• ×
الإثنين 26 فبراير 2024 | 02-24-2024

نصيحة لأهل المريخ من مسؤول بالكاف مجلس سوداكال هو المجلس الشرعي

نصيحة لأهل المريخ من مسؤول بالكاف مجلس سوداكال هو المجلس الشرعي
كتب/م.محمد بابكر/ في ظل الأوضاع الحرجة التي يمر بها نادي المريخ وبحكم إرتباطي بهذا النادي لم أجد أي حرج من طرق أبواب الإتحاد الأفريقي لكرة القدم خاصة أنني أتمتع بعلاقات جيدة مع عدد من مسؤولي الكاف بحكم نشاط الشركة التي أعمل بها والتي لديها إرتباط بالكاف وببطولاته ونسبة لوجودي بالعاصمة المصرية القاهرة التي تعد مقر لتلك الشركة توجهت للكاف والتقيت بثلاثة مسؤولين كبار بالكاف ودار نقاش بيني وبينهم حول أزمة نادي المريخ وتعليق وحجب أمواله لأكثر من عامين فكان ردهم ان تلك الأموال محجوبة بسبب الاحكام النهائية الصادرة من محكمة التحكيم الرياضية الدولية كأس لصالح مجلس آدم سوداكال، وقد أكد لي مسؤولي الكاف انه في ظل تلك الوضعية لا يمكن ان يتم فك حجب أموال المريخ نسبة للتعقيدات القانونية خاصة ان الكاف يظل مهدد بالمقاضاة من قبل مجلس سوداكال وعند نقاشي معهم حول مجلس أبو جيبين قالو ان الكاف معني بما هو موجود أمامه من أحكام نهائية من محكمة كأس وان تلك الأحكام تؤكد لهم ان المريخ به صراع قانوني حول الإدارة وهنالك طرف يستطيع المقاضاة وتقديم شكاوي لكأس ويقصدون مجلس سوداكال، وقد قالوها لي بصراحة بعد إصراري في نقاشهم حيث أكدوا لي ان الإتحاد السوداني مطالب بكتابة خطاب واضح يشير فيه إلى ان المجلس الشرعي هو مجلس أبو جيبين وإضافة لذلك قالو انهم من فورهم سيخاطبون محكمة كأس بذلك الخطاب للتأكد خاصة ان الأحكام النهائية تشير لهم ان نادي المريخ لديه مجلس يترأسه السيد آدم عبدالله آدم مكي وهو الممثل لنادي في جميع القضايا التي صدرت فيها أحكام نهائية لصالح مجلسه ضد الإتحاد السوداني لكرة، وقد أفادوني كذلك أنهم اخطروا أيمن أبو جيبين بذلك وأنه مطالب بتقديم خطاب من الإتحاد السوداني يفيد بشرعيته وشرعية مجلسه ، وقد علمت لاحقاً ان الإتحاد السوداني لكرة القدم يرفض كتابة هذا الخطاب لانه سيدخل في ورطة بسبب قرارات محكمة كأس النهائية وستتم مقاضاته من مجلس سوداكال، ووفقاً لذلك قدموا لي نصيحة نيابة عن أسرة نادي المريخ وهو أهمية معالجة هذه الأزمة مع أصحاب المصلحة ويقصدون مجلس سوداكال ، ووفقاً لهذه الحقيقة المجردة والتي أثبتتها تجربة الصراع الراهن التي قادت لإبطال جمعية الموردة وإستقالة أيمن أبو جيبين الذي اخطر بشكل مباشر من المسؤولين في الكاف بعدم إمكانية فك حجب هذه الأموال الأمر الذي دعاه ليعلن إستقالته أوجه رسالتي لمجتمع المريخ واقطابه ورموزه و أقول لهم أرحموا نادي المريخ الذي يعيش في حالة ضياع أرحموا المريخ ويكفي ما وصل له نادينا الأن فهنالك مشكلة قانونية لا يكفي تجاهلها ولا ينفع إنكارها وقد أعييت تلك المشكلة نادي المريخ واقولها لكم انه طالما مجلس سوداكال هو المجلس الشرعي الذي يستطيع إيقاف أموال النادي بل يجبر الكاف على حجبها يبقى هو المجلس الشرعي قانوناً ويبقى آدم سوداكال هو الرئيس الشرعي فلماذا البحث عن مزيد من الصراعات ولماذا البحث عن إدخال المريخ في المزيد من الإنفاق المظلمة فلقد جربتم يا أهل المريخ ويا مجلس الشورى برئاسة الأستاذ محمد الياس محجوب كل الوسائل وسلكتم كل الطرق لتجاوز هذه الحقيقة وفشلتم ولم يستطيع أي شخص جاء لإدارة المريخ في ظل هذه الأزمة على التعامل بصفة شرعية وقانونية فلماذا تبحثون عن إطالة أمد أزمة النادي ولماذا تسعون لتعميقها باتباع نفس الأساليب التي أضاعت علينا المريخ في واضحة النهار.

