• ×
الخميس 26 مايو 2022 | 05-25-2022
يعقوب حاج ادم

نفوز علي مصر او نفوز او لازم نفوز

يعقوب حاج ادم

 0  0  1365
يعقوب حاج ادم
لقد أرسلت
نقطة ... وفاصلة

يعقوب ادم

نفوز علي مصر او نفوز او لازم نفوز

* مباراتنا امام المنتخب المصري في الجولة الاخيرة للدور التمهيدي من بطولة الامم الافريقية في نسختها الثالثة والثلاثين ضمن منتخبات المجموعة الرابعة تحمل بين طياتها عدد من التحديات التي ينبغي بل يجب ان يكون ابنائنا علي قدر المسئولية فيها واول هذه التحديات الثأر لهزيمتنا المذلة امام المنتخب المصري في البطولة العربية في الدوحة والتي نلنا فيها هزيمة ساحقة ماحققة بخماسية مذلة كانت ولازالت تتحدث بذكرها الركبان هذه واحدة والثانية وهي الاكثر أهمية فاننا ندخل الي ملعب المباراة بشعار الفوز والفوز وحده فهو الوسيلة الوحيدة التي ستنقلنا الي مرحلة الدور ربع النهائي علي اعتبار اننا سنصل الي النقطة الرابعة ونجمد رصيد مصر علي نقاطه الثلاثة علي امل ان يتعثر منتخب غينيا بيساو امام المنتخب النيجيري بالتعادل او الهزيمة وهو الشئ المتوقع من ذلك اللقاء إذ ان فوز غينيا علي نيجيريا يصبح من رابع المستحيلات وتبعا لذلك فان مصيرنا في لقاء الفراعنة بايدي لاعبينا ومدربهم الشاطر برهان تيه وهم وحدهم من يصنعون الحدث ويعيدوا البسمة لشفاه السودانيين بعد مهزلة الدوحة التي لن تنمحي الا بفوز باهر علي المصريين في لقاء الاربعاء الذي ننتظر ان يعيد فيه لاعبينا للسودان توهجه وعنفوانه في البطولة القارية بالفوز علي المنتخب المصري والثأر للهزيمة الماضية في كاس العرب وعليه فان مباراتنا امام الفراعنة هي مباراة الاتجاه الواحد ففيها نفوز او نفوز او لازم نفوز فكونوا علي العهد ابناء الصقور ولتعلموا بان اي نتيجة غير الفوز فهي تعني المغادرة بتأشيرة خروج نهائي من البطولة،،


(اثيوبيا وزيمبابوي وجزر القمر والصفر النقطي)


* ظل منتخب اثيوبيا من فرق المجموعة الاولي ونظيره منتخب زيمبابوي من فرق المجموعة الثانية وجزر القمر من فرق المجموعة الثالثة والجزائر من فرق المجموعة الخامسة برصيد نقطة واحدة وموريتانيا من فرق المجموعة السادسة بلا نقاط حيث ظلت كل هذه المنتخبات وحتى نهاية الجولة الثانية من الدور التمهيدس بلا نقاط وتعتبر هذه المنتخبات في حساب المغادرين للبطولة وتبدو نتائج جميع هذه المنتخبات متوقعة لكل المراقبين باستثناء نتائج منتخب الجزائر بطل النسخة السابقة والذي فشل في اثبات وجوده في لقائه الهام امام نظيره منتخب غينيا الاستوائية حيث تلقى الهزيمة بهدف يتيم ليبقي علي نقطته اليتيمة التي اقتنصها من التعادل امام منتخب سيراليون ويحتاج المنتخب الجزائري للفوز في لقائه الأخير امام منتخب كوت ديفوار متصدر فرق المجموعة وهي المباراة التي يدخلها ابناء المليون شهيد بشعار الفوز وحده لحفظ ماء الوجه وعدم المغادرة من الدور التمهيدي،،


((دبوس))

* متسولي المساجد واشارات المرور اصبحوا يشكلوا ظاهرة مشينة في مجتمعنا السوداني المعافى حيث لاتخلوا اشارة مرور من اولئك المتسكعين والمتسولين الذين يمدون الايدي للمارة وسائقي المرحبات بلا حياء او خجل وفي المساجد فحدث ولا حرج فالمتسولين يتنقلون من مسجد الي اخر داخل الاحياء بصورة شبه يوميه بدرجة جعلت المصلين ينفرون منهم لانهم باتوا يشكلون وجوها مألوفة بالنسبة لهم فالي متى ستبقي هذه الظاهرة المشينة تشكل قاسم مشترك في بيوت الله وأشارات المرور واليس من رادع تربوي او بوليس اداب ينتشر في الشوارع لكبح جماح تلك الظاهرة التي تسئ كثيرا لعفة السوداني الاصيل خصوصا عندما يمد هولاء المتسولين ايديهم الي زوار البلاد الاجانب،،


((فاصلة ..... أخيرة))


* اذا صح ماتناقلته الأسافير وبعض الكتاب في الصحف الورقية والاليكترونية بان محترفي الهلال الجدد هم امتداد طبيعي لمواسير التطبيع الماضية ومن قبلهم مواسير الرئيس السوبر مان فقل علي هلال الملايين السلام وسنظل كعهدنا كمن يحرث في البحر وستظل الأميرة السمراء حلم يداعب الاجفان دون ان نصل لمحطاته او سبر اغواره وفك طلاسمه،،
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : يعقوب حاج ادم
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019