• ×
الخميس 22 أكتوبر 2020 | 10-21-2020
بابكر مختار

*اقنعوا من الدوري!

بابكر مختار

 0  0  2646
بابكر مختار
*رمية تماس*
*بابكر مختار*

*اقنعوا من الدوري!*

*باختصار!
*بامانة!
*كلام عقل!
*اقنعوا من الدوري!
*مع الجماعة ديل شوفوا حاجة تانية!
*لست متشائما ولكن واقع حال الهلال وما نراه من مستوى اداء من كل اللاعبين يجبرنا على قول الحق بان موسم الهلال قد انتهى ما لم تحدث معجزة وفي اعتقادي ان زمن المعجزات قد ولى ولكن ما نراه من اداء وتواضع حد القبح من معظم لاعبي الفريق الي جانب سوء ادارة المدير الفني من الدكة واللاعبون من علي ارضية المستطيل الاخضر يؤكد ان كل من تحدث عن ضرورة تبديل جلد الفريق كان علي حق وبان كل من انتظر تبدل حال لاعبي الهلال الذين يلعبون المباريات علي الواقف بدون غيرة ولا مسئولية ولا روح قتالية فقد ذهب الانتظار هباء وتوالت المستويات المتواضع لمعظم اللاعبين اللهم سوى لاعب او اثنين يلعبون بغيرة ورغبة في ان يفوز وينتصر الفريق ولكن البقية حدث ولا حرج!
*امس اكتملت الصورة البائسة للاعبي الفريق امام هلال التبلدي الذي قدم افراده مباراة جادة وقوية ولعبوا بمسئولية بحثا عن نقطة تؤمن مشاركة ازرق كردفان في البطولة الكونفدرالية العام المقبل بينما تباري نجوم الهلال والذين هم نجوم من ورق في حقيقة الامر تباروا في السوء وكل لاعب اسوا من الاخر حيث من الصعب ان تجد بينهم من يستحق ان يرتدي الشعار ويدافع عنه والجميع يقدم اداء بائسا ومتواضعا بلا روح وبلا غيرة وبلا رغبة في تحقيق الفوز والمحافظة علي فارق النقاط التي تبددت والتي لم يصنعها لاعبي الهلال ولكن اتى به لاعبي اندية اخرى تبارت امام المريخ وتمكنت من حصد النقاط رغم سوء ومجاملات صافرات التحكيم التي لم تتوانى لحظة في منح الاحمر ركلات جزاء ومخالفات من الخيال وتبارت اكثر في احتساب اهدافا وهمية نصفها من حالات تسلل الي غير ذلك من كرات سبقتها مخالفات صريحة لصالح خصوم المريخ ولكن سوء تلك الصافرات وانحيازها للاحمر منح الفريق نقاطا لم يكن يستحقها ويكفي ان المريخ يعتبر اكثر فريق نال ركلات جزاء بين جميع فرق الممتاز بلا استثناء وليس ذلك فحسب وانما ايضا اكثر فريق لعب الخصوم امامه بعدد لاعبين منقوص بسبب حالات الطرد التي تمارسها تلك الصافرات عندما يصعب الامر امام لاعبي الاحمر لصناعة الفارق!
نعم..اضاع لاعبو الهلال الدوري من بين ايديهم بعد ان تقاعسوا وتواضعوا وقدموا اسوا مستوى اداء للازرق خلال عشرين عاما حيث لم نشاهد الازرق يوما بهذا السوء والتواضع وبان كل الفريق يؤدي باستهتار وعدم مسئولية ولم نر اللهم سوى لاعب او اثنين يقاتلان ويطاردان الكرة ويجتهدان لاجل ان يحقق الازرق الفوز ولكن البقية حدث ولاحرج والمؤسف تواضع وتدني مستوى الاداء من مباراة لاخرى والمدرب الفاتح النقر يزيد (الطين بلة) بقراءات خاطئة وتشكيلة سيئة وتبديلات اسوأ وخطط عقيمة قوامها الدفاع امام تكتل دفاعي لكل الخصوم الذين واجهوا الازرق في جميع المباريات بلا استثناء!
*المجموعة التي تلعب للهلال الان في الحقيقة تتلاعب بالهلال وبالشعار ولا مكان في اعتقادي لاكثر من نصف التشكيلة في الكشوفات عقب فتح باب الانتقالات نهاية الشهر الجاري او بداية الشهر القادم علما بان الهلال الكبير يحتاج للاعبين كبار ليس في الاعمار وانما لاعبون يجيدون اولا التحلي بالروح القتالية والرغبة والمسؤولية في الدفاع عن الشعار ومن بعد ذلك تاتي الموهبة وكيفية تنميتها وصقلها ومعالجة الاخطاء والسلبيات قبل النزول الي ارضية المستطيل الاخضر في شهر ديسمبر المقبل علما بان العشم كبير في ان توفق لجنة تسجيلات الهلال الحالية في الحصول علي توقيعات لاعبين يشكلون الاضافة الفعلية للفرقة الزرقاء!
*خلاصة القول ان بطولة هذا العام اضحت في كف عفريت ولا اعتقد بان رفاق بويا في مقدورهم الحصول علي اللقب بهذا المستوى الذي يقدمه اللاعبون وبكل هذا السوء والاستهتار وعدم المسؤولية من مباراة لاخرى والاتكالية والسبههلية وضياع الوقت الذي يمارسه اللاعبون وفي وجود المدرب الفاتح النقر الذي يبدو انه يغرد خارج السرب..ونعود بحول الله.
*اخر الرميات*
*لاول مرة في التاريخ تقنع الجماهير الهلالية من لقب البطولة قبل نحو ثلاثة اسابيع علي نهايته بسبب اداء لاعبين غير مبشر ولا يطمئن واعتقد ان الازرق بهذه الصورة لن يكسب نقطة من لقاء الاهلي شندي وكذلك المريخ وربك يستر!
*ممكن جدا ان تتخذ لجنة التطبيع قرارا باعفاء الفاتح النقر لان وجوده وعدمه واحد وهو يدير المباريات بتلك الدرجة من التوهان والشرود وعدم الواقعية مع القناعة بان لاعبي الهلال يمكنهم حسم النتائج بدون مدرب!
*تعالوا بكرة!

نقلا عن ريمونتادا
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : بابكر مختار
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:0 الخميس 22 أكتوبر 2020.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019