• ×
الأربعاء 29 مايو 2024 | 05-28-2024
احمد الفكي

ألمانيا و فرنسا تمنع أبو ستة من دخولهما

احمد الفكي

 0  0  1380
احمد الفكي
أوتاد
أحمد الفكي


ألمانيا و فرنسا تمنع أبو ستة من دخولهما


الشيء بالشيء يُذكر كان يا ما كان قبل سبع سنوات من تاريخ اليوم حيث الأمن و الأمان أي في عام 201‪7 حيث مولانا أحمد محمد هارون والي ولاية شمال كردفان و الراعي الرسمي لهلال التبلدي .. هلال الأُبيض .. هلال شيكان ، الذي كان في قمة الإبداع كأبيه هلال الملايين ، كان وقتها ضمن صفوف هلال التبلدي يوسف أبو ستة، ووقتها مزق هلال شيكان شباك المريخ الذي كان يحرس مرماه المعز محجوب بخمسة أهداف افتتحها الغزال الأسمر مهند الطاهر من ركلة ثابته ماركة ( تخصص) أعقبتها الهوبة ، ثم هدف العاجي موسى و هاتريك ابن جنسه أيضاً شيخ موكورو ، و أذكر جيداً من طرائف تلك المباراة التي لا تُنسى أنَّ الهلالابي القح الأستاذ الأديب عمر ترتوري قد أحضرت له كريمته كُباية شاي بلبن فإذا به يدلقها مع أول أهداف الهلال و في كل مرة يُوتى له بكُباية شاي بلبن يدلقها فرحاً و احتفالاً حتى وصل عدد ما دلقه من كاسات الشاي خمس مرات بعدد أهداف هلال التبلدي في شباك المريخ . تذكرت اليوم نجم هلال الأُبيض يوسف أبو ستة الذي إنتقل لهلال الملايين إعارة في صفقة تبادل قصيرة المدى بينه و النجم نصر الدين الشغيل و بعدها عاد كل منهما لفريقه الأساس . بسبب من يتشدقون بالديمقراطية دولتي ألمانيا و فرنسا حيث منعا الطبيب البريطاني الجنسية الفلسطيني الأصل غسان أبو ستة إختصاصي جراحة التجميل و الترميم من دخول أراضيهما بسبب أنه شاهد عيان للإبادة الجماعية التي نفذتها إسرائيل على شعب قطاع غزة الأعزل .
د/ أبو سته وجهت له دعوة من قبل مجلس الشيوخ الفرنسي لتنويرهم بما حدث من إبادة جماعية وثقها بحكم عمله في مشافي القطاع وهو الذي رفع شكواه و شهادته للمحكمة الجنائية الدولية إذا به يُفاجأ بمنعه من دخول فرنسا بأمر من دولة ألمانيا التي وقفت عائقاً أمام تقديم أدلته للمحكمة الجنائية غير معترفة بوجود إبادة جماعية لتقف بجانب إسرائيل في حربها ضد الشعب الفلسطيني وهم من يتشدقون بحقوق الإنسان و الديمقراطية .
* الكباشي و الحلو خطوة مباركة :
الإتفاق الذي تم يوم السبت 4 مايو 202‪4 في مدينة جوبا ببن عضو مجلس السيادة نائب القائد العام للقوات المسلحة الفريق أول ركن شمس الدين كباشي و الفريق عبد العزيز الحلو رئيس الحركة الشعبية شمال . على إيصال المساعدات لمناطق الحكومة والحركة بشكل فوري و الوصول لحل سياسي، هذا الإتفاق خطوة طيبة لها ما بعدها في تعافي أزمة السودان التي لا تخفى على الجميع .
* آخر الأوتاد :
هل (تقدم) تمتلك ذاكرة سمكية .؟ قيل من قبل لا عودة لمنبر جدة قبل الخروج من منازل المواطنين .
جيش واحد .. شعب واحد
اللهم أنصر جيشنا .
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : احمد الفكي
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019