• ×
الأحد 25 أكتوبر 2020 | 10-25-2020
عبدالله القاضي

مــش عاوزين نفرح أوي كدا (2)!!!

عبدالله القاضي

 0  0  907
عبدالله القاضي
• كتبت الكلام المنشور أدناه أكثر من مرة بعد أن شاهدت جماهير وإدارة وإعلام الهلال يحتفلون عقب أي فوز للهلال بصورة مبالغ فيها وهذا جزء من مقال خواطر زول في جريدة الكابتن أبان عهد الرئيس الأرباب عام 2009 بعنوان لا لاستقبال الهلال في المطار!!
• مرحلة الكبار لا تنفع فيها إلا الأعمال الكبيرة .. شاهدو وتابعوا وأقرءوا تاريخ السبعة فرق الأخرى الكبيرة التي ترافق سيد البلد !! ومن أراد أن يتقي شر قوم يجب أن يعرف عنهم كل شيء .. كيف يخططون لإدارة النادي .. كيف يخططون للسفر في أدغال أفريقيا .. كيف يخططون للعب .. كيف يخططون لسد النقص في الفريق وكيف يخططون في اختيار المحترفين ..كيف وكيف وكيف !!
• هذه الفرق الكبيرة التي ترافق الهلال لا تعرف المجاملات ولا تعرف الاحتفالات بالقطاعي ولا يستقبلون اللاعبين بالورود في المطارات عقب كل مباراة وربما الجمهور لا يحضر حتى تمارين هذه الفرق ولا يحملون لاعبيهم على الأكتاف في التمارين !!
• هذه الفرق لديها إدارات كبيرة وشبه محترفة بالكامل تخطط لكل شيء وتعمل حساب لكل شيء وعينهم الآن على الفرق الأخرى وأنا واثق أن جميع وأدق التفاصيل ومباريات الفرق السبعة الأخرى لديهم بالكامل .. وهل نحن في الهلال لدينا أي معلومة عن هذه الفرق ..؟؟!!! هذا العمل لن ينفعنا .. هذا التخبط سيضرنا كثيراً .. هذه العشوائية سوف تطيح بنا وبأحلامنا الوردية ! لذلك مطلوب عمل مؤسسي كامل ومتكامل ومطلوب تشكيل لجنة طوارئ فوراً من أبناء الهلال من الفنيين والإداريين والإعلاميين والأقطاب ويتمثل عمل اللجنة في عقد اجتماعات مع الجهازين الفني والإداري لتحديد احتياجات الفريق في المرحلة القادمة خاصة الناحية الفنية والمادية ومثلا تحديد الأولويات وحاجة الفريق من عناصر جديدة في خطوطه الثلاث دفاع ووسط وهجوم تساعد الفريق في المرحلة القادمة !!
• هل نحن شعب حزين لهذه الدرجة حتى بتنا نبحث عن الفرح بأي وسيلة ولأي سبب ؟!(انتهى الاقتباس)).
• مبروك شعب الهلال على هذا الانتصار وفرحي أنا ليس لأن الهلال انتصر وحسب , لكن لأن النصر كان بأقدام سودانية خالصة وهذا دافع لشبابنا لاكتساب مزيد من الثقة بأنفسهم وحتى نحن كجماهير منحنا هذا الانتصار التفاؤل بأن في الإمكان أفضل مما كان ونأمل أن لا يكون الانتصار هذا كانتصارنا على الأهلي وانتصارنا على مازيمبي ثم نعيش على أفراح تلك الانتصارات الوقتية التي لا تتكرر ولا تستمر لأنها انتصارات بالصدفة .!!
• أمام الكاردينال فرصة تاريخية لو سمع كلام الناصحين وعقلاء الهلال ويأتي باثنين أو ثلاثة محترفين من العيار الثقيل ثم يجتهد للعمل بمؤسسية واحترافية لتكملة مشوار هذه البطولة بنجاح لأن شبابنا في حاجة لمحترفين على أعلى مستوى لأنه ليس من المنطق أن نطلب منهم الانتصار على فرق أفريقية في صفوفها عدد مهول من المحترفين !!
• حتى لا أكون متنقاضاً فلا بد لي أن اعترف بأنني كل ما يفوز الهلال أكون في حالة معنوية مختلفة وأعيش سعادة داخلية غير طبيعية من شدة الفرح بل يكون العشاء في تلك الليلة عشاءً فاخراً أقلاها كنتاكي أو بيتزا هوت !! لدرجة أن هكومتنا المصونة تنتظر مباريات الهلال بفارغ الصبر !! يعني لازم نفرح .... بس مش أوي كدا ... أو كما قال حمادة صدقي!!.

الدوحة : 01-01-2020
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : عبدالله القاضي
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 02:0 الأحد 25 أكتوبر 2020.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019