• ×
الثلاثاء 9 مارس 2021 | 03-08-2021
النعمان حسن

بالرغم من ان منتخبنا حقق التاهل لابد من هذه الكلمة

النعمان حسن

 0  0  1848
النعمان حسن




(مبروك لشباب منتخبنا الوطنى وعقبال القادم يكون احلى باذن الله) ودعونى
اعود للدغة االمرسلة للصدى قبل معرفة نتيجة المباراة

عفوا اذا كنت اختلف مع الذين يحملون على نجوم الكرة المميزين لتهربهم
من اللعب للمنتخب الوطنى الذى اتمنى ان يكون شبابه افرح شعب السودان
بتخطيه المنتخب الاثيوبى مساء الامس حتى يكون تعاملنا مع هذه القضية
عقلانيا وليس بالانفعال العاطفى

فظاهرة التهرب من المنتخب التى هيمنت على واقع الكرة السودانية بعكس
ما كان عليه الحال فى السنوات الماضية حتى نهاية السبعينات عندما كان
نجوم ذلك الزمان يغلبون اللعب للمنختبات الوطنية اكثر من اللعب للاندية
لاسباب موضوعية لم تعد متوفرة اليوم

ففى تقديرى ان هذا حكم جائر فيه ظلم على نجوم الزمن الحالى لان ممارسة
نجوم كرة القدم المميزين اصبحت مهنة يتعيشون منها بعكس نجوم ذلك الزمان
الذين لم تشكل ممارسة كرة القدم لهم مصدر معيشتهم لانها لم تكن تحقق لهم
اى عائد مادى يعتمدون عليه فى معيشة اسرهم ووسط ظروف لم تكن المعيشة
هاجسا كما هو حالها اليوم كما ان ما كانوا يحققونه من اللعب للمنتخبات
الوطنية افضل مما يحققونه من اللعب للاندية وفى وقت لم تكن ظروف
المعيشة وضرورات الحياة كما هوالحال اليوم حيث اصبح هم رعاية الاسرة
وسكنها واطعامها وعلاجها وتعليمها بتكلفة تفوق طاقة اى مواطن لهذا
كان من الطبيعى ان يختلف موقف نجوم اليوم عن موقف نجوم الامس مع المنتخب
الوطنى بعد ان اصبحت ممارسة الكرة مهنتهم التى يتعيشون منها حيث اصبح
اللعب للاندية هو المصدر الوحيد لمعيشتهم

والغريب فى الامر ان لاعب المنتخب الوطنى فى ذلك الوقت كان يحظى
باعتبار من الدولة اكثرمما يحظى به اليوم لهذا ما هو المبرر له ليقدم
المنتخب على مصدر اعاشة اسرته والذى يشكل خطرا على مصدر دخله

ويكفى ان ما تحقق لنجوم الماضى حتى السبعينات من اللعب للمنتخب الوطنى
افضل مئات المرات مما يتحقق لهم من اللعب للاندية بعكس ما هو الحال
اليوم ويكفى ان الدولة منخت يومها كل من ساهموا فى تحقيق البطولة
الافريقية قطعة ارض درجة اولى لعلها المكسب الوحيدالذى خرجوا به من
ممارسة كرة القدم فى ذلك الوقت

لهذا ليس هناك ما يبرر اليوم الحملاتات القاسية على من اولوا اهتمامهم
للعب للاندية كمهنة مصدر رزقهم ومعيشتهم وسط هذه الظروف القاسية التى
تفوق طاقة اى مواطن مع الوضع فى الاعتبار ان اللاعب اذا تعرض للاصابة فى
المنتخب فانه يفقد مصدر رزقه وما يترتب على ذلك خصما على اسرته دون ان
تعنى االدولة بقضيته

فكيف اذن وتحت اى مبررات موضوعية يحق لنا ان نلومه لو اولى اهتمامه
للمحافظة على مهنته لاعبا للاندية مصدردخله ومعيشة واحتياجات اسرته
وعلاجه اذا تعرض للاصابة مع ناديه فانه يصرف الملايين على علاجه فلماذا
يغامراذن بما يشكل خطرا على مصدر معيشته دون ان يتوفر له الاهتمام او
التعويض من الدولة حتى بعلاجه

فهل هذه الاعتبارات تبرر لمن يسلطون على النجوم نيران جهنم لو لم
يغامر بتعرض مستقبل معيشته للمنتخب الوطنى

ولعل السؤال الاهم والذى يحق لهئؤلاء النجوم ان يوجهوه لمنتقديهم
ومطالبيهم بالتضحية للمنتخب بمصادر دخلهم على حساب معيشة ورعاية اسرهم
فلماذا اذن لايكون هذا هو مسلك كل من من يطالبونهم بذلك والواقع يؤكد
اليوم وما لا يملك احد انكاره ان كل من يقدومن اى خدمات للوطن يتقاضون
المقابل حتى بعد التعاقد بل الاعلى كفاءة فى مختلف المهن يهربون من
وطنهم لخارج السودان تحت الظروف الضاغطة على المعيشة رغم حاجةالوطن لهم
لان الظروف الاسرية ارغمتهم ان يغادرو الوطن من اجل توفير المعيشة وما
يتبعها لاسرهم من نعليم وعلاج وسكن رغم علمهم حاجة الوطن لمؤهلاتهم
فانهم يتهافتون مرغمين للهجرة لاوربا بحثا عن توفير لقمة العيش لاسرهم
حتى باللجوء

لهذا لنكن امينين مع انفسنا لماذا نطلب من النجم الذى يتعيش واسرته من
اللعب فى الاندية ان يغامر بها للعب للمنتخب الذى لايقدم له ولاسرته اى
ضمانات لحياته واسرته

لهذا وبكل صراحة لا ارى مستقبلا لمنتخب يعتمد على المحترفين والذين
يتعيشون واسرهم من اللعب للاندية الا فى حالة ان تؤمن قوانين الدولة
ضمان المعيشة لهم ولاسرهم من تسهيلات وحوافز ورعايتهم واسرهم فى حالة
تعرضهم للاصابة وان تؤمن على توفير كافة الخدمات والحقوق لهم اسوة بمن
هم اقل عطاء منهم للدولة ويتقاضون المقابل المادى مقابل ما يقدمونه بجانب
التمتع بالكثير من التسهيلات فى حياتهم حتى بعد التوقف عن عملهم

لهذالنسال انفسنا بصراحةالا يستحق لاعب المنتخب ان تؤمن له الدولة كافة
المميزات التى يتمتع بها من يتقاضون الملاييتن ويتمتعون بكل المزايا
مقابل ذلك حتى بعد تقاعدهم

ومتى حققنا ذلك للاعب المنتخب الوطنى فانه يحق لنا ان نطالبه بالوفاء
والتضحية للوطن وليس قبل ذلك

والا فهل يحق لنا ان نلزمه بالمغامرة التى تتهدده بفقدان ما يكسبه من
تعاقدات مع الاندية دون ان يقابل ذلك التعويض المناسب (ولى عودة لهذا
الموضوع لاهميته)
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : النعمان حسن
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019