• ×

تقرير..لكمات بشة تحسم معركته أمام الهلال السوداني

 8  0  2.9K
تقرير..لكمات بشة تحسم معركته أمام الهلال السوداني
كفرووتر /الخرطوم/ أثار مجلس إدارة نادي الهلال السوداني، جدلًا كبيرًا، بقراره الذي أصدره أمس الأربعاء، بتراجعه عن قبول خطاب اعتزال قائده السابق محمد أحمد بشة، وعدم إقامة مهرجان تكريم له.

خطوات وتوقيت القرارات من بشة تجاه الهلال أو العكس، جسدت واقعًا بين الطرفين أشبه بمباراة ملاكمة.

وتبادل الهلال وبشة، القرارات مثل اللكمات مع استخدام تكتيك التريث، انتظارًا للحظة الحاسمة لتسديد الضربة القاضية، والتي تعني تحقيق الانتصار الساحق.

اللكمة الأولى سددها بشة وهو يفاجئ مجلس الهلال بتقديم خطاب اعتزاله كرة القدم، في 22 يناير/كانون ثان الماضي، وذلك مباشرة بعد عودة الفريق السوداني من رواندا.

لكمة بشة كانت قوية في وجه الهلال، لأنها كانت مفاجئة، فاللاعب بادر بالخروج من الهلال قبل نهاية عقده بعدة أشهر، وكان يدرك أن نهاية تاريخه بالفريق ستكون متشابهة مع الرباعي المعز محجوب وعمر بخيت ومهند الطاهر ومدثر كاريكا.

وأدرك بشة أن مصيره سيكون كالرباعي المذكور سلفًا، مما دفعه للخروج من الهلال بقرار شخصي، ليصبح أول قائد في تاريخ اللاعبين الذين ارتدوا شارة القيادة بالهلال، خلال ربع قرن، يعلن قرار الاعتزال بنفسه.

وتحمل مجلس الهلال اللكمة، وأغرى بشة بالتكريم والتأهيل الإداري والفني، لكن اللاعب جهز نفسه لتفادي أي ضربة مباغتة من الهلال، بالبدء في عملية تأهيل نفسه.

وسعى بشة للبحث عن كيفية تأهيل نفسه في مجال التدريب، ووجد منحة من الأولمبية السودانية لدورة تأهيل مدربين بواسطة الفيفا في المجر لعدة أشهر.

وما أن تم اعتماد المنحة، حتى تلقى الهلال، لكمة جديدة من بشة، الذي خرج عن طوع النادي، ليقرر الفريق، التراجع عن تكريم اللاعب وشطبه، لكن بشة استبق الأمور وأخبر اتحاد الكرة باعتزاله وتنازله عن مستحقاته المتأخرة.
كووورة
امسح للحصول على الرابط
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات