مكتبة الاخبار
تحقيقات وتقارير
جوكران على طاولة الاصلاح والنهضة لمقعد نائب الرئيس اطاحة شداد تقلل حظوظ الكاملين.. واجماع على باني
 جوكران على طاولة الاصلاح والنهضة لمقعد نائب الرئيس اطاحة شداد تقلل حظوظ الكاملين.. واجماع على باني
دخول بالسيف ام استقبال الفاتح..؟
09-26-2017 03:12 PM
تقرير / محمد سليمان فضل الله /



أقدمت مجموعة النهضة والإصلاح المنافسة على إنتخابات الاتحاد العام لكرة القدم بخطوة تبدو مفأجئة للغاية بترشيح سيف الدين الطيب المعروف بسيف الكاملين في منصب النائب الأول ، وسبق أن أعلنت المجموعة مساندتها ودعمها لعنصر المجموعة المهندس الفاتح باني أمين مال هلال كادوقلي ومرشح كتلة الممتاز للمنصب ، ويبدو التنافس على أشده بين الرجلين للجلوس في هذا المركز الرفيع. تكتيك إنتخابي ام خدعة ..؟ خبر ترشح سيف الكاملين في منصب النائب لم يرق للكثيرين بأعتبار أن المجموعة سلفاً أعلنت مساندة المهندس الفاتح باني الذي يجد إهتماماً متعاظماً من قبل التطوير بذات قدر النهضة بالإضافة لذلك يعد الخيار الأول لكتلة الممتاز التى تسطير على عدد كبير من الأصوات ، وفسر المتابعين خطوة النهضة بتسمية مرشح أخر كالخدعة ، أو تكتيك إنتخابي تحسباً لمفأجات المعسكر الأخر. غليان وباني يشعر بالإطمئنان خطوة تسمية مرشح أخر من النهضة تسبب في غليان لبعض أعضاء كتلة الممتاز إلا أن المهندس باني لم يصرح لوسائل الإعلام أو يبدى إمتضاضاً من قرار تيار النهضة والإصلاح ، معبراً عن ثقته في نفسه وقدرة الناخبين على منح الأصوات لمن هو أحق بالجلوس في المقعد في الدورة المقبلة ، ويستند باني على أرضية صلبة بعد تحركاته الواضحة مع كل أندية الممتاز والاتحادات الولائية الكبيرة. هل يثق شداد في من طعنه ..؟ تحفظ ذاكرة الرياضيين بأن الأستاذ سيف الكاملين لعب دوراً كبيراً في الإطاحة بالبروف كمال شداد قبل عدة سنوات بعد الطعن الذي تقدم به وكان بمثابة القشة التي قصمت ظهر الكرة السودانية بتولي المجموعة الحالية بقيادة معتصم زمام الأمور الإدارية في الاتحاد العام لدورتين على التوالى بجانب الشهرة الكبيرة التى تمتع بها سيف رئيس اتحاد الكاملين ، ومع إقناع شداد بالعدول عن قراره بالاعتزال وترشحه فعلياً بالمشاركة كرئيساً للنهضة والإصلاح يفرض سؤال نفسه هل يقبل كمال شداد بسيف الكاملين كنائباً له بعد الطعن السابق في أهلية شداد رغم كفاءته وخبراته الإدارية العالمية. من الأحق الكاملين المزموم ... ام باني المدعوم ؟ منذ فوز مجموعة معتصم جعفر بإنتخابات الاتحاد العام عام 2010 بسبب سيف الكاملين ، أختفى الرجل تماماً بعد نهاية بطولة الشأن التى إقيمت بالخرطوم ، وظهر أخيراً مع مجموعة النهضة والإصلاح التى قادها الفريق أول عبد الرحمن سر الختم ، وتحفظ ذاكرة أهل الكاملين بأن الرجل لم يحقق نجاحاً يذكر في اتحاده حتى يكون مؤهلاً لتحقيق النجاحات مع النهضة بعد تخليه عن مجموعته القديمة ، ونجد بأن الرجل وجد إنتقادات لاذعة من قبل اتحادات نهر النيل أبان زيارته الولاية رفقة الفريق المهندس ، فلم يلاقي الكاملين ترحيباً بل أقترب النقاش الشفهي أن يتحول لشجار بالإيادي لو لا تدخل العقلاء ، ويعتبر عدد من المتابعين بأن سيف من عوامل تعليق نشاط الكرة السودانية قبل فترة وبالتالي خسرت الكرة السودانية بخروج قطبي الكرة بالبلاد ، ونجد بأن سيف أظهر تقارباً واضحاً مع مجموعة التطوير وبصفة خاصة مع أسامة عطا المنان خاصة بعد التشكيل الأخير بالإدارة المشتركة ، بالمقابل نجد بأن الفاتح باني يجد قبولاً واسعاً من قبل الجميع ويبدو عليه الحكمة والقدرة على إدارة الملفات الشائكة وعطفاً على ذلك نجاحه البارز في هلال كادوقلي حيث أستطاع أن يترك بصمته بممارسة إدارية جيدة بالبئية الداخلية ممثلة في القطاع الداخلي و خارجياً ببناء علاقات جيدة مع الجميع ، كما يجيد المهندس أكثر من لغتين الأمر الذي يجعله قادراً على تقديم الإضافة المرجوة ، ثمة سؤال يفرض نفسه من يقنع الناخبين ويجلس على مقعد النائب الأول للاتحاد العام لأمبراطورية كرة القدم السودانية؟.

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 5312



تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 5312

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




تقييم
1.00/10 (2 صوت)