• ×
الثلاثاء 22 يونيو 2021 | 06-21-2021
يعقوب حاج ادم

نجوم منتخب الشباب ياكردنه حفزهم تربت يداك

يعقوب حاج ادم

 2  0  1874
يعقوب حاج ادم


* لااظنني اضيف جديدا لو قلت بان اكثر المتفائلين من جماهير الرياضة في وطن الجدود لم تزد نسبة تفاوله للقاء الاياب امام المنتخب النيجيري عن جزئية التعادل او الهزيمة بهدف واحد اما عند الوجه الاخر من المتشائمين فان اكثرهم كان يتوقع ان نعود بفضيحة تاريخية لاتقل عن فضيحة سانت جورج او فضيحة الوحدات ولم يدر بخلد اي متفائل ان يتغالب شباب السودان المتوثب في منتخب الشباب على انفسهم ويتحرروا من جزئية الاحباط التي انتابتهم بعد السقوط في معقلهم امام المنتخب النيجيري بهدفين مقابل هدف واحد ويقلبوا الطاولة في وجه النيجيريين في معقلهم وامام جماهيرهم حيث جاء الفوز بالرباعية التاريخية في شباك النسور النيجيرية ليؤكد تاكيدا قاطعا وجازما بان كرة القدم بالفعل تعطي من يخلص لها ويبذل الجهد ويسكب العرق ويلعب الكرة بروح الولاء وحب الشعار والتفاني من اجل الوطن فكان من الطبيعي ان يقول صقور الجديان كلمتهم داوية ويحققوا ذلك الفوز الباهر الذي تحدثت بذكره الركبان واصابوا نجوم نيجيريا وجماهيرهم بما يشبه الذهول ليضعوا كلتا اقدامهم في نهائيات الامم الافريقية في زامبيا وهو الانجاز الذي عجز عن تحقيقه نجوم الصف الاول في منتخب الوطن الاول الذين لاطالوا عنب اليمن ولابلح الشام فلا هم وصلوا الى نهائيات الامم الافريقية ولا هم طرقوا ابواب المونديال فكان ان صيفوا كعادتهم ويجلسوا على الرصيف"

* ولان الانجاز غير عادي ولانه حدث غير مسبوق فان الفتية يستحقوا ان يكرموا على اعلى مستوى من رئاسة الجمهورية واللجنة الاولمبية واتحاد القدم وبما ان الانجاز قد تحقق والفتية قد ادوا الامانة كما يجب فهم لامحالة يستحقون التقدير والتحفيز وبما ان الدولة الى الان ام تبدي حسن النية في تكريمهم بقطع الاراضي او السيارات الفارهة التي توزع للوزراء والنواب والمحاسيب فاننا نخاطب رجل البر والاحسان نصير الحزانى والمقهورين فاعل الخير الذي لاينضب معينه السيد اشرف سيد احمد الكاردنالي رئيسنا الجميل الاجمل وهو صاحب ايادي بيضاء بان يتولى تحفيز هولاء الابطال ان لم يكن بقطع اراضي او سيارات فارهة فليكن ذلك بالدولار على ان يكون الحافز مجزيا ياكردنه ويتوافق مع حجم الانجاز الذي حققه الفتية وحفظوا به وعن طريقه ماء الوجه للكرة السودانية الذي مرمطه الكبار في وحل الهزائم والانكسارات واللهم اني قد بلغت اللهم فاشهد .. اللهم فاشهد"

ماكل مره تسلم الجرة يابيلاتشي

* اتفق معي معظم المحللين بان شكل الهلال في موقعة البحير لم يكن مقنعا وانه لم يقدم نصف مستواه الذي تعرفه الجماهير وتنتظره من مباراة الى اخرى كما ان الجميع قد اتفق معي في ان الروماني ايلي بيلاتشي قد غامر كثيرا وهو يدفع بخمسة لاعبين دفعة واحدة في مباراة حساسة امام مريخ البحير خارج القواعد واللاعبين الخمسة يعتبروا بعيدين عن اجواء التنافس الدوري القوي الامر الذي احدث شئ من حالة عدم الاستقرار في صفوف الفريق وافقده جزئية الانسجام ((والتيم ويرك)) التي تعتبر هي الطريق المؤدي الى تحقيق الانتصارات وتقديم العروض المتميزة فكان من الطبيعي ان يظهر الفريق بذلك الشكل الذي شاهدناه عليه والذي جعله يبدو في حالة من الشرود والتوهان ولولا عناية الله وتوفيق بشه في الاستفادة من تلك السانحة لكنا لازلنا نعيش في مربع الاحزان"

