• ×

جمعية تاريخية لإتحاد كرة القدم بجنوب السودان

 0  0  771
جمعية تاريخية لإتحاد كرة القدم بجنوب السودان
 إنعقدت أمس الخميس بالعاصمة جوبا، أول جمعية عمومية عادية في تاريخ إتحاد كرة القدم بجنوب السودان منذ إستقلال تلك الدولة الجديدة عن السودان في 2011، وذلك بحضور ورقابة الإتحادين الدولي "الفيفا"، والإفريقي لكرة القدم، بهدف تأكيد سلامة الجمعية العمومية لإعادة إتحاد الكرة في تلك البلاد إلى مسار "الفيفا".

وتوصف الجمعية العمومية لإتحاد جنوب السودان، بالتاريخية، لأن كل مجالس الإدارات التي تولت الإتحا خلال السنوات ال8 السابقة فشلت في عقدها، بسبب الخلافات والأزمات، ما أدى للدخول في صدام مع الفيفا خاصة في الجوانب المالية.

وشرف الجمعية، أقوم رين وكيلة وزارة الثقافة والشباب الرياضة بجنوب السودان، والسويسري فيرون موسينجو، المسؤول بإدارة الإتحادات الوطنية بالفيفا،والأوغندي موسيس ماجوجو عضو تنفيذي"الكاف" ووالاسي كاريا رئيس الإتحاد التنزاني.

وبلغ أعضاء الجمعية 37 عضو، بينهم ممثلين ل16 إتحاد محلي بجنوب السودان، وممثلين لمقاعد المرأة والتدريب والتحكيم.

ونجح إتحاد الجنوب في الحصول على إجماع إجازة خطاب دورة عمل مدتها 18 شهر منذ إستلامه المهام، وتحصل على قرار الفيفا بتشييد إستاد جديد، وإعلان ممثل الفيفا رفع الحظر المالي عن جنوب السودان.

كما تحصل مجلس إتحاد الكرة بجنوب السودان على إعتراف الفيفا عن طريق ممثله فيرون من تهمة بفتح 3 حسابات بنكية لأموال الفيفا.

وفوضت الجمعية العمومية مجلس إدارة إتحاد جنوب السوداني، إدارة ملف إتحاد كرة القدم السابق لإتخاذ إجراءات قانونية ضد قيادة الإتحاد السابق.

وفي تصريح صحفي قدم أمين فرانسيس رئيس إتحاد كرة القدم بجنوب السودان، شكره لأعضاء الجمعية العمومية وممثلي الفيفا والكاف، على إسهامهم في إنجاح الجمعية والعمومية.

واضاف :"أنا سعيد بأن أكون أول رئيس إتحاد كرة القدم بجنوب السودان تقام جمعية عمومية عادية في فترته، بعد خلافات مستمرة منذ ميلاد الإتحاد في 2012، والآن الإتحاد عاد إلى منظومة العمل مع الفيفا والكاف".

وإستطرد:"وتعني لنا الجمعية العمومية العادية أن كل القرارات الكبيرة، نستطيع أن نشرك فيها إتحاداتنا المحلية لتمريرها، وخاصة التقرير المالي، لأن تلك هي أكبر مشكلة لنا في جنوب السودان، لأننا متهمون دائما بالفساد".

واضاف أنهم من خلال هذه الجمعية أوضحوا بكل شفافية الجوانب المالية بالإتحاد، وإنهم أجازوا ميزانية لعام قادم وأصبحت لهم دافعا، مؤكدا انهم من خلال تقديمهم للتقرير الإداري أكدوا على مراجعة أنفسهم في طريقة إدارتهم لكرة القدم.

وأختم رئيس إتحاد كرة القدم بجنوب السودان:"لقد إثبتنا للفيفا والكاف أن هناك إستقرارا كرة القدم في بلادنا".

وقال موفد الفيفا فيرون:" لقد دهشت بنجاح أول جمعية عمومية عادية في تاريخ إتحاد جنوب السودان، حيث جرت بسلام، والامور الآن واضحة بالنسبة لي، وأود أن أهنئ ليس مجلس إتحاد جنوب السودا، بل الإتحادات المحلية".

وأضاف فيرون السويسري الاصل والكونجولي الجنسية:"نجاح الجمعية العمومية أكد لي أن إتحاد جنوب مستقر، وسنتعامل معهم بشكل كامل في الفيفا".

ومن جهته قال موسيس ماجوجو موفد الكاف:"إتحاد جنوب السودان هو أحد إتحاداتنا الأعضاء، وإذا إستمر على مثل ذلك التنظيم الذي شاهدناه في هذه الجمعية العمومية، تطور سيحدث في كرة القدم، والمسؤولون عنها يقومون الآن بعمل جيد".

وأضاف ماجوجو:"ونحن في الكاف سوف نستمر في دعم إتحاد جنوب السودان، والرسالة الكبيرة التي خرجت بها جمعيته العمومية أكدت الناس يمكنهم الإتحاد لأجل كرة القدم، وتطويرها في شتى الجوانب".

وإختتم رئيس الإتحاد الأوغندي:"كلنا في إفريقيا نواجه التحديات، لكن إتحاد جنوب السودان كأتحاد ناشئ سوف نستمر في دعمه.
امسح للحصول على الرابط
التعليقات ( 0 )
أكثر
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات