• ×
الخميس 24 يونيو 2021 | 06-23-2021
زاكي الدين

كبار السن لن يجلبو الألقاب..

زاكي الدين

 2  0  2446
زاكي الدين

*أعتقد ان تسجيلات المريخ حتى اللحظة يشوبها الكثير من التخبط بعد ان أنتظرها الجميع بنفس مفتوحة في ظل حالات الترويج والإعلان لها من مجلس الإدارة بقيادة رئيس النادي الذي أطلق كم لايحصى من الوعود بضم عناصر نوعية تقيل عثرات الفرقة الحمراء التي أنهت هذا الموسم خالية الوفاض من اي ألقاب بعد ان أدت موسم كارثي بكل المقايس محلياً وقاريا.
*التسجيلات عملية إستراتيجية ويمكن ان تغير ملامح الفريق للأفضل وبالإمكان كذلك ان تضاعف كما حال المريخ من الإخفاق خاصة ان التسجيلات الحالية أتت وفق معيار إداري في ظل تهميش مفتضح للرأي الفني الذي ظلم ايما ظلم خاصة ان هنالك من نسب له ما جرى مؤخراً في ضم عدد من اللاعبين "الإسكراب" والبعيدين تماماً عن المشاركة حتى مع أندية الظل التي أتوا منها.
*التسجيلات الحالية أعدها واخرجها رئيس النادي وقالها بصريح العبارة لمجلسه لا أريد أحد حول فريق الكرة ومع ذلك لان الخيارات التي وقع عليها الإختيار من الرجل أحرجت الجميع بات الحديث عن الفنين وبات الحديث عن التقارير والعمل المدروس وما إلى ذلك من تهويمات لا يمكن باي حال ان تغير من واقع خيارات الرجل الذي أكد انه رتب كل شي من فنادق لمباريات إعدادية لحجوزات وحتى الفنائل ولان هنالك "إتفاق داخلي" مرره الرجل لأعضاء مجلسه و لا نود ان نتطرق له من باب فقه السترة سنكتفي فقط بالإشارة إليه.
*أعضاء المجلس لم يناقشوا الرجل ولم يحاججوه في حديثه عن ترتيب التسجيلات وكانت المفاجاة انه حشد كبار السن بلا رؤية فنية دقيقة والدافع من وراء ذلك كما علمنا "حصد الألقاب" بعناصر خبرة فبالله عليكم هل يوجد إداري مبتدئ دعك من رجل أنفق مايقارب المائتي مليار منذ عام (2003) يفكر بهذه الطريقة البدائية والتي لم نسمع ان اي فريق قد إنتهجها من قبل كي ينال الألقاب.
*الوالي بعد خبرات تراكمية قاربت ال(14) عام مازال يعتقد ان الصرف بلا تخطيط وعمل ممنهج سيكسبه "البطولات" ليست المحلية أو "سيكافا" البطولات القارية التي تعمل الأندية من حولنا لكسبها بالسنوات الطوال وبإجتهادات كبيرة في العمل الإداري والفني، لكن لان الوالي لم يشعر بعد انه حكم هذا النادي (14) عام تغلف أغلبها بالإخفاق يريد ان يختصر هذه المرة الطريق عبر تجلى غرائبي لو كان يجدى أو يفيد لكان المريخ عرف سكة الألقاب القارية منذ ضم النونو وبايروفتش وأبالو واليجا تانا فالوالي للأسف ظل يتعامل على هذا المنوال عام وراء عام ورغم ما حصده من كل السنوات السابقة لكنه دوماً ما يضيف إبتداعات جديدة تنتهي لمحطات مازالت قاطرة الأحمر تكابد كي تعبر منها لمحطات الإنجاز والتفوق الحقيقي وليس على شاكلة مايدور خلال حقب الرجل.
*من قال لرئيس نادي المريخ ان كبار السن هم الطريق الأضمن والأسهل لنيل البطولات ومن أكد له هذه الفرية التي لا يمكن من خلالها نيل اي إنجاز يشار له بالبنان كما يترقب الرجل من كوته اللاعبين المسنين.
*كبار السن تتخلص منهم الأندية لتجدد دمائها بعناصر شابة تستطيع القدرة على الإبتكار والإبداع والنجاح لكن الصورة مقلوبة في المريخ بفضل تقليعة ضم كبار السن المراد حصد الألقاب بهم لانهم بحسب ما قيل خبرة.
