• ×

تحت سن 23 سنة ..الأولمبي السعودي يخسر كأس آسيا في الوقت القاتل

 0  0  366
تحت سن 23 سنة ..الأولمبي السعودي يخسر كأس آسيا في الوقت القاتل
كفرووتر/ وكالات/ توج منتخب كوريا الجنوبية الأولمبي بكأس آسيا تحت 23 سنة، عقب فوزه الصعب، (1-0) اليوم الأحد، على نظيره السعودي في المباراة النهائية للبطولة التي أقيمت في تايلاند.

سجل هدف المباراة الوحيد جيونج تاي ووك في الدقيقة 113 إثر ضربة رأسية، بعد امتداد اللقاء إلى شوطين إضافيين.

ورغم ذلك تأهل المنتخبان إلى أولمبياد طوكيو 2020، بالإضافة إلى أستراليا التي حصدت المركز الثالث.

الشوط الأول

بداية هائة مشوبة بالحذر من الجانبين، اتسمت بالحماس والاندفاع البدني على حساب المستوى الفني، وانحصرت الكرة معظم الوقت في وسط الملعب.

وفي الدقيقة 12 كاد عبدالله الحمدان أن يغالط سون بيوم كيون حارس مرمى المنتخب الكوري الجنوبي، عندما بالغ الحارس في الاحتفاظ بالكرة، ليندفع عليه الحمدان، لكن الحارس تمكن بصعوبة، من استعادة السيطرة على الكرة.



وحصل المنتخب الكوري على الفرصة الأولى بالمباراة، عندما تمكن الجناح الخطير جيونج وو سو من المرور من سعود عبدالحميد في الجهة اليمنى للمنتخب السعودي، لولا تألق الحارس محمد اليامي، الذي خرج من مرماه، وحول الكرة إلى ركنية.

وأهدر عبدالله الحمدان أخطر فرص السعودية في الشوط الأول، عندما نجح سامي النجعي في استخلاص الكرة بالضغط على مدافعي كوريا، ليمررها إلى عبدالله الحمدان الذي توغل داخل منطقة الجزاء، ويسدد بقوة لكن الكرة ارتطمت بأحد المدافعين وتحولت إلى ركنية.

الشوط الثاني

فرض المنتخب السعودي سيطرته مع بداية الشوط الثاني، لكن بلا فاعلية على مرمى الحارس سونج كيون، فيما حاول المنتخب الكوري شن هجمات مباغتة، معتمدًا على سرعة لاعبيه في التحول الهجومي.

وأهدر عبدالله الحمدان فرصة سعودية، بعد أن فشل في السيطرة على الكرة، لترتد هجمة كورية في الدقيقة 57، كاد فيها البديل لي دونج جون، أن يضع فريقه في المقدمة، عندما انطلق من جهة اليمين، وسدد كرة أرضية في الزاوية البعيدة، حولها الحارس محمد اليامي ببراعة إلى ركلة ركنية.

في الدقيقة 78، ارتكب المدافع عبدالباسط هندي خطأ كبيرًا، لتصل الكرة إلى البديل لي ونج جون، الذي انفرد بالحارس اليامي، لكن الأخير تألق في الزود عن مرماه.

ونشط الأخضر السعودي بشكل لافت في الدقائق الخمس الأخيرة، ليسدد غريب فوق العارضة، وينطلق سعود عبدالحميد، لكنه يمرر بالخطأ داخل منطقة جزاء كوريا الجنوبية، وبعدها يطلق الحكم صافرة النهاية، لتتجه المباراة للشوطين الإضافيين.



الوقت الإضافي

ظل أداء المنتخبين متكافئًا مع انطلاق الوقت الإضافي، لكن يحسب للمنتخب السعودي، أنه لم يتأثر بدنيًا، بل كان الأفضل في الوقت الذي تراجع فيه لاعبو كوريا بدنيًا.

ومن عرضية متقنة إثر ركلة حرة على حدود منطقة الجزاء، سجّل جيونج تاي ووك هدف اللقاء الوحيد برأسية في الدقيقة 113.

وحاول بعدها الأولمبي السعودي تعديل النتيجة لكن دون جدوى، لتنتهي المباراة بتتويج كوريا الجنوبية.
امسح للحصول على الرابط
التعليقات ( 0 )
أكثر
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات
لا توجد مباريات