* وبما ان الفريق.مقبل على موقعتين حاسمتين قد تحددان معالم البطولة بشكل كبير فاننا نقول لبيلاتشي حذاري من الاستمرار في طريق المغامرات الذي قد يكلفنا الكثير خصوصا ونحن سنلعب امام فريقين متمرسين لديهما الباع الطويل والخبرات التراكمية والبون شاسع بينهما وبين مريخ البحير ومن هنا فان اللعب امامهم بالعناصر المتمرسة يبقى من الاهمية بمكان وهذا لايمنع ان يتم تدعيم الفريق ببعض العناصر الشابة التي تتدفق حيوية وعطاء ولكن في حدود المعقول بواقع لاعب او لاعبين وحسب مجريات المباريات وحاجة الفريق لعمليات الاحلال والابدال والاضافات والأمانة تقتضي ان نقول بانه لاتوجد قوة في الدنيا تجعل لاعب مثل نزار حامد يبقى على دكة البدلاء وهو لاعب مهول ومؤثر وصاحب حلول فردية ناجعه ويمكنه ان يغير نتيجة المباراة في اي لحظة هذه واحدة والثانية والاكثر اهمية ان نقول بان مشكلة المشاكل في الهلال لاتزال في منطقة الرواقين الايمن والايسر اطهر وفداسي فلا هما بارعان في اداء الواجب الدفاعي الذي هو من الاهمية بمكان ولاهما يؤديان النزعة الهجومية بالصورة التي تشكل خطرا داهما على مرمى الفريق المقابل ويكفي ان اقول بان ايا منهما فداسي واطهر لم يعرض اي كرة محسنة امام مرمى البحير في ذلك اللقاء فاي اطراف هذه التي نتحدث عنها وهي عاجزة عن اداء اي دور يوكل اليها وليت بيلاتشي يعمل على اراحة جماهير الاسياد من هم الظهيرين الذي بات هاجسا يقلق مضاجع الكثيرين واخيرا وليس اخرا فاننا بتنا وبحق في حاجة ماسة الى اللعب بمهاجمين صريحين لاجبار مدافعي الفرق الاخرى من التقدم لبناء الهجمات من الخلف وحتى لايبقى الزيمبابوي سادومبا وحيدا بين كماشة مدافعي الفريق المنافس"

التمريرة ... الأخيرة

* يااخوانا وبصراحه شديده الوصايفة ديل منو اللي بديهم عقلهم .. الناس ديل بيضحكوا علي انفسهم ولا بيضحكوا علي الشارع الرياضي ولا هم مادريانين بي حالم .. عليكم الله ياناس هسه الدفاع اللي قايده ضفر وصلاح نمر ده معقول الناس ديل يسافروا بيهو لي خارج الحدود وينافسوا بيهو في البطولة العربية معقولة دفاع ماصمد امام الطاهر حمام ومصعب العلمين واحمد اسماعيل الذين تلاعبوا به كما يتلاعب القط بالفار فهل يعقل لهذا الدفاع المهترئ الذي فشل في ايقاف اندفاع هذا الثلاثي الذي وصل لمرمى المعز عشرات المرات هل يعقل لهذا الدفاع ان يصمد امام مهاجمي الاهلي القاهري والاهلي السعودي والوحدات الاردني والنجم الساحلي التونسي ووفاق سطيف الجزائري وغيرهم بالطبع لا ودشليون لا ..