الكاف قطع قادته القول واقروا بحقيقة الأزمة وأنها ناتجة من القرارات النهائية الصادرة لصالح مجلس سوداكال فلماذا اللف والدوران في حلقات مفرغة لن تقود المريخ للخروج من عنق الزجاجة الذي دخل فيه بسبب تجاوزات وأخطاء قانونية جسيمة تم خلالها تجاهل الأوضاع القانونية تماما فلم تنتج تلك التجاوزات إلا مجالس ومجموعات عاجزة عن إثبات شرعيتها ويعجز الإتحاد عن إثبات شرعيتها لأن ما يحدث حالياً لا يمكن بأي حال إستمراره فنادي المريخ يضيع ويتلاشى وهنالك من يواصل رحلة إثبات ما لا يمكن إثباته فقضايا سوداكال ومجلسه واقع ماثل يصعب تجاوزه ولن يفيد فيه أمر السباحة ضد التيار وهذا ما ظل يحدث لعامين ونصف فهل نجا أي من سبح ضد ذلك التيار لم ينجو أحد وقد تراجع المريخ كثيراً متأثراً بتلك الأوضاع التي صنعها بعض من أسسوا لهذه الوضعية القانونية المشوهة.

يا أهل المريخ افيقوا وغادروا محطة التجاوز القانوني فمجلس سوداكال حقيقة ماثلة وهذا الرجل يدعمه القانون وهو كما تتابعون متمسك بحق قانوني ومتمسك بمسار قانوني وذلك المسار له تأثير كبير وحاسم والدليل ما ذهب له قادة الكاف من تأكيدهم عدم صرف أموال نادي المريخ ودعوني اقولها لكم يجب ان تزول هذه الأزمة وحل زوالها واحد وهو ان يحكم مجلس سوداكال وان يقوم بعدها بعقد عملية إنتخابية يشارك بها الجميع ولن يكون هنالك أي حل قانوني سليم يجنب المريخ الصراعات القانونية بخلاف ذلك الحل وأنصح أي شخص يمكن أن تجري محاولات لإقناعه بأن يكون بديلاً لأبجبيين الذي أتوا به بديلاً لحازم فهذا الثنائي اصطدم بعقبة مجلس سوداكال وقرارات محكمة كأس وحتماً من يفكر في القدوم سيصطدم بذات المجلس وبذات القرارت وسيكون حجب أموال المريخ مستمر حتى وان شارك أكثر من مرة في مجموعات دوري ابطال افريقيا وفي ظل هذه الظروف قطعا لن يصمد أي شخص يمكن ان يأتو به وهنا هذه نصيحة لهم وهي لا تعمقوا أزمة المريخ ولا تساهموا في تزويد حجم الصراع فقبلكم أبو جيبين وحازم ولكم منهم العبرة والدروس فقد ذهب الإثنان لأن المريخ به مجلس يقاضي ولديه أحكام نهائية بموجبها حجب أموال الكاف واطاح بها بجمعية الموردة ولن تتغير هذه الحقيقة ولن يتم تجاوزها إلا بأن يحكم ذلك المجلس.
امسح للحصول على الرابط
بواسطة :
 0  0  8466
التعليقات ( 0 )
أكثر

جديد الأخبار

تبرع الاستاذ / الرشيد هاشم سليمان البكري ( مياسم ) عضو مجلس ادارة نادي المريخ لخزينة النادي بثلاثة ملايين جنيه سوداني لدعم مسيرة النادي ...

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019