• ×
الأربعاء 12 مايو 2021 | 05-11-2021
عبدالمنعم هلال

خطوات تنظيم

عبدالمنعم هلال

 0  0  1065
عبدالمنعم هلال
هلال وظلال
عبد المنعم هلال

خطوات تنظيم

هل كنا أوفياء لرسالة ثورة ديسمبر المجيدة..؟!
وهل سرنا على نهج وشعار (حرية سلام وعدالة)..؟!
وهل سودان اليوم هو الذي كان يحلم به الشهداء..؟!
وماذا لو عاد كشة وقصي وعبد العظيم ودكتور أبوبكر ودكتور محجوب وكل الشهداء...؟ ماذا لو عادوا هذه الأيام يسألوننا عن مسيرة الثورة وعن الأمانة وأحوال السودان وشعبه وعن التاريخ الذي سطروه بالمهج والأرواح في سبيل حياة حرة وكريمة ..؟!
هذه الأمانة التي حملونا لها ولم نحافظ عليها ..!!
لو عاد الشهداء سيصدمون من عدم إيفاء الحكومة الإنتقالية بالوعود والعهود التي بشروا بها الشعب السوداني وأهمها القصاص والكشف عن المتهمين بفض إعتصام القيادة وتقديمهم للعدالة وتوفير الحياة الحرة والكريمة للشعب السوداني .. نعم أزحنا الإنقاذ التي جثمت علي صدورنا ثلاثة عقود وهذا كان هو الهدف الأهم ولكن هل حققت الثورة بقية أهدافها ..؟!
وهل الخيارات التي انتهجناها في تكوين الحكومة بشقيها العسكري والمدني هي عين العقل وهي ما كان ينادي بها الشهداء ..؟!
وهل توليفة الحكومة الإنتقالية على تفاهم وتناغم وعلى قلب رجل واحد ..؟!
وهل نعيش الآن في كنف الحرية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية التي نحلم بها ومن أجلها استشهد خيرة شبابنا..؟!
وهل تم اجتثاث كل من يعوق مسيرة الثورة من أزلام النظام السابق وبعض الأحزاب التي (تبنت) الثورة وسرقتها من أيادي الشباب صناع الثورة ووقودها ..؟!
لو عاد الشهداء وشاهدوا الواقع الآن لضحوا بأرواحهم مرة أخرى من أجل واقع أفضل فالتغيير لم يكن بحجم التضحيات التي تحقق منها الأهم وهو إبعاد أهل الإنقاذ من سدة الحكم وصولاً للمهم وهو بناء دولة الحرية والسلام والعدالة..!!
انتقاد الحكومة ما دام التعبير عنه سلمياً يشكل جزءا لا يتجزأ من الحياة السياسية العادية لجميع الحكومات الديمقراطية وهذا لا يعني ان أي انتقاد للحكومة يعبر عن حنين لعهد (القشير) وبطانته من تجار الدين ، أما المقارنة بين عهد حكومة المتأسلمين تجار الدين والحكومة الإنتقالية الحالية ونغمة بالله البشير مش كان أحسن ليكم والترويج بأفضلية عهدهم الأغبر والشماتة والفرحة بالمعاناة والتربح بخلق الأزمات فأهدافها محاولة عودة وإحياء عهدهم الذي مات ..!!
خطوات الثورة تحتاج إلى تنظيم وأهداف الثورة تحتاج إلى تفعيل ..!!
الثورة باقية فأما الزبد فيذهب جفاء وأما ما ينفع الناس فيمكث في الأرض ..
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : عبدالمنعم هلال
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019