*التخطيط السليم والعمل الممنهج بات عملة نادرة في عوالم المريخ التي تعاني للأمانة من إنعدام وزن لم نشاهد له مثيل مؤخراً.
وهج اخير
*البطولات لا تحرز بكبار السن لان الحديث وقتها لن يكون في إطار مواجهة الأندية المحلية التي بفضل التقهقر الذي نعايشه باتت تتقدم علينا خطوات فما بالك بأندية تعمل إداراتها بعلمية ومؤسسية كاملة وليست على طريقة الرجل الذي قال لمجلسه عليكم الإبتعاد عن فريق الكرة فأنا قد رتبت كل شي.
*البطولات المراد إحرازها تنافس عليها أندية لا يستجلب لها السماسرة اللاعبين ولا تقوم تسجيلاتها على مبدأ الخطف أو على طريقة ماتم مؤخراً في تسجيلات المريخ التي بلا إستحياء يقول عنها البعض أنها نوعية ولا أدري حقاً اين تكمن النوعية هل ضم اللاعبين الإحتياطي يشكل نوعية وهل الإستعانة بالعاطلين عن المشاركة مع أنديتهم يمثل نوعية وهل التسابق لحشد كشف الفريق بلاعبي الطرف الأيسر وحراس المرمى يعتبر نوعية وهل الإبقاء على أكثر من خمس أو ست لاعبين تقارب أعمارهم المائتي عام يعتبر نوعية إن كانت هذه هي النوعية بمفهوم من يجيرون ما يفعله رئيس النادي بالألوان الزاهية فعلى النوعية السلام.
*ظللنا ننتقد الأخ رئيس النادي كثيراً وظل كثيرون يمجدون أفعاله فبالله عليكم أرجعو للأرشيف ومحصلة ما حصد فإن كان نقدنا لرئيس نادي المريخ نابع فقط من باب الحسد والحقد وما إلى ذلك من خيالات في عقول البعض سنكسر أقلامنا وسنتوقف عن الإتيان بسيرة الرجل التي برغم إقترانها بالبذل والعطاء المالي لكنها أقترنت أكثر بالفشل والإخفاق وحصد السراب والرجل يسئل عن ما فعل فالوالي ليس بإداري مبتدئي كي يواصل على الدوام في رحلة التهريج الإداري والتي بفضلها ظل المريخ جليس لأرصفة الفشل المحلي والقاري.
*السخاء لا يعني التقاضي عن الأخطاء ولا يعني الصمت على التجليات العشوائية التي تجلب التندر.
*الألقاب لا تأتي خبط عشواء ولم نسمع ان فريقاً ما قد قام بحشد الأكبر عمراً من اللاعبين كي ينال بهم الألقاب.
*أخشى ما أخشى ان تطيح نظرية كبار السن بكل الأماني المريخية خاصة أنها ستقترن بمدرب مغمور ستتكالب عليه الظروف بعد حشدو له قائمة الفريق بلاعبي الطرف الأيسر وحراس المرمى ومع ذلك لا نستبعد ان يبادر "المشكراتية" بلعن خاشه ان خانته تسجيلات "الفرز والنوعية".
أشفق على أنتوني هاي مما سيحمل وأشفق عليه لانه سيكون محطة ساخنة لهجوم ضاري سيقوده من زعموا نوعية تسجيلات رئيس النادي في حال لم يجلب اللقب العربي أو القاري.
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : زاكي الدين
 2  0
التعليقات ( 2 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    نورالدائم شلعي 11-06-2016 09:0
    كلامك و الدليل أن اللاعبين المستغني عنهم شباب و القادمين كهول إلا ما ندر تخيل المريخ يعيد علاء الدين و كلتشي و يبقي علي عمربخيت و في الطريق تسجيل باسكال و سيسي و لازقيلا بالإضافة لناس عنكبه لما تصله الكرة يسقط بدون سبب و لو استلمها لم يحسن التصرف هذا هو المريخ القادم.
  • #2
    وطن الجمال 11-06-2016 08:0
    كلتشي في مباراة افريقية لن يكمل نصف شوط وما تنسو كلامي دا يا وصيفاب. ممكن يكمل شوط مع ناس عزام وعلام لكن مع ناس الحارة ما ظنيت.
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019