• ×
السبت 25 سبتمبر 2021 | 09-24-2021
ياسر بشير ابو ورقة

بدعة وقف النشاط للتقاضي

ياسر بشير ابو ورقة

 0  0  1438
ياسر بشير ابو ورقة


* يرى بعض أعضاء لجنة التسيير المريخية والذين طالبوا بوقف منافسة الدوري الممتاز حتى الفصل في طلب الفحص الذي قدمته اللجنة المذكورة أو استكمال مراحل التقاضي في ما يسمى بقضية شيبوب أن طلبهم منطقي وموضوعي.
* لذلك عبروا عن غضبهم الشديد عندما قرر أصحاب الكفة الراجحة في لجنة التسيير جمال الوالي وعبد الصمد محمد عثمان- بتقديم استقالات فورية عقب أداء المريخ لمباراته أمام الأهلي شندي في المرحلة قبل الأخيرة من منافسة الدوري الممتاز.
* القرار الذي أغضب غلاة الرافضين لخوض المريخ مباراتيه المتبقيتين أمام الأهلي والهلال راه كثيون عقلاني ومنطقي جداً وبالتالي يكون الثنائي الوالي وصمدو- قد أصدرا القرار الحكيم الذي صادف هوى الأكثرية.
* شخصياً كنت أفضل أن يواصل المريخ تنفيذ البرنامج المُعلن من قبل اعلى سلطة رياضية وحتى وإن جانب التوفيق هذه السلطة كثيراً، فالإنصياع لقراراتها يعد اسلوباً حضارياً راقياً وفيه الكثير من الايجابيات عكس حالة التمرد والعصيان التي يرى البعض أنها السبيل الأمثل لإدارة الأزمات.
* إذا أردنا التعليق على طلب (ثوار المريخ) الذين اعتبروا أن وقف البرمجة حتى يستكمل المريخ مارحل التقاضي هو الطلب الموضوعي فإننا بلاشك نختلف معهم ونرى من جانبنا أن هذا الطلب غير موضوعي بالمرة وفي حالة الاستجابة وتنفيذه من قبل الاتحاد الرياضي كان يمكن أن يفتح أبواباً من الجحيم والذرائع التي يصعب سدها في الحاضر والمستقبل.
* كانت ستكون هي السابقة الأولى التي يوقف فيها نشاط من أجل طلب نادٍ ليستكمل مراحل تظلمه.
* إذا طاوع الاتحاد نادي المريخ أو ثواره على الوجه الاصح- كان سيحتاج لإكمال منافساته في الأعوام القادمة أكثر من عامين لكل موسم.
* مراحل تقاضٍ طويلة ومملة تبدأ بواحدة من لجان الاتحاد قبل أن تنتقل إلى لجنة الاستئنافات العليا إذا لم يعجب القرار أحد الأطراف، وفي مرحلة أخرى يقدم الطرف ذاته طلباً للفحص إن لم يعجبه القرار بشأن الاستئناف، قبل أن يتم تدويل القضية بإنتقالها إلى محكمة لوزان.
* كل ذلك يعتبر فترة ومراحل تقاضٍ وعلى الاتحاد أن يوقف تنفيذ برنامجه حسب السابقة التي كان سيرسيها ثوار المريخ إذا خضع لهم الاتحاد الرياضي.
* ومع ذلك يرون أن طلب وقف النشاط منطقي وموضوعي.
* السبب طبعاً أنهم ينظرون إلى القضية برمتها من طرف واحد.
* عجزوا حتى الآن عن تقديم مستند واحد يقنعوا به رئيسهم الوالي ناهيك عن لجان الاتحاد ومع ذلك يرون في العودة للعب خطأً جسيم سيكلف المريخ الكثير في المستقبل.
* إن كانوا صادقين في قضيتهم لقدموا لنا صورة من عقد اللاعب مع النادي بدلاً عن قرار لجنة الاستئنافات العليا المنشور قبل أيام في صحيفة الصدى.
* خلال مقالاتنا السابقات قلنا أن المريخ في حالة توهان لأن الممسكين بالقضية لا يعرفون على وجه الدقة ماذا يريدون؟، وماهي هوية شيبوب على وجه التحديد؟.
* مرة هاوٍ ينتظرون عقوبته التي طرحها النادي على الاتحاد منذ ديسمبر الماضي، ومرة هو لاعب محترف يريدون عقوبته وفقاً للائحة الفيفا، ومرة هو هاوٍ ولكنه يعامل كمحترف.
* أنظر ما كتبه الزميل الصديق بدر الدين الفاتح وهو أحد المقربين من لجنة التسيير كتب مايلي: ( قضية شيبوب لاتخرج من احتمالين اما ان يكون محترفا وخالف اللائحة الدولية أو هاوٍ (خالف ) القواعد العامة وتجب عليه المادة (55) كما تجب عليه العقوبة التى فرضها عليها المريخ قبل عشرين يوماً من توقيعه لشبيبة القيروان).
* الشغلانية بالاحتمالات!!.

امسح للحصول على الرابط
بواسطة : ياسر بشير ابو ورقة
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019