اذن فانني اخاطب العقلاء منهم بان ياخذوا الامور من قاصرها ويعلنوا انسحابهم من البطولة العربية ليريحوا ويستريحوا منعا للفضائح والهزائم النكراء التي ستلتصق باسم السودان لانهم سيقولوا مريخ السودان وليس مريخ فيكتوريا فمن يعي الدرس ويسمع النداء الذي هو من القلب"
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : يعقوب حاج ادم
 2  0
التعليقات ( 2 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    ابو بشير 07-26-2016 10:0
    السلام عليكم الاخ يعقوب و سعدت صباحا
    اتفق معك في مشكلة الدفاع، لكن من وجهة نظرى عمق الدفاع و الطرف الايمن تحديدا اطهر الطاهر هى المشكلة الحقيقية، فهذا اللاعب ، اطهر، لا علاقة له بتاتا بالدفاع لايجيد الدفاع و دائما تائه ومندفع نحو الهجوم تاركا من خلفه شارعا لكل من يجيد العبور و استغلال الفرص، هذا اللاعب حقيقة الاعلام اعطاه اكثر من حقه، لا ارى سببا واحدا و مقبولا للتخلص من سيسيه فهو مدافع صلد و قوى و يجيد مهامه الدفاعية بالرغم من عيبه الظاهر و هو ضعفه هجوميا، فداسى دفاعيا يجتهد كثيرا و يحاول ان يقوم بمهامه فهو لا غبار عليه لكن يحتاج لكثير من الوقت لتحسين و تجويد المهام الهجومية مع تنبيهه بالتقليل من ارجاع الكرة للخلف، المشكلة الكبيرة الاخرى في عمق الدفاع في من يلعب بجوار مساوئ فوجود اثير كارثة، لا اعرف سببا واحد في وجود هذا اللاعب الى الان في كشوفات الفريق هنالك كثير من المواهب في فرق الممتاز افضل مليون مرة من هذا الاثير،
    ما زالت مشكلة الهجوم لم تبارح مكانها، نحتاج للمهاجم الهداف فسادومبا وحده لا يكفى، وليد الشعلة و ولاء الدين الا الان لم يثبتوا احقيتهم بالتواجد في الفريق، مهند الريدة لم تتاح له الفرصة الى متى يظل في كنبة الاحتياطى لماذا لا نفعل كالمريخ و نعطيه فرص اللعب مع الفرق الضعيفة في الدورى الممتاز حتى تصقل موهبته و تزول عنه رهبة المباريات، المريخ اعطى الفرصة للنعسان و هاهو يقدم مستويات رائعة ويساهم في صعود منتخب الشباب للنهائيات و نحن كهلالاب نتريق عليه، النعسان وجد فرصا كافية لينجح لعب كثير من المباريات و احرز الاهداف بينما نحن نسجل اللاعبين و لا نعطيهم الفرصة و بعد سنة او قل يتم شطب قبل ان يجرب و يختبر
  • #2
    جلابي الدوحة قطر 07-26-2016 03:0
    الكاردينال صاحب الايادي البيضاء رجل البر والتقوي ووووووالخ .. والله ضحكتني لامن داير اقع من طولي ...قبل فتره بسيطه كتبت وهنا وعلي هذه الزاويه كل ما هو مؤسف في حق هذا الرجل ومعه فطومه وزلزلت الارض تخت اقدامهم والان تطبل وترقص علي انغام كثير الثلج للكاردينال كما طبلت وتغزلت في صاحبة الجمال والمقال المقروء من قبل..حقا ناسف لما ال اليه حال الصحافه في بلدنا وخصوصا من كبار السن الذين من المفترض ان يكونو قدوه لباقي الصحفين وحتي القراء ..والله لنخجل كل الخجل عن تلك الامور التي تحدث من هؤلاء العواجيز الا تخاف ان يقراء مقالك ابن لك فماذا سيقول عن والده . حسبي الله ونعم الوكيل..
    وبعد ..بعد ان فاز منتخب الشباب وبعد ايام وبعد ان ذكرناك بان تكتب عنهم فتكتب كلام لا يستوعبه عقل الا تخجل من نفسك وانت تقول تلم الكلمات العجاف بحق فريق وطني
    اما من ناحية فضايح البطوله العربيه فانت اول من جلب للسودان الفضائح بهزائمك وهروبك
    عموما منذ اليوم لن اقرء لك مره اخري لانك لست صحفي ولا اتشرف بالتواجد في تلك المساحه والتي اتمني ان تستثمر من قبل الصحيفه في مواضيع تفيد بدل بيت الزار ده
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019