• ×
السبت 25 سبتمبر 2021 | 09-24-2021
نجيب عبدالرحيم

شداد رئيساً للإتحاد عبر بوابة الوطني !

نجيب عبدالرحيم

 0  0  5578
نجيب عبدالرحيم



فوز مرشح مجموعة الإصلاح والنهضة الرئيس السابق للاتحاد العام السوداني لكرة القدم الدكتور كمال شداد برئاسة الاتحاد وخسارة مجموعة التطوير بقيادة الدكتور معتصم جعفر قائد ( إتحاد السماسرة واللقيمات والفساد) في الجمعية العمومية التي أقيمت يوم الأحد الماضي في الخرطوم بأكاديمية كرة القدم (تقانة) فوز البروف كمال شداد قائد مجموعة النهضة والإصلاح كان متوقعا قبل بداية الإنتخابات.

الدكتور كمال شداد الذي سبق أن تـرأس اللجنة الأولمبية والإتحاد العام لكرة القدم فترات طويلة مشهود له بالكفاءة والخبرة الإدارية وقوة الشخصية والنزاهة والرجل عالم بكرة القدم ولا يختلف عليه إثنان في ذلك وعودته لرئاسة الإتحاد بعد خسارته في أخر إنتخابات من تلميذه معتصم جعفر المدعوم من قبل أمانة الشباب بالمؤتمر اللاوطني التي كان لها دورا كبيراً في سقوطه.

الأسباب التي ساعدت شداد على الفوز برئاسة الإتحاد:

فشل مجموعة التطوير التي يقودها معتصم جعفر في إدارة اللعبة وتبديد أموال الإتحاد وإتهام أمين مال الإتحاد أسامة عطا المنان في قضية فساد ومثوله أمام النيابة عدة مرات.

مخاطبة الفيفا وتمليكها معلومات مضلله في شرعية الجمعية العمومية التي نصبت قائد مجموعة النهضة والإصلاح الفريق أول( المدهش) عبدالرحمن سر الختم رئيساً للاتحاد يوم 30 إبريل 2017م وإن الحكومة تدخلت في الشأن الرياضي مما أدى إلى تجميد النشاط الرياضي وحرمان نادي المريخ من اللعب في نهائيات بطولة الأبطال الأفريقية بقرار من الفيفا .

الأزمات المتواصلة بين الإتحاد وقادة الأندية.

عدم خضوع مالية الإتحاد للمراجعة القانونية وإجازتها بواسطة الجمعيات العمومية السابقة عندما كانوا في رئاسة الإتحاد

مساندة الدولة له على الفوز برئاسة الإتحاد بدعم كبير من أمانة الشباب بالمؤتمر الوطني التي تتبع لها وذلك خوفا ً من إنفلات أمني يحدث في الشارع الرياضي ويستغل من جهات مناهضة للحكومة يصعب السيطرة عليها وكل هذه الأسباب مجتمعة أدت إلى فوزه .

الدكتور كمال شداد الرئيس الجديد لإتحاد كرة القدم المدعوم من أمانة شباب المؤتمر اللاوطني لم نشهد في عهده أي تطور أو إنجاز للكرة السودانية ودائماً يفتعل الأزمات مع رؤساء الأندية والصحفيين الذين ينتقدون أدائه ورغم ذلك دكتاتور لا يقبل النقد والرأي الآخر ويتعامل مع الجميع بصلف وغرور وبلغ من العمر عتيا وجلسات وإجتماعات كرة القدم طويلة تمتد إلى ساعات وساعات وتحتاج إلى لياقة وقدرة على التحمل ومتابعة كل ما يكتب في وسائل التواصل الإجتماعي وهو لا يقدر على ذلك.

عموما نبارك الفوز للزميلة ميرفت حسين بمقعد المرأة وممثل إتحادات الجزيرة الأخ العزيز معتصم عبدالسلام رئيس إتحاد مدني المحلي لكرة القدم وبقية المجموعة ونتمنى لهم التوفيق والعمل بكل تجرد من أجل النهوض بكرة القدم السودانية التي تخلفت كثيراً بسبب الفساد والمصالح الشخصية التي أضرت بها وأتمنى من المدعوم شداد أن يخلع عباءة الدكتاتورية والتسلط وأن يتعامل مع الجميع بلغة الديمقراطية وأن يحترم الرأي والرأي الأخر من أجل مصلحة الكرة السودانية.

لك الله يا وطني فغداً ستشرق شمسك

نجيب عبدالرحيم أبوأحمد

najeebwm@hotmail.com
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : نجيب عبدالرحيم
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019