أن يتحقق في ظل سهام الاساءة والتجريح الموجهة لكل صاحب رأي ينتقد الطريقة التي يدار بها النادي, وإذا كان الرئيس لا يستطيع إيقاف الاقلام المساندة له من تجريح الآخرين وإصرارها على السير في طريق حملات الهجوم فعليه أن يتخلى عنها ويتركها تواجه مصيرها بدلا من تحمله لتبعات هذه الاساءات التي ستبعد عنه في كل يوم المزيد من المؤيدين الذين يرفضون اسلوب شخصنة القضايا والطعن في شرف رجال أعطوا الهلال عمرهم ولم يجدوا غير الشتائم والجحود والنكران.
خلاصة القول أننا مع الوحدة ولم الشمل وتجميع الصفوف بلا تحفظ وتشهد على ذلك مواقفنا الداعمة لتوحيد الكلمة والمساندة لأي اتجاه لتصفية الخلافات وتجميع أبناء الهلال في جهة عريضة توظف كل قدراتها من أجل الكيان ولذلك فان كل ما يقال عن معارضتنا الهدامة وسعينا لعرقلة المسيرة تنفيذا لأجندة شخصية ومصالح ذاتية لا أساس له من الصحة ولا علاقة له بالواقع من قريب أو من بعيد.
فالجميع أخي الكاردينال في إنتظار موقف إيجابي منك لإيقاف الحملات والعدائيات من أجل هلال موحد ومتسامح يسع الجميع ويتطلع للمستقبل بكل الحب والود والتآخي حتى يكون بحق هلال الجمال والخير والفضيلة.


امسح للحصول على الرابط
بواسطة : محمد احمد سوقي
 4  0
التعليقات ( 4 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #2
    تاج السرعبداللطيف عثمان 01-16-2017 09:0
    أستاذ دسوقى دائماً أحترم قلمك الأزرق لأننى من قرائك فى كل الصحف
    التى كنت تكتب فيها قبل الرياضية المتخصصة المنتخب والهدف والكابتن
    والمشاهير والمشاهد وكلها إندثرت وعادت المشاهد مجدداً صبيحة
    لقاءءء الهلالالالال العظيم وسموحة بأمدرمان
    ولكنك تركت قلمك يميل لجهاتٍ أخرى تعادى الأشرف بن سيدأحمد الرئيس
    المنتخب من قِبل شعب الهلالالال العظيم فقط حاول أن تبعد نفسك عن الولاءءء
    لمن ترك الهلالالالالال العظيييييم فى وحل الديون وكل الهلالالاب العشاق
    للكيان يجترون ذكريات هلالالال 2007م لا أكثر
    إن لم تر (وأنت الدسوقى ) مانراه جوهرة زرقاءءء وفريق منظم وقناة
    وملحقات للجوهرة وأكاديمية زرقاءءءءء
    إن لم تر كل هذا لتقف وتدافع عن مجلس الهلالالال العظيييم وتساندهم
    فلك العذر
    والدعوة صريحة تعاااالوا أيها الهلالالاب مطلقة دون أسماءءء وهل تريد
    دعوةً وأنت الدسوقى ؟؟؟ قطعاً لالالا وألف لالالا
  • #3
    المر 01-16-2017 09:0
    هذا هو الكلام الذي نريده سلمت يداااك ووفق الله على على كل ما تكتبه عن الهلال من نقد ومدح من اجل الكيان.. جاءت ساعة النصر باكتمال الهلال ...جاءت ساعة النصر باكتمال الهلال
  • #4
    أنا السودان 01-16-2017 07:0
    إنت خاصة يا دسوقي أي حاجة ((تلكنه)) الراجل دا بادر بالتصالح ، ما تقول إعلامه مستمر في الهجوم ، إنتوا بتبادروا بالهجوم لمن يهاجموكم تقوموا تولولو ، أعملوا ميثاق شرف لإيقاف الهجوم من الطرفين وبعدها أجلسوا مع بعض من أجل الهلال . (( لا تبخسوا الناس أشياءهم))
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019