• ×
الإثنين 17 يونيو 2024 | 06-15-2024
مازري

بدون لو لوه تاريخ الهلال يشفع له!!

مازري

 0  0  2161
مازري


*كل الاحاسيس كل المشاعر مع هلال الملايين ولا حديث هذه الايام غير
مباراة الهلال والملعب المالي وبوضوح وبدون (لولوه) عندما يكون الهلال
في حالته الطبيعية لا خوف عليه من الملعب أو أفريقيا بكاملها فقد توفرت
للفريق كل المعطيات علي ارض الواقع ادارية كانت او فنية ويكفي ان يدخل
الهلال المباراة بلغة التحدي ليحقق المطلوب ويعود بنتيجة ايجابية تساعده
علي اداء مباراة الاياب بالخرطوم دون ضغط علي اللاعبيين والجهاز الفني

*(المثل يقول اسمع كلام الببكيك ما تسمع كلام البضحكك ) هذه المباراة
تحتاج لدوافع كبيرة وتقدير مسئولية من اللاعبين انفسهم فبيدهم وبخبرتهم
يمكن ان يكون الانتصار وتحقيق المراد .ان عدنا لمستوي الهلال في الفترة
الحالية وما ظهر عليه من خلال معسكر الدوحة مرورا بمبارياته الودية ثم
التنافسية في الدوري الممتاز نجد ان الجميع يتفق ان الهلال لم يصل بعد
للجاهزية التي تمكنه من الاستمرار مع فتح باب الامل في ان مستوي الهلال
سيتقدم وان الاداء يختلف ما بين البطولة الافريقية والمحلية وذلك ما نبني
عليه فرضياتنا حقيقة

*خيول زرقاء قادرة علي العطاء نثق فيها ان قدرت وعملت لذلك اقل من 48
ساعة وستكون ليلة السبت مشهودة بإذن الله الواحد الأحد ينازل هلال
العظمة هلال العزة بدر التمام الهلة الملعب المالي الطامح في الترقي
للدور الثاني من بطولة الكبار علي حساب سيد البلد

* نثق في لاعبينا ونثق في النابي الذي يملك خبرات كبيرة في افريقيا ستكون
عون ودعم لهلال الملايين
*تاريخ الهلال والخبرات التي يتمتع بها لاعبي الفريق في المنافسات
الافريقية ترجح كفته فقد وصل الهلال لثلاثة أعوام مضت للمجموعات في بطولة
الأندية الإفريقية الكبري (2009/2008/2007 ) وقبلها في العام (2004) في
الكونفدرالية

*الأداء القوي والطموح كان وراء تلك الانجازات والتقدم من عام لعام حتي
صار الفريق قوة ضاربة في القرن الأفريقي فالهلال الذي استطاع أن يقهر
مازيمبي بثنائية في عقر داره والاهلي القاهري والترجي واسيك وغيرها من
كبار افريقيا أدرك الجميع أن البطولات السابقة كادت أن تكون من نصيبه
لولا سوء الطالع الذي ظل يلازمه فالهلال وصل قبل أن تصبح المنافسة بشكلها
الحالي للمباراة النهائية في أعوام 1987 وعام 1992 أمام الأهلي القاهري
وأمام الرجاء البيضاوي المغربي

*حقيقة تغيرت الصورة وصار الهلال يمتلك كل العوامل التي تؤهله للفوز
والوقوف علي رأس الأندية الأفريقية
*كل هذا التاريخ والخبرات تحتاج لجهد اضافي وتقدير من اللاعبين ولا شك ان
لعمر بخيت ومساوي والمعز ومهند تقع المسئولية في تقديم خبراتهم لبقية
اللاعبين حتي تكتمل الصورة ويكون الاداء مشرفا لعبا ونتيجة


*ما نحتاجه هو الالتفاف والالتحام والوقوف مع الهلال وتوحيد الكلمة
فالمهمة الاولي خلال مباراة الذهاب لدي اللاعبين وعند العودة سيكون
للجمهور كلمة وكل سيقوم بدوره

*ندعو الله ان يوفق النابي في وضع التشكيلة المناسبة لمباراة السبت

*اللهم انصر هلال الملايين

كلمـــــات حــــــرة


*السعي إلي تشويه صورة الشخصيات والرموز أصبحت صفة ملازمة للكثير من
الكتابات وذلك بشتي الطرق حتي لو أن احدهم اختلق قصة ومشكلة حتي يصرف
الناس ويخلق بلبله واضحة تجذب وتلفت إليه الأنظار

*كان من الأفيد لو أن هذا النقد تطرق للسلبيات وبين أماكن المشكلة وتطرق
للحلول بدلا من هذا التشويه وتلوين الحقائق كيفما اتفق

*سوء الظن أصبح سمة وماركة مميزة وديباجه يستخدمها البعض للظهور في
الساحة الرياضية دون التطرق للعلل الحقيقية

* غاب التسامح فما أن تبدأ الكذبة صغيرة فتكبر حتي لا نستطيع السيطرة أو
التعرف علي مصدرها

*2014 اطل علينا وأربعة فرق هي الهلال والمريخ واهلي شندي واهلي عطبرة
هي التي تمثل السودان في البطولتين الأبطال والكونفدرالية سقط المريخ في
الابطال ولحق به الاهلي عطبرة في الكونفدرالية وتبقي الامل في الهلال
والاهلي شندي

*قلوبنا مع هلال الملايين وارسنال دار جعل
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : مازري
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019