• ×
السبت 19 سبتمبر 2020 | 09-18-2020
مازري

حكاية مباراة «الفار » خارج الديار!

مازري

 1  0  1955
مازري




*وكنت أتوقع ان ينتقل الهدوء والتناول الإعلامي للجماهير عطفا علي (ودية ) المباراة التي تجمع قمة الكرة السودانية اليوم بملعب الجزيرة , هلال السودان زعيم الكرة السودانية ووصيفه المريخ , ! لكن (السوشيال ميديا) أشعلت اللقاء بين جماهير الناديين . وخاصة عقب التناول التاريخي ( المغلوط ) والمشكوك به الذي تباري فيه بعض اصحاب الميول الحمراء فنقلوا تجربة بئيسة اصابت التاريخ والتوثيق الرياضي السوداني بعدم المصداقية والخضوع للعصبية !

*لا شك إن مباراة الديربي اليوم لديها نكهتها وميزتها وتميزها عن السابق , فاليوم لا مجال للتجني علي الحكام مع استخدام تقنية ( الفار ) الحديثة وهي تجربة نقولها بالفم المليان أننا يمكن ان نشاهدها للمرة الاولي والاخيرة مع فرقنا السودانية ,إذ أنها تتطلب الكثير والمكلف من الإمكانيات بوجود مالا يقل عن 35 كاميرا خلافا لكاميرات نقل المباراة ! إذن هي نقلة لكرتنا مع هذا الزخم الذي يتطلب اداء رفيع وغير عادي بعيدا عن التوتر وأسبابه الموجودة بين المعسكرين

*لم يضع احد حساب كبير لنجوم الفريقين وخاصة مع الموسم الرياضي الطويل المجهد فالإرهاق حاضر لا محالة ورغم ذلك تجدنا نطالب بالتجويد والاداء الممتع من الطرفين! نعم المباراة ساخنة جدا وبشكل غير عادي والتوتر محيط بها إلا ان الاجهزة الفنية والإدارية التي تنجح في تهيئة لاعبيها ستكسب وتنال المراد

*السودان بلد كبير جدا مساحة وسكانا مقارنة بالأمارات ولكنهم قدموا السودان بشكل جميل فلهم حق علينا اخوتنا في الامارات ان نشكرهم علي جعل هذا الديربي المرتقب واجهة مشرق لسودان قادم في كرة القدم تجعلنا نراجع كثيرا من حساباتنا في كل المجالات

*تابعت كثير من خلاف بين إطلاق مسمي "ديربي" أم "كلاسيكو" !الأمر سهل جداً ولكن علينا أن نعرف المعني، ففي النهاية الكلمتان ليس لهما أصل في اللغة العربية، فالأولى "ديربي" أصلها يعود لسباقات الخيول في مدينة ديربي كاونتي الإنجليزي، وأصبحت كلمة ديربي تطلق على كل منافسة بين الفرسان من مدينة واحدة وانتقلت لتطلق على مواجهة الأندية من نفس البلد. أما "كلاسيكو" فهي كلمة ليس لها مقابل في اللغة العربية أيضاً وتعني في الإنجليزية "القديم" أو الشيء ذو الأصالة والتاريخ، وتطلق على مواجهة الفريقين صاحبي التاريخ والعراقة من نفس الدولة وليس من نفس المدينة. فإن الواقع يقول أن كلا المصطلحان لائقان على قمة السودان. في النهاية الهلال واالمريخ هي "قمة" باللغة العربية، و"ديربي" لو اعتبرناهما من مدينة واحدة، و"كلاسيكو" باعتبار الهلال والمريخ أصحاب التاريخ الأعظم والرصيد الأكبر من البطولات في السودان.

