• ×
الأربعاء 1 ديسمبر 2021 | 11-30-2021
احمد الفكي

العين القوية

احمد الفكي

 0  0  1383
احمد الفكي
العين القوية
أوتاد - أحمد الفكي
لكل شعوب العالم مصطلحاتهم الخاصة بهم وهم من يعرفون شفراتها و لا ينفك شعب السودان عنهم فالأهل السودان تعابيرهم الخاصة التي لا يُشاركهم فيها شعب من شعوب العالم و التي تختصر الطريق نحو المعني المراد صوب اللغة العربية ، فنجد العين الحمراء التي ترمز للجد و الحسم و الحزم و كذلك العين الحارة التي ترمز للسحر و الحسد الذي نتيجته إصابة الأذى لمن تم التمعن و التفكر فيه فنسمع هذا الشخص عينه حارة و يخاف منه و الأخطر أن يضمر في غرارة نفسه تاملاً في شيء فيصيبه بسوء . أما إذا أراد التحدث فيُطلب منه أن يذكر الله بقول قل ما شاء الله تبارك الله خوفاً من إصابة العين ( كلكم معيون إلا من بورك)
أما مصطلح العين القوية فهو بيت قصيد أوتاد فهي ترمز لعدم الخجل و عدم الحياء في الغالب، علماً أن الحياء مطلوب وهو شعبة من شعب الإيمان يجب على الإنسان أن يتدثر به .
صاحب العين القوية هو الذي لا يستحي و يكون حسب التعبير الشعبي ( مغسل وجهه بموية الملح) ، و ينسى ما كان قد. فعله ، و قد يكون مسالم وفي لحظة الفراق يُبدي أشياء مخالفة للطباع الطيبة وهنا يقال له ( عينو قوية ) وخير مثال لذلك نجده في أغنية الوصية للفنان حمد الريح " طيَّبَ الله ثراه " عندما يردد :
كنت نسيتنا الوصية
المفارق عينو قوية
لا سلام منك وما منك تحية
للوراك خليتو عايش في الأسية
ما حرام يا الفنجري ما تسيب وصية
قمت زي طيراً غريب سافر عشية
ما قبيل وصوني يا حليل الوصية
كت مكضب .. كنت ناسي
دابو صدقت المفارق عينو قوية .
العين القوية في المجتمع الرياضي ظهرت عندما تقدم كل من د/ معتصم جعفر و أسامة عطا المنان بترشيح أنفسهما في مجموعة التغيير لخوض غمار إنتخابات الإتحاد العام لكرة القدم التي تنطلق في نوفمبر 2021 في منصبي الرئاسة و أمانة المال وهما من دارت حولهما الشبهات الخاصة بالتجاوزات المالية وقت إدارتهما للإتحاد 2017 وقد تحققت تلك الشبهات من خلال ما أصابهم من إتهامات مباشرة بعد فوز مجموعة النهضة برئاسة الإتحاد عقب نهاية دورتهما . من هنا إتضحت العين القوية التي لا تعرف الخجل فتقدما بأوراقهم للترشح للإنتخاب و لكن لسوء حظهما كان لا بد من المرور عبر بوابة لجنة الأخلاقبات حتى لا يكون فساداً في الرياضة كما كان في عهدهما السابق ، فكل من أراد أن يدخل مضمار الترشح لإنتخابات الإتحاد عليه أن يجتاز مرحلة كشف لجنة الأخلاقبات التي نجح في عبورها البروف كمال شداد و الدكتور حسن برقو وسقط في طريقها د/ معتصم جعفر و أسامة عطا المنان و تم إستبعادهما من حوض الإنتخابات . و لكن ما يتمتعان به من عين قوية قاما بعمل إستئناف فكان الحكم المتوقع تأييد قرار لجنة الأخلاقبات .
حيث رفضت لجنة الاستئنافات باتحاد الكرة الاستئناف الذي تقدم به د/ معتصم جعفر و أسامة عطا المنان ضد قرار لجنة الأخلاقيات القاضي باستبعادهم من الترشح في الانتخابات المقبلة لاتحاد الكرة.
* آخر الأوتاد :
العين القوية إضافة لوصف عدم الخجل و الحياء لها وصف آخر يختص بالجرأة في مواجهة الحقائق دون خوف أو وجل . ولكن تبقى الوصية أن لا يكون المفارق عينو قوية.. و رحم الله الفنان حمد الريح الذي أثرى الساحة الفنية بأغنياته ذات الرسائل المجتمعية .
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : احمد الفكي
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019