• ×

نحن ضد سياسة الإقصاء والذين لايلتزمون بالميثاق الأولمبي ليسو منا ... لن نهدم ما بدأه السابقون... أبوابنا مفتوحة للإعلام و رواتب خبير التنس الأجنبي ضلت طريقها في الوزارة منذ عامين

 0  0  757
نحن ضد سياسة الإقصاء والذين لايلتزمون بالميثاق الأولمبي ليسو منا ... لن نهدم ما بدأه السابقون... أبوابنا مفتوحة للإعلام و رواتب خبير التنس الأجنبي ضلت طريقها في الوزارة  منذ عامين

أحمد أبو القاسم سكرتير اللجنة الاولمبية السودانية المنتخب ضيفا على مننتدي ( كل الألعاب )

رصد / طارق احمد المصطفى / قال المهندس أحمد أبو القاسم سكرتير اللجنة الأولمبية السودانية المنتخب سكرتير الإتحاد السوداني للتنس الأرضي أن اللجنة الأولمبية في المرحلة القادمة ستكون منبر مفتوح للجميع و ستفتح أبوابها للإعلام وكل المعلومات ألتي سيتم تناولها داخل قاعاتها ستكون ملك مشاع للإعلام بكل شفافية مشيرا إلي أنهم يتقبلون النقد بصدر رحب إذا أخفقوا وطالب أيضا بالمدح والتقدير إن نجحوا وكشف أبو القاسم أنه ولج العمل الرياضي لاعبا ثم إداريا منذ العام 1988 قضى منها فترة طويلة في كنف العمل الأولمبي مبينا أنه يكفيه فخرا أنه كان ضمن الفريق الإداريى الأولمبي ألذي نال المركز الأول على مستوى العالم في تنفيذ البرامج والعمل الإداري كاشفا عن تلقيه إتصالات قبل دورتين من بعض الإتحادات لشغل منصب سكرتير اللجنة الاولمبية ولكنه كان صادقا مع نفسه وإعتذر لمشغولياته الخاصة مشيرا إلى تفرغه خلال الفترة القادمة لهذا العمل وأثني علي العدد الكبير ألذي تقدم للترشيح معتبرا أن ذلك ظاهرة صحية ودليل على ان العمل الأولمبي في السودان ( ماشي لقدام ) وعن رؤيته للعمل الاولمبي خلال الفترة القادمة أكد سكرتير اللجنة الأولمبية من وجهة نظره الخاصة على ضرورة العمل كفريق واحد ( مجلس الإدارة والمكتب التفيذي واللجان المساعدة ) والأخيرة سيتم مراجعة أداء بعضها وتقيمه مع ضرورة أن يتواصل عملها وأن لاينتهي بإنتهاء عمر اللجنة حتى لاتصبح مثل مجلس الإدارة إضافة لضرورة خلق علاقات جيدة مع وزارة الشباب والرياضة والجهات ذات الصلة دون المساس بالميثاق الأولمبي ألذي يدعوا الى الإستقلالية ، وتحديد الادوار بين الجهات ذات الإختصاص من وزارة وخلافه بصورة واضحة حتى لايحدث تداخل كما ظل يحدث خلال الفترات السابقة إضافة لتفعيل النشاط داخل الإتحادات الرياضية وذلك بعقد إجتماعات دورية معها كل على حدا لتلمس مشاكلها وتبادل الاراء والافكار معها من باب الهم والفهم المشترك وليس من باب الوصاية موضحا أن اللجنة ستعمل وفق ماهو متاح لها بالتعاون مع الإتحادات من أجل التأهل الي الأولمبياد خاصة اللاعبين القريبين من التأهل وذلك بتفعيل الإمكانيات المتاحة من علاقات خارجية وداخلية مبينا أن اللجنة لاتستطيع أن تعزل نفسها من الهم العام وشدد السكرتير من خلال حديثه في منتدى ( كل الألعاب ) الأسبوعي