*بعيدا وليس بعيدا عن الاجواء الكروية للمباراة اليوم اثرت ان اعلق علي كل ما يدور في الساحة والخاص بشأن المباراة ولاشك ان المغالطات والرسم اللامنطقي لبعض الأحداث الرياضية والتاريخية يحتاج للتجرد من العصبية ففكرة نادي الهلال سادتي فكرة سياسية إطارها رياضي وعنوانها وطني لذا فإن النشأة الوطنية جعلت من الهلال الفريق الاكثر شعبية في السودان! اذن لم يكن دقيقا وبعيدا عن الدقة والواقعية ما ذكره الاخ ابوبكر عابدين عن نشأة نادي المريخ وتجريد نادي الهلال من الخريجين والديباجة السودانية عطفا علي نشأة المريخ الاجنبية التي لا تحتاج لكثير جهد لإثباتها ونسبها لسيدة عبدالمسيح

*ديربي السودان اليوم مباراة بكل المقاييس دراما كروية ولعل اساتذة وجهابذة الدراما يقولون ان مفتاح الدراما التي تشد الانظار وتحبس الانفاس هي التي يتنافس فيها طرفان علي مستوي واحد من القوة ! وهذا ما نتمناه ان يحدث وإن كانت الكفة ظاهرة وبائنة للأزرق عطفا علي الاستقرار والمحافظة علي سجل البطولات وارتفاع الروح المعنوية العالية وامل كبير بتحقيق نقلة مع تسجيلات قوية بمحترفين اكثر من رائعين وعلي الجانب الاخر حرمان المريخ من التسجيلات والسقوط والفشل في تحقيق بطولة النخبة رغم حرمان الهلال من ستة نقاط بأمر الفيفا

*هذا الديربي يستحق ان يسمي كلاسيكو العرب .. ويستحق أن نفخر به ونحتفل به لأنه ببساطة سيقدمنا للعالم اجمع , فلا اعذار مع هذا التنظيم الجيد، وجودة الملعب، وجمال التصوير والنقل التليفزيوني، وكذلك الحضور الجماهيري الرائع، وهو ما يعكس القوة الجماهيرية للكرة السودانية ، شأن الفن والموسيقى والأغنية والأدب والثقافة. فكم انت كبير يا وطني

*يلعب الهلال زعيم الكرة السودانية وسيدها بكامل نجومه وعتاده وعدته فاليوم نتوقع بروز النجوم لتقديم انفسهم بصورة جميلة لجماهير الكرة العربية التي ستتابع اللقاء ! وقد سعدت كثيرا بمتابعة المؤتمر الصحفي للمباراة والحديث الهادئ من المدربين واللاعبين المتحدثين !هدوء يبعث الطمأنينة بعيدا عن التشنجات الجماهيرية والعصبية الذي طغي علي القبيلة الاعلامية

*وبصورة عامة فإن المدربين واللاعبين دعواتنا ان يعينهم الله في تقديم المؤمل فنا ونهجا وسلوكا

*كلمة اخيرة هو الديربي الأول بتقنية الفار والكل في الانتظار

كلمات حرة

*لا نريد ان نستبق الاحداث ظنا ولكننا نؤمل ان تكون مباراة داخل سطح العشب الاخضر لا في صفحات وبرامج الرياضة

*واليوم تتحدث كل وسائل الإعلام عن كلاسيكو السودان .. فالإعلام الإماراتي هو من صنع الحدث فهل نستفيد من التجربة لنؤطر لنقل ديربي السودان للخارج بصورة متطورة

*لعب الهلال والمريخ العديد من المباريات والتي اختلفت وتنوعت نتائجها وسيتكرر المشهد لذا لا داعي للتوتر والإنزعاج وإثارة السحب والعجاج!

*كلمة حرة اخيرة .. الله ينصر الهلال




امسح للحصول على الرابط
بواسطة : مازري
 1  0
التعليقات ( 1 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    الهلالابي 11-03-2018 06:0
    الدفن. الدفن. براء. وجواء. والبعاديك. ياكردنه. بتعب. والله. والامثال. كثيره.الهارب.ولحقو.عديلو.ومزمزم.في.السكه.ان.شاء.الله.وكردن
أكثر

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 06:0 السبت 19 سبتمبر 2020.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019