أمس الأول بصحيفة ( حبيب البلد ) علي ضرورة أن تكون السلطة والحاكمية لمجلس الإدارة بالكامل ألذي يجب أن يلعب دوره حتى إن إستدعى الأمور إصدار لائحة خاصة ، وذلك من خلال تمليكه المعلومات كاملة حتي يصدر قرارته دون وصاية أو ( بصم ) علي قرارات المكتب التنفيذي ألذي يجب يكون ما يصدره مجرد توصيات لمجلس الإدارة مشيرا الى أنه ضد الإقصاءات وتقسيم العمل داخل اللجنة وفقا للقوائم الإنتخابية مبينا أن المرحلة القادمة ستكون لمن يلتزم بالميثاق الاولمبي وسيتم إبعاد كل من يخرقه مبينا أن أي عمل جيد بدأ منذ الدورة السابقة سيتم مواصلته وألذي يحتاج الى تقويم سيتم تقويمه وسيكون العمل جماعيا وستقبل الأعمال بصورة فردية إن كانت جيدة ولن تكون هناك مجاملة في أي عمل غير جيد ولن يهدم ما شيده السابقون لأن ذلك من وجهة نظره يعتبر ضربا من ضروب الجنون وأكد أبو القاسم إنزال فكرة المتحف الأولمبي الى أرض الواقع ولو إستدعي الامر تكوين لجنة مساعدة لهذا الامر وأكد إستفادة اللجنة من كل خبرات السابقين من أهل الدراية والخبرة بعد موافقة مجلس الإدارة وعلى رأسهم الدكتور محمد عبد الحليم محمد ( توني ) مبينا أن البروفسير كمال شداد الرئيس الفخري للجنة الاولمبية عضو له كامل الحق في حضور الإجتماعات والتداول والنقاش وقدم أبوالقاسم شكره لكل من منحه صوته ومن لم يمنحه مبينا أن علاقة قوية جدا تجمعه منذ سنين بعبد الرحيم حمد رئيس إتحاد التجديف رئيس لجنة شئون الإتحادات وكشف عن أن عبد الرحيم قبل ثمان سنوات طلب منه الترشيح للجنة الاولمبية وأنه عاود الإتصال به قبل تسعة أشهر من الجمعية الأخيرة لنفس السبب وقال أنه لا يساوره أدنى شك في أن عبد الرحيم من ألذين صوتوا له وأشار الى ان ترشيحه هو وخالد طلعت من إتحاد التنس للجنة الاولمبية كان الغرض من إرسال رسالة واضحة وقد نجحوا في توصيل الرسالة مؤكدا أن علاقته مع خالد تجاوز عمرها الأربعين عاما وتحدث أبو القاسم عن إتحاد التنس متسائلا عن راتب الخبير الأجنبي ألفيس موتيلا بطرف الوزارة وألذي لم يصرفه لمدة عامين مشيرا الى ان هذه الأموال مصدق عليها وزف البشري خلال المنتدى قائلا إن الإتحاد الدولى منح اللاعب نور الدين يحي ال( وايت كارد ) وهو اللاعب الوحيد ألذي منح هذا ( الكارد ) من بين 178 لاعب مشاركين الآن في البطولة الدولية بممبسا ألتي تقام تحت رعاية الإتحاد الدولي وأكد أن عمومية الإتحاد العادية الاخيرة يوم السبت الماضي أجازت ميزانية العام السابق والمقترحة العام القادم واجازت خطة العمل ألتي من أهمها تنظيم بطولة المستقبل للمحترفين يناير المقبل وأشار الي ان تأسيس الأندية ليس للإنتخابات وهي ليست اندية وهمية بدليل أن لاعبيها الآن وصلوا الى منصات التتويج ومثال لذلك ناديى العباسية المجد .

image
امسح للحصول على الرابط
التعليقات ( 0 )
أكثر
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات